زوجة تقدم تسجيلاً صوتياً للمحكمة كدليل إدانة ضد زوجها

main image
حاولت زوجة تقديم تسجيل صوتي لزوجها؛ للاستعانة به كدليل ضده، كانت قد سجلته خلسةً بجوالها؛ لتثبت للمحكمة تأنيب الزوج لها أثناء أحد خلافاتهما العائلية، إلا أنّ القاضي وجهها بعدم فتحه، موضحاً أنها يمكن أن تنال حقها عند تعرضها للعنف اللفظي دون اللجوء لمثل هذه الأساليب الخاطئة.
 
ووفقاً لصحيفة "المدينة" فإنّ الحادثة شهدتها إحدى قاعات محكمة الأحوال الشخصية بمدينة جدة، وأنّ القاضي نصح الزوجة بإزالة المقطع من هاتفها؛ حفاظًا على العلاقة الزوجية، وأحال ملف القضية إلى لجنة إصلاح ذات البين؛ لمنحها فرصة للإصلاح بين الزوجين.
 
الجدير بالذكر أنّ المحاكم قد شهدت خلال الفترة الماضية عدداً من القضايا المتعلقة بظاهرة انتشار مقاطع الفيديو والصوت خلسةً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وعارض ناشطون استخدام وسائل التقنية الحديثة، كما طالبوا بوضع حد لاستخدامها.

سمات

المزيد من مجتمع وأعمال