لخسارة الوزن.. 10 أمور يجب أن تعرفها عن دهون الجسم حتى لا تتعب كثيراً

main image
12 صور
لخسارة الوزن.. 10 أمور يجب أن تعرفها عن دهون الجسم حتى لا تتعب كثيراً

لخسارة الوزن.. 10 أمور يجب أن تعرفها عن دهون الجسم حتى لا تتعب كثيراً

منذ مئات السنين وهناك معركة حامية الوطيس تجمع ما بين البشر والدهون؛ فالجميع يريد أن يتخلص من الدهون المتراكمة بداخل جسده، وعلى المناطق والعضلات المتفرقة بشكل ضار بالصحة، وتتسبب في الكثير من الحرج.

منذ مئات السنين وهناك معركة حامية الوطيس تجمع ما بين البشر والدهون؛ فالجميع يريد أن يتخلص من الدهون المتراكمة بداخل جسده، وعلى المناطق والعضلات المتفرقة بشكل ضار بالصحة، وتتسبب في الكثير من الحرج.

 الدهون ليست متجانسة  يظن الكثير من البشر أن دهون الجسم كلها متجانسة من حيث اللون والوظائف ولكن هذا الاعتقاد خاطىء تامامً فالحقيقة أن هناك نوعين من الدهون وهي الدهون البيضاء أو الصفراء والدهون البنية .  وتعد الدهون البضاء أو الصفراءهي الدهون الضارة بداخل أجسامنا والتي تتسبب لنا بالسمنة وأمراض القلب والشرايين أما الدهون البنية التي استمددت هذا اللون من العضلات تعمل على حرق الدهون البيضاء أو الصفراء الضارة لتوليد الطاقة وفقد الوزن عند ممارسة التمارين الرياضية وهذا ما يفسر توصية الاطباء بتناول الدهون الصحية بش

الدهون ليست متجانسة : يظن الكثير من البشر أن دهون الجسم كلها متجانسة من حيث اللون والوظائف ولكن هذا الاعتقاد خاطىء تامامً فالحقيقة أن هناك نوعين من الدهون وهي الدهون البيضاء أو الصفراء والدهون البنية . وتعد الدهون البضاء أو الصفراءهي الدهون الضارة بداخل أجسامنا والتي تتسبب لنا بالسمنة وأمراض القلب والشرايين أما الدهون البنية التي استمددت هذا اللون من العضلات تعمل على حرق الدهون البيضاء أو الصفراء الضارة لتوليد الطاقة وفقد الوزن عند ممارسة التمارين الرياضية وهذا ما يفسر توصية الاطباء بتناول الدهون الصحية بشكل منتظم والتي تتوادد في الأسماك والمكسرات والأفوكادو .

السيلوليت : ليس ضار  بالتأكيد مظهر السيلوليت المتجمع في منطقة المؤخرة والفخذين أمر محرج وخاصةً للرجال الذين تتمتع أجسامهم بنسبة قليلة جداً من احتمالية الإصابة به إلاأنه في نهاية الأمر ليس ضار كما يعتقد الكثير ولا يتجمع بداخله أي سموم كما يعتقد الكثير من الناس .

السيلوليت : ليس ضار بالتأكيد مظهر السيلوليت المتجمع في منطقة المؤخرة والفخذين أمر محرج وخاصةً للرجال الذين تتمتع أجسامهم بنسبة قليلة جداً من احتمالية الإصابة به إلاأنه في نهاية الأمر ليس ضار كما يعتقد الكثير ولا يتجمع بداخله أي سموم كما يعتقد الكثير من الناس .

 لا تتذاكى !  نعم بالتأكيد لا يجب أن تتذاكى مع الدهون أو مع جسمك عند إنقاص وزنك واتباع حمية غذائية لأن سوف تضر بنفسك فعندما بتناول الإنسان سعرات حرارية أقل بنسبة كبيرة ومفاجئة عن المعتاد يبدأ الجسم يبدأ الجسم بفقد الدهون ولكن على المدى البعيد يتعرض للتدمير .  فنسبة استردادك لما ففدته من وزنك كبيرة جداً كما يؤدي إنقاص الوزن فجأة وبسرعة إلى ارتفاع احتمالية الإصابة  بفقر الدم والدوار والصداع وانخفاض نسبة السكر في الدم ومشاكل الكبد والكلى  لذلك التدريج في فقدان الوزن هي الطريقة الأكثر صحة من أجل القضاء على الده

لا تتذاكى ! : نعم بالتأكيد لا يجب أن تتذاكى مع الدهون أو مع جسمك عند إنقاص وزنك واتباع حمية غذائية لأن سوف تضر بنفسك فعندما بتناول الإنسان سعرات حرارية أقل بنسبة كبيرة ومفاجئة عن المعتاد يبدأ الجسم يبدأ الجسم بفقد الدهون ولكن على المدى البعيد يتعرض للتدمير . فنسبة استردادك لما ففدته من وزنك كبيرة جداً كما يؤدي إنقاص الوزن فجأة وبسرعة إلى ارتفاع احتمالية الإصابة بفقر الدم والدوار والصداع وانخفاض نسبة السكر في الدم ومشاكل الكبد والكلى لذلك التدريج في فقدان الوزن هي الطريقة الأكثر صحة من أجل القضاء على الدهون .

 الدهون هامة  : يطمح الجميع في تدمير الدهون وإذابتها من الجسم بشكل كامل ونهائي ولكن الحقيقة أن دهون الجسم تحافظ على  طاقتك وتبقيك دافئا وتعشر بالحيوية وتحافظ على أجهزتك الحيوية التي تبقيك على قيد الحياة ولكن كل هذا إذا كانت نسبة الدهون في جسدك مثالية .   فأجساد الرجال الأقرب إلى المثالية تحتاج إلى 3% من الدهون  بينما تحتاج النساء إلى 12% حتى لا يصابون بالعجز الجنسي للرجال أو انقطاع الطمث لدى النساء بالإضافة إلى الجفافوفقدان الأنسجة العضلية و الإصابة بهشاشة العظام  في سن مبكرة .

الدهون هامة : يطمح الجميع في تدمير الدهون وإذابتها من الجسم بشكل كامل ونهائي ولكن الحقيقة أن دهون الجسم تحافظ على طاقتك وتبقيك دافئا وتعشر بالحيوية وتحافظ على أجهزتك الحيوية التي تبقيك على قيد الحياة ولكن كل هذا إذا كانت نسبة الدهون في جسدك مثالية . فأجساد الرجال الأقرب إلى المثالية تحتاج إلى 3% من الدهون بينما تحتاج النساء إلى 12% حتى لا يصابون بالعجز الجنسي للرجال أو انقطاع الطمث لدى النساء بالإضافة إلى الجفافوفقدان الأنسجة العضلية و الإصابة بهشاشة العظام في سن مبكرة .

 ليست الأفضل  :  تمارين "الكارديو" أو اللياقة البدنية مثل المشي والركض وركوب الدراجات وما غير ذلك جيدة وتحافظ على صحة القلب والشرايين وتساعد على التخلص من الدهون ولكنها ليست الأفضل في هذا المجال .  فتمارين رفع الأثقال هي الأفضل في حرق الدهون وجعل الجسم أكثر قدرة على التخلص من الدهون المتراكمة وزيادة سرعة عملية الحرق الداخلية بداخله لذلك الجمع بين تمارين رفع الأثقال وتمارين "الكارديو" أفضل وسيلة للحصول للتخلص من الدهون .

ليست الأفضل : تمارين "الكارديو" أو اللياقة البدنية مثل المشي والركض وركوب الدراجات وما غير ذلك جيدة وتحافظ على صحة القلب والشرايين وتساعد على التخلص من الدهون ولكنها ليست الأفضل في هذا المجال . فتمارين رفع الأثقال هي الأفضل في حرق الدهون وجعل الجسم أكثر قدرة على التخلص من الدهون المتراكمة وزيادة سرعة عملية الحرق الداخلية بداخله لذلك الجمع بين تمارين رفع الأثقال وتمارين "الكارديو" أفضل وسيلة للحصول للتخلص من الدهون .

 النتيجة الحتمية   : بكل تأكيد مع التقدم في العمر وبطىء عملية الحرق وقابلية الجسم على اكتساب الدهون يبدأ الجسد بتخزين الدهون واكتساب الوزن ولكن لا توجد أي علاقة بين السن والعمر وبين حتمية اكتساب الوزن الزائد فهذا الأمر مجرد وهم استسلم له البشر لأن ممارسة الرياضة بشكل يتوافق مع العمر وبانتظام تجعل الجسم يتخلص من الدهون في أي عمر أو سن .

النتيجة الحتمية : بكل تأكيد مع التقدم في العمر وبطىء عملية الحرق وقابلية الجسم على اكتساب الدهون يبدأ الجسد بتخزين الدهون واكتساب الوزن ولكن لا توجد أي علاقة بين السن والعمر وبين حتمية اكتساب الوزن الزائد فهذا الأمر مجرد وهم استسلم له البشر لأن ممارسة الرياضة بشكل يتوافق مع العمر وبانتظام تجعل الجسم يتخلص من الدهون في أي عمر أو سن .

 الخلايا الدهنية   : تحتوي جميع الاجسام على خلايا دهنية يسعى الجميع إلى تدميرها لأنها تخزن الدهون ولكن في الحقيقة لا تكمن أهمية الخلايا الدهنية في تخزين الدهون فقط  فهي تنتج هرمونات مثل اللبتين الذي يؤثر  على شهيتنا وهرمون الأديبونيكتين المتحكم في كيفية تنظيم الجسم للجلوكوز وكسر الدهون الزائدة عن الحاجة .

الخلايا الدهنية : تحتوي جميع الاجسام على خلايا دهنية يسعى الجميع إلى تدميرها لأنها تخزن الدهون ولكن في الحقيقة لا تكمن أهمية الخلايا الدهنية في تخزين الدهون فقط فهي تنتج هرمونات مثل اللبتين الذي يؤثر على شهيتنا وهرمون الأديبونيكتين المتحكم في كيفية تنظيم الجسم للجلوكوز وكسر الدهون الزائدة عن الحاجة .

تحويل الدهون إلى عضلات :  أثناء ممارسة التمارين الرياضية سوف نجد الكثير من الرياضيين يعتقدون بان الدهون تتحول إلى عضلات وهو بالتأكيد أمر وهمي لا أساس له من الصحة فعلمياً لا يمكن تحويل نسيج دهني إلى عضلي ولكن ما سيحدث أنه بممارسة الرياضة سوف تتخلص من الكتلة الدهنية الضارة المتراكمة داخل الجسم بينما سوف يزيد حجم الكتلة العضلية .

تحويل الدهون إلى عضلات : أثناء ممارسة التمارين الرياضية سوف نجد الكثير من الرياضيين يعتقدون بان الدهون تتحول إلى عضلات وهو بالتأكيد أمر وهمي لا أساس له من الصحة فعلمياً لا يمكن تحويل نسيج دهني إلى عضلي ولكن ما سيحدث أنه بممارسة الرياضة سوف تتخلص من الكتلة الدهنية الضارة المتراكمة داخل الجسم بينما سوف يزيد حجم الكتلة العضلية .

 تناول الدهون  : بالتأكيد تناول الدهون من المفترض أن يزيد من الوزن ولكن في الحقيقة الأمر ليس كذلك فالأمر متوقف على نوع الدهون فهناك نوع ضار المتمثل في الوجبات السريعة والأطعمة المقلية وهناك الدهون المفيدة المتمثلة في دهون المسكرات والأسماك وبعض الأنواع من الفواكه وزيت الزيتون .

تناول الدهون : بالتأكيد تناول الدهون من المفترض أن يزيد من الوزن ولكن في الحقيقة الأمر ليس كذلك فالأمر متوقف على نوع الدهون فهناك نوع ضار المتمثل في الوجبات السريعة والأطعمة المقلية وهناك الدهون المفيدة المتمثلة في دهون المسكرات والأسماك وبعض الأنواع من الفواكه وزيت الزيتون .

 تناول الطعام ليلاً   : تناول الطعام أثناء الليل أمر ضار ولكن كيف يستطيع الجسم معرفة ما إذا كان في الليل أو النهار ولأن هذا الأمر مستحيل فالمقصود من عدم تناول الطعام ليلاً هو الامتناع عن تناول الطعام بـ 3 ساعات على الأقل قبل النوم لذلك الأمر ليس له علاقة بالليل تحديداً .

تناول الطعام ليلاً : تناول الطعام أثناء الليل أمر ضار ولكن كيف يستطيع الجسم معرفة ما إذا كان في الليل أو النهار ولأن هذا الأمر مستحيل فالمقصود من عدم تناول الطعام ليلاً هو الامتناع عن تناول الطعام بـ 3 ساعات على الأقل قبل النوم لذلك الأمر ليس له علاقة بالليل تحديداً .

منذ مئات السنين وهناك معركة حامية الوطيس تجمع ما بين البشر والدهون؛ فالجميع يريد أن يتخلص من الدهون المتراكمة بداخل جسده، وعلى المناطق والعضلات المتفرقة بشكل ضار بالصحة، وتتسبب في الكثير من الحرج.
 
 
لذلك وقبل التفكير في خسارة الدهون عليك أن تفهمها أولاً وتستوعب طبيعتها وأضرارها وما تفعله بجسمك عند تكاثرها وتراكمها بداخله، وهذا تمامًا ما سوف تعرف من خلال التقرير التالي.
 
1- الدهون ليست متجانسة
 
 
يظن الكثير من البشر أن دهون الجسم كلها متجانسة من حيث اللون والوظائف، ولكن هذا الاعتقاد خاطئ تامًا؛ فالحقيقة أن هناك نوعين من الدهون، وهي الدهون البيضاء أو الصفراء والدهون البنية.
 
وتعد الدهون البيضاء أو الصفراء هي الدهون الضارة بداخل أجسامنا التي تتسبب لنا بالسمنة وأمراض القلب والشرايين، أما الدهون البنية التي استمددت هذا اللون من العضلات فتعمل على حرق الدهون البيضاء أو الصفراء الضارة لتوليد الطاقة وفقد الوزن عند ممارسة التمارين الرياضية، وهذا ما يفسر توصية الأطباء بتناول الدهون الصحية بشكل منتظم التي توجد في الأسماك والمكسرات والأفوكادو.
 
2- السيلوليت ليس ضارًّا
 
 
بالتأكيد مظهر السيلوليت المتجمع في منطقة المؤخرة والفخذين أمر محرج وبخاصة للرجال الذين تتمتع أجسامهم بنسبة قليلة جدًّا من احتمالية الإصابة به، إلا أنه في نهاية الأمر ليس ضارًّا كما يعتقد الكثير، ولا يتجمع بداخله أي سموم كما يعتقد الكثير من الناس.
3- لا تتذاكى!
 
 
نعم بالتأكيد يجب ألا تتذاكى مع الدهون أو مع جسمك عند إنقاص وزنك واتباع حمية غذائية؛ لأنك سوف تضر بنفسك، فعندما يتناول الإنسان سعرات حرارية أقل بنسبة كبيرة ومفاجئة عن المعتاد يبدأ الجسم بفقد الدهون، ولكن على المدى البعيد يتعرض للتدمير.
 
فنسبة استردادك لما فقدته من وزنك كبيرة جدًّا، كما يؤدي إنقاص الوزن فجأة وبسرعة إلى ارتفاع احتمالية الإصابة بفقر الدم والدوار والصداع وانخفاض نسبة السكر في الدم ومشاكل الكبد والكلى؛ لذلك التدرج في فقدان الوزن هو الطريقة الأكثر صحة من أجل القضاء على الدهون.
 
4- الدهون مهمة
 
يطمح الجميع في تدمير الدهون وإذابتها من الجسم بشكل كامل ونهائي، ولكن الحقيقة أن دهون الجسم تحافظ على طاقتك وتبقيك دافئًا وتشعر بالحيوية، وتحافظ على أجهزتك الحيوية التي تبقيك على قيد الحياة، ولكن كل هذا إذا كانت نسبة الدهون في جسدك مثالية.
 
 فأجساد الرجال الأقرب إلى المثالية تحتاج إلى 3% من الدهون بينما تحتاج النساء إلى 12%؛ وذلك حتى لا يصاب الرجال بالعجز الجنسي أو النساء بانقطاع الطمث لديهن، بالإضافة إلى الجفاف وفقدان الأنسجة العضلية والإصابة بهشاشة العظام في سن مبكرة.
 
5- ليست الأفضل 
 
 
تمارين «الكارديو» أو اللياقة البدنية مثل المشي والركض وركوب الدراجات، وما غير ذلك؛ جيدة، وتحافظ على صحة القلب والشرايين، وتساعد على التخلص من الدهون، ولكنها ليست الأفضل في هذا المجال.
 
فتمارين رفع الأثقال هي الأفضل في حرق الدهون وجعل الجسم أكثر قدرة على التخلص من الدهون المتراكمة وزيادة سرعة عملية الحرق الداخلية بداخله؛ لذلك الجمع بين تمارين رفع الأثقال وتمارين «الكارديو» أفضل وسيلة للتخلص من الدهون.
 
6- النتيجة الحتمية 
 
بكل تأكيد مع التقدم في العمر وبطء عملية الحرق وقابلية الجسم على اكتساب الدهون يبدأ الجسم بتخزين الدهون واكتساب الوزن، ولكن لا توجد أي علاقة بين العمر وحتمية اكتساب الوزن الزائد؛ فهذا الأمر مجرد وهم استسلم له البشر لأن ممارسة الرياضة بشكل يتوافق مع العمر وبانتظام تجعل الجسم يتخلص من الدهون في أي عمر أو سن.
 
7- الخلايا الدهنية 
 
 
تحتوي جميع الأجسام على خلايا دهنية يسعى الجميع إلى تدميرها؛ لأنها تخزن الدهون، ولكن في الحقيقة لا تكمن أهمية الخلايا الدهنية في تخزين الدهون فقط، فهي تنتج هرمونات مثل اللبتين الذي يؤثر في شهيتنا وهرمون الأديبونيكتين المتحكم في كيفية تنظيم الجسم للجلوكوز وكسر الدهون الزائدة عن الحاجة.
8- تحويل الدهون إلى عضلات
 
في أثناء ممارسة التمارين الرياضية سوف نجد الكثير من الرياضيين يعتقدون بأن الدهون تتحول إلى عضلات، وهو بالتأكيد أمر وهمي لا أساس له من الصحة؛ فعلميًّا لا يمكن تحويل نسيج دهني إلى عضلي، ولكن ما سيحدث أنه بممارسة الرياضة سوف تتخلص من الكتلة الدهنية الضارة المتراكمة داخل الجسم بينما سوف يزيد حجم الكتلة العضلية.
 
9- تناول الدهون
 
 
بالتأكيد تناول الدهون من المفترض أن يزيد من الوزن، ولكن في الحقيقة الأمر ليس كذلك؛ فالأمر متوقف على نوع الدهون، فهناك نوع ضار متمثل في الوجبات السريعة والأطعمة المقلية، وهناك الدهون المفيدة المتمثلة في دهون المكسرات والأسماك وبعض الأنواع من الفواكه وزيت الزيتون.
 
10- تناول الطعام ليلاً
 
تناول الطعام في أثناء الليل أمر ضار، ولكن كيف يستطيع الجسم معرفة ما إذا كان في الليل أو النهار؟! ولأن هذا الأمر مستحيل فالمقصود من عدم تناول الطعام ليلاً هو الامتناع عن تناول الطعام 3 ساعات على الأقل قبل النوم؛ لذلك الأمر ليس له علاقة بالليل تحديدًا.
 
 
 
 
 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من لياقة