كعادتها الدائمة أطلّت الإعلاميّة المثيرة للجدل حليمة بولند على جمهورها عبر حسابها الشّخصي على تطبيق "سناب شات" بلوك جديد لم يسبقها عليه أحد؛ حيث اعتمدت هذه المرة على الحجاب الإيراني.
 
الحجاب الذي اعتمدته هذه المرّة النجمة الشابّة التي أُصيبت بنوبة ضحك مؤخراً، لم يكن وفقاً "الأصول" المتعارفة عليه في الدّين الإسلامي، وكان قسم من شعرها ما زال ظاهراً للجميع.
وسألت جمهورها: "حلو لوك الحجاب علي؟"، لتنهال عليها بعض التّعليقات الغاضبة من تعبيرها خصوصاً أنّ ما ارتدته لا يُعتبر حجاباً أبداً، فضلاً عن أنّ الحجاب نفسه لا يُسمى بـ"اللوك"، وقالوا: "الحجاب مو لوك... الحمدلله والشكر"، "هلا الحجاب صار لوك".
 
وفيما كان هناك بعض المعترضين على ما قامت به حليمة، إلاّ أنّ البعض الآخر لم يُخف إعجابه بها وبجمالها وإطلالتها الرّائعة بشكل عام؛ حيث قالت بعض التعليقات "حليمه بالحجاب عجيبة يارب تلبسينه قسم بالله هيبه"، "يا عمري ياحياتي عسل عسل عسل تهبلي تجنني اطلع طول ياقمرهم روووعه متل كل مره واحلى بزياده".
كما وتمنّت بولند دورها بحسب ما كتبت على إحدى الصّور التي تنشرتها بالحجاب الإيراني، أن تتحجّب في يوم من الأيّام، ولم تُخف رغبتها بحصول هذا الأمر، وعلّقت: "اللهم اهديني لما تحب وترضى وإن شاء الله يجي اليوم اللي البس فيه الحجاب".

أضف تعليقا