تتستر على أخطاء زميل العمل أم تخطر مديرك ؟ إليك الحل المثالي

main image
صورتان
 تتستر على أخطاء زميل العمل أم تخطر مديرك ؟ إليك الحل المثالي

تتستر على أخطاء زميل العمل أم تخطر مديرك ؟ إليك الحل المثالي

 تتستر على أخطاء زميل العمل أم تخطر مديرك ؟ إليك الحل المثالي

تتستر على أخطاء زميل العمل أم تخطر مديرك ؟ إليك الحل المثالي

يواجه الكثيرون في مجال العمل العديد من المواقف المحرجة التي تقف فيها حائراً عن اتخاذ القرار الصحيح؛ فربما يكلفك هذا القرار خسارة أصدقاء العمل إلى الأبد.
 
لكن ما التصرف الصحيح إذا اقترف أحد أصدقاء العمل خطأ ما؟ هل ينبغي التستر عليهم أم إبلاغ المدير بما حدث؟
يعد التستر على أخطاء أصدقاء العمل من الأمور الشائعة والمقبولة داخل المؤسسة؛ إلا أن الأمر لا يعني مجرد التستر على الأمر بل محاولة إيجاد حل لتلك المشكلة دون التسبب في تعرض أي طرف من الأطراف للأذى .
 
وبعد انتهائك من حل المشكلة؛ عليك أن تفهم من صديقك أسباب حدوث تلك الأزمة، وهل قام بأداء عمله على أكمل وجه، أم أنه تخاذل عن أداء مهامه.
ولكن لا ينبغي أن يتكرر أخطاء زملاء العمل على المدى القصير؛ وفي حال تكراره يجب أن يكون هناك ردة فعل مختلفة؛ لكي يستوعب المخطئ أن المشكلة ليست بهينة وخاصة إذا كان الأمر يتعلق بسمعه المؤسسة .
 
وفي حالة قيامك بتلك الخطوات مع تكرار الصديق للخطأ دون استيعاب للعواقب؛ يجب عليك في النهاية إخطار مدير العمل وخاصة في حالة أن المدير شخصية قيادية تسعى إلى الرقي بالموظفين وأدائهم داخل المؤسسة.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من تطوير الذات