قصة نجاح شاب سعودي.. «سيدي» يقلب مع «الصقور» تجربته في صناعة الترفيه

main image
3 صور
 قصة نجاح شاب سعودي.. «سيدي» يقلب مع «الصقور» تجربته في صناعة الترفيه

قصة نجاح شاب سعودي.. «سيدي» يقلب مع «الصقور» تجربته في صناعة الترفيه

 قصة نجاح شاب سعودي.. «سيدي» يقلب مع «الصقور» تجربته في صناعة الترفيه

قصة نجاح شاب سعودي.. «سيدي» يقلب مع «الصقور» تجربته في صناعة الترفيه

يلجأ المستثمرون، وبخاصة الشباب، إلى مشاريع مأمونة مطروقة لا تكتنفها المخاطرة، لكننا في هذه الحالة أمام تجربة متميزة لشاب سعودي خاض غمار صناعة الترفيه، على الرغم من الصعوبات التي يعيها تماماً متسلحاً بعزمه ورغبته في النجاح.

عبدالصمد مبارك الصقور صاحب ومدير مشروع "دينيز" الترفيهي تحدث لـ"سيدي" عن هذه التجربة.

 

- صناعة الترفيه في المملكة صناعة ناشئة يكتنفها كثير من الصعوبات. بوصفك شاباً في بداية تجربتك ما الذي دفعك لخوض هذه التجربة؟

• في الفترة الحالية المملكة تمر بمرحلة تطور ونقلة  في مجال الترفيه؛ لذلك نحن بحاجة لمواكبة التطور والمضي قدماً للمشاركة في هذا الازدهار وتوظيف روح الحماس والنشاط لدى الشباب بشيء هادف وبناء، وفي الوقت نفسه لا يخلو من روح الفكاهة والترفيه بعيداً عن صخب العمل.

- من أكثر  إشكاليات صناعة الترفيه في المملكة أنها لا تستند على إرث، وليست هناك تجارب سابقة يستند عليها. كيف تخططون لتجاوز هذه العقبة؟

• بالاطلاع على مجال الترفيه في الدول المجاورة والاستفادة من تجاربها لتجاوز السلبيات، وأيضاً بالاطلاع على خبرات من سبقونا في هذا المجال هنا في الداخل والاستفادة منها.

- يرتبط الترفيه بمواسم الأعياد والإجازات. كيف تخططون للتغلب على هذه المشكلة؟

• بالتخطيط واختيار البرامج الهادفة والتنويع والسعي إلى توفير برامج ترفيهية في جميع الأوقات والقضاء على حصر الترفيه على المواسم فقط؛ لأن جميع أفراد الأسرة بحاجة للترويح عن أنفسهم بلا استثناء بعيداً عن صخب الحياة وهموم العمل والدراسة.

الدوائر والقلوب أكثرها إفصاحاً.. ماذا تكشف «خربشاتك» عن شخصيتك؟

- تعودنا في المملكة على ترفيه مستورد. ما خطتكم لجعل الترفيه لصيقاً بواقعنا؟ وكيف نتجاوز الصورة الذهنية للترفيه المستجلب؟

• هنالك العديد من الأفكار والخطط -بإذن الله- سنكشف عنها لاحقاً على أرض الواقع ستثبت بأن هنالك العديد من المواهب والأفكار في الداخل، وأن الترفيه المستجلب مجرد زيادة ونوع من التغيير فقط.

هل تعلم وظيفة الثقوب في نوافذ الطائرات؟

- هل للتراث مكان في تجربتك؟ بمعنى هل فكرتم في توظيف التراث المحلي وإعادة إنتاجه في ترفيه يناسب الأجيال الجديدة؟

• هنالك مقولة شهيرة: "قديمك نديمك" أو "اللي ما له ماضي ما له حاضر"؛ فلا بد من ربط الماضي بالحاضر، وجميع هذه الأعمال سترى النور عما قريب -إن شاء الله.

- انطلقتم من الرياض، فما نصيب الوطن الكبير من مشروعاتكم؟

• هنالك خطة للتوسع، ولكن بعد أن نثبت الوجود -بإذن الله- في منطقة الرياض، ومن ثم الانتقال إلى جميع المناطق؛ لكي لا نفقد جودة برامجنا.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من مجتمع وأعمال