أوباما ساخراً من نفسه : أذني كبيرة وشعري رمادي

main image
3 صور
أوباما ساخراً من نفسه : أذني كبيرة وشعري رمادي

أوباما ساخراً من نفسه : أذني كبيرة وشعري رمادي

أوباما ساخراً من نفسه : أذني كبيرة وشعري رمادي

أوباما ساخراً من نفسه : أذني كبيرة وشعري رمادي

أوباما ساخراً من نفسه : أذني كبيرة وشعري رمادي

أوباما ساخراً من نفسه : أذني كبيرة وشعري رمادي

قدم معرض الصور الوطني للرئيس الأمريكي السابق «باراك أوباما» وزوجته ميشيل؛ لوحتين زيتيتين مميزتين ستضافان إلى مجموعة لوحات الرؤساء في المعرض.
 
ووقع اختيار أوباما وزوجته للفنان كيهيند وايلي وإيمي شيرالد للقيام بتلك المهمة .
 
ورسم الفنان أوباما جالسًا على مقعد بني اللون مع خلفية من أوراق الشجر الخضراء النضرة وزهور ملونة. 
أما لوحة ميشيل فظهرت وهي واضعه يداً أسفل ذقنها حاملة بيدها الأخرى "كمبيوتر" محمولاً، بينما كانت ترتدي فستاناً طويلاً مزيناً بأشكال هندسية.
 
 وعبر أوباما وميشيل عن إعجابهما الشديد باللوحتين؛ إلا أنه علق ساخراً على شكل أذنيه الكبيرتين وشعره الأبيض في اللوحة .
وقال: «حاولت التفاوض مع كيهيند على أن يظهر شعراً رمادياً أقل في رأسي لكن نزاهته الفنية ما كانت لتسمح له بفعل ما طلبته منه؛ وحاولت التفاوض على أذنين أصغر لكني فشلت في ذلك أيضا»؛ وفقاً لما نشرة موقع سكاي نيوز .
 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من فن ومشاهير