لماذا يحرص أثرياء العالم على تعليم أبنائهم هذه اللغة؟

جورج ابن الأمير وليام،والذي يتلقى دروسا في اللغة الصينية في مدرسته الابتدائية في لندن.

لماذا يحرص أثرياء العالم على تدريس أبنائهم هذه اللغة الغريبة؟

أكتسبت اللغه الصينيه مكانه هامة

صصت مدرسة خاصة لتدريس أولادها الثلاثة اللغة الصينية ؛

يحرص الكثيرون حول العالم على تعلم لغة ثانية، بالإضافة إلى لغتهم الأم؛ ولطالما فُضلت اللغة الإنجليزية كلغة ثانية حول العالم من دون غيرها من اللغات الأخرى؛ لكن بدأ الأمر بالتغير في الفترة الأخيرة؛ حيث وجهت الكثير من الأنظار باتجاه لغة أخرى.
وبدأت فئة الأثرياء في تدريس أبنائهم اللغة الصينية كلغة ثانية؛ لما حققه اقتصاد البلاد من طفرة اقتصادية كبيرة على مستوى العالم؛ والذي أكسب اللغة مكانة هامة.
 
ومن بين مشاهير وأغنياء العالم الذين درسوا وأتقنوا اللغة الصينية مؤسس موقع "فيسبوك"؛ مارك زوكربرغ؛ حيث أجرى في إحدى المرات مقابلة لمدة نصف ساعة.
وسارت إيفانكا ترامب ابنة الرئيس الأمريكي على هذا النهج الحديث في إتقان اللغة الصينية؛ حيث خصصت مدرسة خاصة لتدريس أولادها الثلاثة اللغة الصينية؛ هذا بالإضافة إلى الأمير الصغير صاحب الأعوام الأربع جورج ابن الأمير وليام، والذي يتلقى دروساً في اللغة الصينية في مدرسته الابتدائية في لندن.
 
ووصل عدد متحدثي اللغة الصينية في أحدث الإحصائيات  إلى 1.2 مليار نسمة حول العالم يتحدثون لغة "الماندرين". 

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع مشاهير