النساء أسعد من الرجال بـ«حياة العزوبية»!

main image
4 صور
النساء أسعد من الرجال بـ«حياة العزوبية»!

النساء أسعد من الرجال بـ«حياة العزوبية»!

النساء أسعد من الرجال بـ«حياة العزوبية»!

النساء أسعد من الرجال بـ«حياة العزوبية»!

ورجحت الدراسة أن طبيعة المرأة تجعلها لا تهتم بالعلاقات بنفس القدر الذي يهتم به الرجل

ورجحت الدراسة أن طبيعة المرأة تجعلها لا تهتم بالعلاقات بنفس القدر الذي يهتم به الرجل

النساء الذين ليس لديهم شريك يكون لديهم الكثير من البدائل إذ يميلون إلى القيام بالمزيد من الأنشطة الاجتماعية

النساء الذين ليس لديهم شريك يكون لديهم الكثير من البدائل إذ يميلون إلى القيام بالمزيد من الأنشطة الاجتماعية

على عكس الفكر السائد كشفت دراسة حديثة أن النساء العوازب أكثر سعادة من الرجال؛ وأرجعت الدراسة ذلك إلى اختلاف نظرة النساء للزواج عما كان سابقاً؛ حيث يعتبر بعض النساء في عصرنا الحالي الزواج معوقاً لتقدمهن المهني ومعوقاً لاستقلالهن. 
 
ووفقاً لدراسة أجراها محللو البيانات في شركة "مينتل" فى المملكة المتحدة، فإن 61 فى المئة من النساء سعيدات بكونهن عوازب، مقابل 49 في المئة من الرجال.
ووجدت الدراسة أيضاً أن 75 في المائة من النساء العوازب لم يبحثن عن العلاقات التي انتهت العام الماضي، مقابل 65 في المائة من الرجال يبحثن حول علاقاتهم التي انتهت.
 
ورجحت الدراسة أن طبيعة المرأة تجعلها لا تهتم بالعلاقات بالقدر نفسه الذي يهتم به الرجل، فضلاً عن أن العلاقات فى الغالب تتطلب عموماً المزيد من الجهد والمثابرة من الرجال.
 
وأشارت الدراسة إلى أن النساء في الغالب تميل إلى الشبكات الاجتماعية البديلة، والأصدقاء المقربين، ولا تريد أن تعتمد على شخص بعينه؛ فهي تحب الاستقلال وأن تستغل وقتها متى شاءت وكيفما شاءت، في حين أن الرجال يميلون إلى الاعتماد بشكل كبير على زوجاتهم؛ لذلك نجد أن روابطهم الاجتماعية أقل من النساء.
وأوضحت الدراسة أن هناك نتيجة مشتركة ظهرت في الكثير من الدراسات، وهى أن النساء اللائي ليس لديهن شريك يكون لديهن الكثير من البدائل؛ إذ يميلن إلى القيام بالمزيد من الأنشطة الاجتماعية، وتكون دائرة أصدقائهن أوسع مقارنة مع النساء اللائي يكون لديهن شريك، وذلك وفقاً لما نشرته صحيفة "الإندبندنت" البريطانية.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من أنت والمرأة