بعد وصول وزنه لـ 29 كيلو.. معاناة «أكبر طفل في العالم»

ولد الطفل المكسيكي صاحب لقب «أكبر طفل في العالم» كطفل طبيعي لا يعيبه أي مكروه

حالة الطفل الغامضة أنها تعتقد أن النظام الغذائي للأم بانتوجا خلال فترة الحمل، قد يكون السبب بزيادة وزن ابنها

من المحتمل أن يكون غياب العناصر الغذائية الرئيسية المثبطة للنمو الأيضي في الرحم،

ولد الطفل المكسيكي صاحب لقب «أكبر طفل في العالم» طفلاً طبيعيًّا لا يعيبه أي مكروه؛ لكن لم تمضِ أشهر قليلة على ولادة الطفل الصغير حتى تحولت فرحة الأبوين بمولودهما إلى معاناة؛ وذلك عندما أصيب الطفل، لويس مانويل غونزاليس، بحالة مرضية غامضة عجز الأطباء عن تفسيرها.
 
ووصل وزنه بعد 10 أشهر من ولادته إلى 28.18 كلغ؛ أي ما يعادل وزن طفل في التاسعة من عمره على الرغم من ولادته بوزن مثالي بلغ 3.64 كلغ! وأرجعت أم الطفل، إيزابيل بانتوجا، السبب في زيادة وزن طفلها بداية الأمر إلى "حليب ثديها المغذي"، كما اعتقدت في ذلك الوقت.
وشخَّص الأطباء حالة الطفل الصغير على أنها خلل نادر في هرموناته؛ التي يطلق عليها اسم متلازمة "بردر-ويلي"؛ وهو اضطراب وراثي نادر يؤدي إلى نقص التوتر العضلي وقصر القامة وعدم اكتمال النمو الجنسي، بالإضافة إلى شعور مزمن بالجوع، يؤدي إلى الأكل المفرط والسمنة المهددة للحياة.
وأوضحت الدكتورة سيلفيا أوروزكو، المشرفة على حالة الطفل الغامضة، أنها تعتقد أن النظام الغذائي للأم بانتوجا خلال فترة الحمل، قد يكون السبب بزيادة وزن ابنها غير المبرر، ومن المحتمل أن يكون غياب العناصر الغذائية الرئيسية المثبطة للنمو الأيضي في الرحم، هي السبب في تلك الحالة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع غرائب ومنوعات

في اليوم الوطني.. رحالة سعودي يجوب 13 دولة حول العالم بدراجته النارية

تحت شعار " مبادرة فرحة وطن" بدأ الرحالة السعودي محمد راضي المشيطي العنزي، رحلته بدراجته النارية التي يعتزم أن يجوب بها 13 دولة حول العالم حاملاً معه علم بلده احتفالاً باليوم الوطني للمملكة...