أضرار الضغط النفسي.. عندما ينهش العقل في الجسد (إنفوجراف)

أضرار الضغط النفسي.. عندما ينهش العقل في الجسد (إنفوجراف)

الضغط النفسي..عندما ينهش العقل في الجسد ! (إنفوجراف)

الأمراض الجلدية : الصدفية وحب الشباب بالإضافة إلى العديد من الأمراض الجلدية متباينة الخطورة من أبرز العلامات التي يدل ظهورها المفاجئ على أن عقلك ليس في أفضل حالاته وأن معاناتك من الضغط النفسي دخل في مراحل خطرة .

تغيرات الوزن : معاناة العقل من التوتر والضغط النفسي بشكل مبالغ فيه يجعله يؤثر على الجسم بزيادة إنتاج هرمون الكورتيزول "هرمون التوتر" وهو الأمر الذي يؤدي إلى حدوث خلل في عملية التمثيل الغذائي ونسبة تواجد السكر في الدم وزيادة قابلية الجسم في تخزين الدهون . وكما يؤدي الضغط النفسي إلى زيادة الوزن فأنه يؤدي إلى فقدانه أيضاً بالنسبة لبعض الأشخاص لأن العقل قد يكّون ردة فعل مختلفة وذلك بإنتاج مستويات أعلى من الأدرينالين وبالتالي تزداد سرعة عملية الحرق بشكل جنوني يؤدي إلى فقدان الوزن بطريقة خطرة على الصحة .

نزلات البرد : نزلات البرد والانفلونزا التي يسببها التوتر والضغط النفسي غير قابلة للعلاج باستخدام الأدوية فالإصابة بها في الأساس ترجع إلى زيادة هرمون التوتر "الكورتيزول" والذي يضعف جهاز المناعة ولا تنتهي إلا بانتهاء المؤثر الذي جعل العقل والجسم يصابان بالإرهاق .

اضطرابات الجهاز الهضمي: هناك دليل علمي أن الإجهاد يمكن أن يكون له تأثير سلبي على الجهاز الهضمي وفي بعض الأحيان لا تساعد أدوية انتفاخ البطن وآلام المعدة على العلاج ولن يكون هناك حل أكيد سوى بتحديد أسباب القلق والتوتر الخاص ومحاولة منها.

تدمير الجهاز العصبي : وقوع عقلك ضحية للتوتر والضغط النفسي لفترات طويلة بالتأكيد سوف يدمر قوة وكفاءة جهازك العصبي وهو ما سوف يؤثر على قوة تركيزك وعلى مستوى الأداء العملي أو التحصيل الدراسي .

فقدان الشعر : قد تصاب بتساقط الشعر الكثيف أو تلفه أو حتى بالصلع بحسب قوة المؤثر السلبي الذي يتعرض لها العقل وتمتد تأثيراته على الجسم حيث يقوم التوتر والضغط النفسي بالتأثير على الغذاء والفيتامينات التي تصل إلى بصيلات الشعر مما يؤدي إلى تساقطه .

الصداع : الصداع ليس نهاية الأمر فالضغط النفسي والتوتر يتسببان بارتفاع ضغط الدم والتهابات الجيوب الأنفية التي تتسبب بصداع قوي لا يحتمل وأسوأ ما في الأمر أن دخولك في حالات متكررة من التوتر سوف يزيد من كارثية الألم والأوجاع .

الفتك بالقدرة الجنسية : بالنسبة للرجال يؤدي التوتر والضغط النفسي إلى الإصابة بالضعف الجنسي وفقدان القدرة على الانتصاب والتأثير على الخصوبة بسبب انخفاض نسبة إنتاج هرمون الذكورة التستوستيرون .

مشاكل النوم : أكثر أعراض التفكير الزائد والضغط النفسي شيوعاً فالأرق وفقدان القدرة على النمو والمعاناة من تقلبات مزاجية حادة تؤدي إلى فقدانك لإيقاع حياتك الطبيعية سوف يصبحون بمثابة الأصدقاء المرافقين لك حتى تستطيع التغلب على معاناتك النفسية .

أمراض القلب والأوعية الدموية : نسبة الإصابة بالجلطات والنوبات القلبية المفاجئة التي قد تؤدي إلى الوفاة ترتفع إلى أعلى معدلاتها عند المعاناة من التوتر والوقع تحت تأثير الضغط النفسي وحتى إن كنت لا تعاني من أي أمراض قلبية فإن هذا لا يبعد عنك الخطر على الإطلاق .

أضرار الضغط النفسي.. عندما ينهش العقل في الجسد (إنفوجراف)

حالتك النفسية وما يدور داخل عقلك من صراعات ومشاكل وأحداث، تجعلك مصاباً بمرض التفكير الزائد.. معارك لا تخوضها في العالم الافتراضي بعيداً عن جسدك.

أكثر 10 خرافات انتشاراً عن جسم الإنسان

ففي تلك المعركة النفسية، عقلك لا يتعرض للهجمات والضربات بمفرده، ولكن جسدك أيضاً يصاب بالكثير من الطعنات والضربات التي يسببها الضغط النفسي؛ ليبدو الأمر وكأن عقلك يموت  ببطء، وهو ينهش في جسدك ويستنزف قواه.

وفي التقرير التالي، سوف تتعرف على الأمراض والأعراض الجسدية الضارة، والتي تدل على أن عقلك تعرض للهزيمة أمام التوتر والضغط النفسي، وبدأ جسدك يتلقى ضربات الضغط والتوتر المؤلمة.

1- الأمراض الجلدية

الصدفية وحب الشباب، بالإضافة إلى العديد من الأمراض الجلدية متباينة الخطورة، من أبرز العلامات التي يدل ظهورها المفاجئ على أن عقلك ليس في أفضل حالاته، وأن معاناتك من الضغط النفسي دخلت في مراحل خطيرة.

2- تغيرات الوزن

معاناة العقل من التوتر والضغط النفسي بشكل مبالغ فيه، يجعله يؤثر على الجسم بزيادة إنتاج هرمون الكورتيزول "هرمون التوتر"، وهو الأمر الذي يؤدي إلى حدوث خلل في عملية التمثيل الغذائي، ونسبة وجود السكر في الدم، وزيادة قابلية الجسم في تخزين الدهون.

وكما يؤدي الضغط النفسي إلى زيادة الوزن، فإنه يؤدي إلى فقدانه أيضاً بالنسبة لبعض الأشخاص؛ لأن العقل قد يكوّن ردة فعل مختلفة، وذلك بإنتاج مستويات أعلى من الأدرينالين، وبالتالي تزداد سرعة عملية الحرق بشكل جنوني، يؤدي إلى فقدان الوزن بطريقة خطيرة على الصحة.

3- نزلات البرد

نزلات البرد والإنفلونزا التي يسببها التوتر والضغط النفسي غير قابلة للعلاج باستخدام الأدوية، فالإصابة بها في الأساس ترجع إلى زيادة هرمون التوتر "الكورتيزول"، والذي يضعف جهاز المناعة، ولا تنتهي إلا بانتهاء المؤثر الذي جعل العقل والجسم يصابان بالإرهاق.

4- اضطرابات الجهاز الهضمي

هناك دليل علمي على أن الإجهاد يمكن أن يكون له تأثير سلبي على الجهاز الهضمي، وفي بعض الأحيان لا تساعد أدوية انتفاخ البطن وآلام المعدة على العلاج، ولن يكون هناك حل أكيد سوى بتحديد أسباب القلق والتوتر، ومحاولة التغلب عليها.
5- تدمير الجهاز العصبي
 
وقوع عقلك ضحية للتوتر والضغط النفسي لفترات طويلة بالتأكيد، سوف يدمر قوة وكفاءة جهازك العصبي، وهو ما سوف يؤثر على قوة تركيزك وعلى مستوى الأداء العملي أو التحصيل الدراسي.
 
6- فقدان الشعر
 
قد تصاب بتساقط الشعر الكثيف أو تلفه، أو حتى بالصلع، بحسب قوة المؤثر السلبي الذي يتعرض له العقل، وتمتد تأثيراته على الجسم، حيث يقوم التوتر والضغط النفسي بالتأثير على الغذاء والفيتامينات التي تصل إلى بصيلات الشعر، مما يؤدي إلى تساقطه.
 
7- الصداع
 
الصداع ليس نهاية الأمر، فالضغط النفسي والتوتر يتسببان في رتفاع ضغط الدم، والتهابات الجيوب الأنفية التي تتسبب في صداع قوي لا يحتمل، وأسوأ ما في الأمر أن دخولك في حالات متكررة من التوتر سوف يُزيد من كارثية الألم والأوجاع.
 
8- الفتك بالقدرة الجنسية
 
 
بالنسبة للرجال، يؤدي التوتر والضغط النفسي إلى الإصابة بالضعف الجنسي وفقدان القدرة على الانتصاب والتأثير على الخصوبة؛ بسبب انخفاض نسبة إنتاج هرمون الذكورة التستوستيرون.
 
9- أمراض القلب والأوعية الدموية
 
نسبة الإصابة بالجلطات والنوبات القلبية المفاجئة التي قد تؤدي إلى الوفاة ترتفع إلى أعلى معدلاتها عند المعاناة من التوتر والوقوع تحت تأثير الضغط النفسي، وحتى إن كنت لا تعاني من أي أمراض قلبية، فإن هذا لا يبعد عنك الخطر على الإطلاق.
10- مشاكل النوم
 
أكثر أعراض التفكير الزائد والضغط النفسي شيوعاً الأرق، وفقدان القدرة على النمو، والمعاناة من تقلبات مزاجية حادة، فتؤدي إلى فقدانك لإيقاع حياتك الطبيعية، وسوف تصبح بمثابة «الأصدقاء المرافقين» لك؛ حتى تستطيع التغلب على معاناتك النفسية.
 
لمشاهدة المادة الأصلية.. اضغط هنا 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع صحة الرجل

إرشادات طبية للتخلص من التهاب المفاصل

مرض التهاب المفاصل عبارة عن اضطرابات أو التهابات تحدث في مفاصل جسم الإنسان، مثل مفاصل الركبتين والعمود الفقري والأرجل واليدين، ولا يرتبط مرض التهاب المفاصل بسن معينة ولكن يمكن أن يحدث في أي عمر...