نشرت القناة الرسمية لحركة "موفمبر"، المختصة بالتوعية الصحية للرجال، فيديو طريفاً على موقع يوتيوب، يوضح المكانة التي يتبناها الشارب في الإنجاز الذي يحققه الرجل.

وتتخذ الحركة شهر نوفمبر، باعتباره الشهر المختص بالرجل حول العالم؛ من أجل توعية الرجال بالأمراض التي تصيبهم، مثل السرطان، وخصوصا سرطان البروستاتا، الذي يعتبر من أكثر أنواع السرطان انتشاراً بين الرجال.

وبصورة طريفة، يظهر الفيديو مجموعة من رواد الفضاء، وعددهم سبعة، متجهين إلى مركبتهم، يبدو من بينهم خمسة رجال يطلقون شاربهم، وبعد نجاح انطلاق المركبة إلى السماء، يظهر أن ستة فقط استطاعوا ركوبها، بينما رائد الفضاء السابع لم يستطع، حيث وصل متأخراً.

ومن الواضح أن رواد الفضاء الستة الذين انطلقوا في الفضاء هم الخمسة ذوو الشوارب، إضافة إلى امرأة، بينما الذي تخلف عنهم هو رائد الفضاء الوحيد الذي لا يملك شارباً.

ويختتم الفيديو بجملة تقول: "بدون الشارب، ستقل فرص ذهابك إلى الفضاء الخارجي بنسبة 71%".

وتبدأ الحملة من بداية شهر نوفمبر، حيث يقوم الرجال المشاركون فيها بحلاقة الشارب واللحية، ثم يظلون طيلة الشهر بدون حلاقة، حيث يعمل الشارب الجديد كبداية يمكن من خلالها النقاش حول صحة الرجل.

والهدف الرئيسي من الحملة هو توعية الرجال بالأمراض التي تصيبهم، إضافة إلى جمع التبرعات للإنفاق على الأبحاث العلمية التي تجري حول هذه الأمراض، وبالأخص سرطان البروستاتا.

أضف تعليقا