قصة الزواج الذي استغرق 6 أيام فقط عبر فيسبوك

main image

في ديسمبر الماضي قام أحد رواد الفيسبوك ويدعى أميدو، وينتمي إلى  قبائل الإيغبو بوضع منشور عبر صفحته يسأل فيه أي امرأة "مهتمة" بأن تصبح زوجته بالتواصل معه، وبعد أيام كرر طلبه مرة أخرى معبراً عن أنه جاد في الأمر .

عايض القرني: لا تشجعوا التافهين على نشر تفاهاتهم

ومن ثم فوجئ برسالة من صديقة له عبر الفيسبوك  تدعى صوفي قائلة: "أنا مهتمة، فقط راسلني عبر خدمة الرسائل الخاصة"، والتي كانت تظن في البداية أن الأمر برمته مجرد دعابة وأرادت أن تشارك بها.

ولكن بعد يومين من حديثهما الأول، سافر أميدو إلى مدينة أبوجا في الشمال، حيث تعيش صوفي، قاطعاً مسافة تقرب من خمسمائة كيلومتر، وعندما رأته وجدت أنه أكثر الرجال الذين التقتهم وسامة وقد أحبته على الفور، ومن ثم اصطحبها للقاء عمه، الذي يقيم في المدينة ذاتها.

وفي 6 يناير وبعد إعجاب متبادل تزوج أميدو بصوفي في حفل أقيم وفقاً لتقاليد قبيلة إيغبو، ونشر العروسان صور حفل الزفاف على فيسبوك.

أحد أبناء العرفج يعلق على مقطع وداع الخادمة المؤثر

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من غرائب ومنوعات