الظفيري لـ " سيدي" وعي المستهلك بحقوقه عون للدولة على تطبيق " القيمة المضافة"

مع انطلاقة تطبيق القيمة المضافة، بدأ بعض المستهلكين متوجسين من التلاعب الذي قد يحدث من قبل بعض ضعاف النفوس، والذين قد يستغلون جهل المستهلك بالقوانين فيقومون بالتلاعب بالأسعار دون وجه حق.

فما الحقوق التي يجب على المستهلك معرفتها؟

هذا السؤال كان مدخلنا إلى الأستاذ سلامة الظفيري المحامي الذي شدد في حديثه الذي خص به "سيدي" على أن معرفة المستهلك بالجوانب القانونية التي تنظم عمل القيمة المضافة ومعرفته حقوقه هي التي تساعد الجهات المختصة على القيام بواجبها على أكمل وجه

كيف تسيطر على سيارة تنزلق فوق بقعة زيت؟

بدأ الظفيري حديثه عن كيفية معرفة المستهلك ما إذا كانت السلعة التي هو بصدد شرائها خاضعة للضريبة أم لا؟ فقال:  يمكن للمستهلك معرفة خضوع السلعة لضريبة القيمة المضافة من خلال فاتورة شراء السلعة الأساسية للمحل، فإذا كانت الفاتورة جديدة فذلك يعني أنه تم احتساب القيمة المضافة عليها.

 وأضاف: أن الأمر محسوم فيما يتعلق بما إذا كانت السلعة خاضعة لضريبة القيمة المضافة ذلك أن هيئة الزكاة والدخل قامت  بتحديد أن هذه المنشأة مشتركة في الضريبة، ومن حق المشتري أن يطلب ما يثبت أن المحل مشترك في ضريبة القيمة المضافة.

خدع للسياحة في باريس بأقل تكلفة

 ومضى الظفيري مجيباً على سؤال ما إذا  كانت السلعة مشتراة  قبل تاريخ يناير هل من حق المشتري رفض السعر الجديد بناء على الفاتورة، قائلاً: أن القيمة المضافة تحتسب على المنتج  استناداً على تاريخ الإنتاج.

ودعا الظفيري في ختام حديثه المستهلكين إلى ضرورة الوعي بحقوقهم، والإبلاغ عن أي مخالفة، مشيراً إلى أن هيئة الزكاة والدخل قد حددت رقماً للإبلاغ عن المخالفات. 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع مجتمع وأعمال