الاستيقاظ مبكرًا دون الشعور بالإرهاق.. اتبع تلك النصائح الست

للإستيقاظ مبكرا دون الشعور بالإرهاق .. اتبع تلك النصائح الست

ما عليك فعله قبل الخلود إلى النوم

ما عليك فعله فور الإستيقاظ

كلما نوقش مفهوم النوم هناك تصور مشترك أن علينا أن نستريح لمدة تتراوح بين ست وثماني ساعات كل ليلة واحدة؛ حتى نستيقظ في نشاط كامل، ولكن لقد أشارت الدراسات الحديثة إلى أن هذا الاعتقاد السابق ذكره ليس له أي أساس من الصحة.

أنواع السرطان الأكثر شيوعاً بين الرجال.. وكيفية الوقاية منها

وبشكل أكثر تحديدًا، فإن مركز أبحاث النوم في المملكة المتحدة يؤكد أن نشاط الإنسان في اليوم التالي وعدم شعوره بالإرهاق رغم استيقاظه في الصباح الباكر وعدم نومه فترة طويلة تكمن في  نوعية النوم وليس الكمية. وعلاوة على ذلك، فإن المدة الزمنية المثلى للنوم تختلف من فرد إلى آخر، ولعل المدة المتوسطة من 5 إلى 9 ساعات.

6 طرق للاستيقاظ في وقت مبكر وعدم الشعور بالتعب

كما أثبت بعض الدراسات أنه يمكنك أن تستيقظ مبكرًا للغاية دون الشعور بالتعب رغم قلة المدة الزمنية التي استغرقتها في النوم خلال الليلة السابقة، ولكن هذا يعتمد على بعض الخطوات العملية والطرق التي عليك الالتزام بها، ونعرض لك فيما يلي بعضها، التي تحقق نوعية النوم التي نستهدفها لتحقيق المعادلة الصعبة في الاستيقاظ المبكر دون الشعور بالتعب.

ما عليك فعله قبل الخلود إلى النوم

1- تجنب شرب القهوة واستهلاك الشوكولاتة قبل النوم

إذا كنت ترغب في التمتع بالنوم العميق والمريح، حيث إن جسم الإنسان يحتاج إلى النوم المتواصل لأربع ساعات متواصلة؛ حتى يتمكن من الدخول في مرحلة النوم العميق، لذلك فمن الضروري للغاية أن تنعم بنوم مستمر دون اضطرابات تقطع نومك، ولعل الاضطرابات الغذائية واحدة من تلك الأمور المزعجة، وتعد القهوة وشوكولاتة الحليب أمثلة رئيسية للأطعمة المحفزة للاضطرابات الغذائية التي قد تقطع نومك؛ لذلك عليك الامتناع عن هذه البنود لأطول فترة ممكنة قبل النوم.

العمل واقفاً يساعدك على التخلص من الوزن الزائد!

2- الذهاب إلى المرحاض قبل أن تخلد إلى النوم

في حين أن معظمنا يقوم بقضاء حاجته قبل الذهاب إلى السرير والنوم، إلا أن الكثيرين ينسون تلك الخطوة المهمة وينشغلون في مشاهدة التلفاز أو القراءة، ونظرًا إلى أن الكلى تعمل باستمرار طوال الليل؛ فأنت إن لم تذهب إلى المرحاض قبل النوم تكون معرضاً لامتلاء المثانة في الساعات الأولى من النوم للدخول إلى المرحاض، وهذا سيسهم في النوم المتقطع وغير المريح؛ الأمر الذي يمنع دخولك مرحلة النوم العميق الذي تستهدفه لنشاط ملحوظ في الصباح الباكر.

3-  تأكد من أن غرفتك تعكس المبادئ الأساسية لـ"فنغ شوي"

عليك أيضًا أن تقوم باتباع بعض المبادئ الأساسية لـ"فنغ شوي" -فلسفة صينية تتبع فن التناغم مع الفضاء المحيط وتدفقات الطاقة خلال البيئة المحيطة- وتنظيم غرفتك وفقاً لها؛ الأمر الذي يساعدك على النوم بشكل أكثر راحة، ما ينعكس على نشاطك في الصباح الباكر.

هناك العديد من الخطوات التي يمكنك اتباعها من حيث وضع الأثاث وتحديد مواقع السرير وفقاً لـ"فنغ شوي"، وتعد النقطة الأخيرة هي الأكثر أهمية؛ حيث يجب وضع السرير بطريقة تتمكن خلالها من رؤية الباب من موضع مريح بالنسبة لك، دون أن تكون في وضع مباشر ومواجه للسرير عندما يفتح، وهذا يولد إحساسًا قويًّا بالأمن عندما ننام، وبالتالي يوفر نومًا أكثر راحة.

في حين أن الألوان التي تستخدمها في غرفة النوم الخاصة، لها تأثير قوي على مزاجك منذ أن تذهب إلى السرير حتى تخلد إلى النوم، حيث أبرز علم النفس أن مزيجاً من الباستيل الأزرق والأخضر هي الألوان الموصى بها؛ لأنها تؤدي إلى مشاعر الصفاء والهدوء والانسجام دون إرباك الحواس.

ما عليك فعله فور الاستيقاظ

4- التركيز على الأمور الإيجابية

دائماً ما نُصاب  بمشاعر التوتر والقلق في الصباح الباكر؛ وذلك نتيجة ارتفاع في مستوى الكورتيزول في أجسادنا، تلك المشاعر السلبية تخلق الشعور بالتعب والإرهاق؛ لذلك فور استيقاظك في الصباح الباكر عليك أن تركز على الأمور الإيجابية التي ستقوم بها خلال اليوم، ولكن تبقى المعضلة إذا لم يكن هناك شيء إيجابي في اليوم الحالي! هنا تأتي أهمية التخطيط الاستباقي للأيام المقبلة من خلال تقديم ملاحظة في التقويم المجاور لسريرك عن أعياد الميلاد والاحتفالات بالذكرى السنوية القادمة قريبًا؛ الأمر الذي يوفر فرحة واضحة وإثارة.

مهما كان الحدث الذي اخترت التركيز عليه في الصباح؛ فإن هذا الانفجار من الإثارة سوف ينشط حواسك ويخفف أي شعور من التعب.

أعراض غريبة وأسباب صادمة.. 10 أمراض نفسية تسمع عنها للمرة الأولى

5-  ممارسة بعض التمارين

وعندما تقرر الاستيقاظ على أمور إيجابية، ويتلاشي أي تعب؛ فإن هذا الشعور بعد التعب يحتاج إلى دعم، ليستمر معك حتى نهاية اليوم، ولتعزيز مزاجك ودفع مستويات أعلى من التركيز، لذلك عليك أن تقوم بممارسة بعض الألعاب الرياضية مثل الركض؛ حيث إن الركض يساهم في إطلاق المخ للعديد من المواد الكيميائية والإندورفين في مجرى الدم، التي يمكن أن تخفف من أعراض الإجهاد والخمول، وحتى الألم في بعض الحالات.

6- اشرب جرعة من الماء

شرب الماء في الصباح مع أول حركة تقوم بها بعد الاستيقاظ، يكون له تأثير في العقل والنشاط العقلي، وفقاً لبعض الدراسات، التي تؤكد أن شرب الماء في الصباح فور الاستيقاظ له تأثير قوي في نشاط المخ.

ابدأ يومك بشرب كوب من الماء قبل تناولك وجبة الإفطار، فهذا يمنحك دفعة قوية في عملية التمثيل الغذائي والحرق باقي اليوم، أيضًا يمنحك القدرة على الاستيقاظ بسرعة أكبر، ويمنحك قدرًا كبيرًا من التنبيه والتركيز في أسرع وقت.

يمكنك أيضًا شرب كوب من المشروبات الدافئة في الصباح بدلاً من شرب القهوة؛ فالعلم أثبت أن جسم الإنسان يعتاد الكافين الموجود في القهوة، بل تتزايد رغبة الجسم في كميات متزايدة مع مرور الوقت؛ لذلك حاول أن يكون تناولك للقهوة في مواعيد غير منتظمة، وأن يكون على فترات، فحاول أن تستخدمها فقط عندما تشعر بالتعب.

المصدر

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع صحة الرجل

تعاني من مشاكل الهضم في رمضان.. إليك الحل

في شهر رمضان كل عام، ينتظر كل منا قدومة لروحانياته وأجوائه الدافئة، ولكن لكثرة المواد الغذائية واختلافها على موائد الأفطار، يعاني الكثير منا من بعض المشاكل الهضمية التي تتسبب في كثير من الآلام لنا....