مقطع طريف وثقه أحد المعتمرين لقطتين تلعبان في ساحة الحرم المكي الخارجية، وعلى ما يبدو أنهما وجدتا قطعة من البلاستيك شدت انتباههما وظلتا تلعبان بها حتى ابتعدت عنهما تحت معتمر نائم؛ مما جعل القطة تذهب وتوقظه لكي تستردها.

صحن الكعبة خالياً من الأعمدة والحرم بلا مطاف مؤقت (صور)

وأثار المقطع إعجاب الكثير نظراً لبراءة القطة وكأنها طفل صغير يلهو في ساحة الحرم المكي، كما اثأر أعجابهم تصرف المعتمر الذي لم يقم بتوبيخ القطة أو إزعاجها بل جلس في هدوء حتى تكمل لعبها، والقطط من ضمن الحيوانات المسموح لها بدخول ساحة الحرم المكي وتحظى بكل الأمن والأمان.

طلاب أوفياء يفاجئون معلمهم بتورتة عليها صورته (فيديو)

أضف تعليقا