«مايت 10 بورشة ديزاين» ثمرة شراكة هواوي وبورشة ديزاين.. هاتف يجسد الفخامة والأداء

نظّمت هواوي مؤخراً فعالية فاخرة وفريدة من نوعها، حيث استضافت من خلالها نخبة من كبار الشخصيات في المجتمع الإماراتي احتفالاً باستلامهم هواتف ’هواوي مايت 10 بورشه ديزاين‘ المنتظرة

تأسر الإمارات العربية المتحدة ألباب زوارها باستمرار، فهي من أبرز البلدان التي تلفت الأنظار إليها في كل المجالات، بدءاً من ناطحات السحاب الشاهقة

ومثلما تعد السيارات فائقة الأداء إحدى الكماليات المهمة بالنسبة للأثرياء، تشكل الهواتف الذكية الفاخرة عنصراً أساسياً في حياتهم أيضاً. ففي نهاية المطاف، يرافق الهاتف الذكي صاحبه في كل مكان

تأسر الإمارات العربية المتحدة ألباب زوارها باستمرار، فهي من أبرز البلدان التي تلفت الأنظار إليها في كل المجالات، بدءاً من ناطحات السحاب الشاهقة، ومروراً بالسيارات فائقة التطور والفنادق من فئة السبع نجوم، ووصولاً إلى الشرطة التي تتجول في أنحاء المدن ضمن سيارات "باناميرا" الفاخرة.
 
وتستحق وجهة فريدة بهذا الشكل أن يحمل المقيمون فيها هاتفاً فريداً مثل "هواوي مايت 10 بورشة ديزاين"، الذي جاء نتيجة التعاون المثمر بين شركتي هواوي و"بورشة ديزاين".
 
فبالنسبة للباحثين عن التفرد والتميز عن الآخرين، يعد هذا الهاتف الرائع علامة فارقة يجسد في مفهومه أرقى مستويات الأناقة والفخامة والابتكار، وهذا بالضبط ما يميز أنماط الحياة في دولة الإمارات العربية المتحدة.
 
فانطلاقاً من قيمهما المشتركة والمتمثلة بالابتكار والتصميم رفيع المستوى والمنتج المتطور، تضافرت جهود "هواوي مع بورشة ديزاين" لتطوير هاتف ذكي يلائم أنماط حياة نخبة المجتمع الإماراتي من مشاهير مواقع التواصل والأشخاص المؤثرين من كبار الشخصيات في المجتمع، وجعلهم مصدر إلهام لغيرهم في أي مكان.
 
وتم تصميم هاتف "هواوي مايت 10 بورشة ديزاين" خصيصاً لمحبي الفخامة، ممن ينشدون الاستمتاع  بالتصميم الفريد والسرعة الفائقة والأداء الذي لا يضاهى. 
 
ويمتاز المظهر الخارجي للهاتف بنعومته ودقة حوافه المتناهية، على نحو يماثل الشعور بالثقة الذي تتركه العملات النقدية القديمة والممتزج بطابع الحداثة للعملات النقدية الجديدة. ويعكس الهاتف، الذي يتوفر حصرياً باللون الأسود الماسي، معاييره الجمالية رفيعة المستوى من خلال الحرفية العالية البارزة في تصميم حوافه المنحنية بالغة النعومة وغلافه الجرافيتي المتقن والتناسق المدهش في تصميمه المبتكر.
 
 
ويجسد تصميم "هواوي مايت 10 بورشة ديزاين" أسلوب حياة نخبة المجتمع الإماراتي، حيث يمتاز بشكله الذي يوحي بالفخامة وتصميمه المفعم بطابع الحركة والسرعة الذي تمتاز به سيارات "بورشة" الشهيرة. كما تتميز العبوة الخاصة بالهاتف بتصميمٍ استثنائي يتماهى مع أسلوب الحياة الفاخرة في الإمارات العربية المتحدة.
 
وبالطبع، تضم هذه العبوة مجموعة من الملحقات الحصرية والخدمات الخاصة بكبار الشخصيات والنخبة من أفراد المجتمع، وبما ينسجم مع كرم الضيافة الإماراتية الأصيلة.
 
ويتكامل الهاتف في إصداره المحدود مع جميع عناصر أدائه الذكي، بما في ذلك السرعة الذكية والطاقة الذكية والكاميرا الذكية. ويعد هاتف "هواوي مايت 10 بورشة ديزاين" أفضل إصدارات هواتف "مايت" الذكية، بفضل تزويده بحلول تخزين تشمل ذاكرة وصول عشوائي (RAM) بسعة 6 جيجابايت وذاكرة تخزين داخلي (ROM) بسعة 256 جيجابايت للارتقاء بمستويات الأداء إلى حدودها القصوى.
 
كما يعتبر هذا الإصدار هو الأقوى من نوعه على مستوى العالم للهواتف الذكية المدعومة بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي، والمزودة بواجهة مستخدم مصممة خصيصاً لهذا الإصدار الحصري لتضفي طابعاً من التفرد والخصوصية على تصاميم "بورشة ديزاين".
 
وتم تزويد هواتف "مايت 10" بمعالج "كيرين 970"- أول رقاقة للهاتف المحمول تتضمن وحدة معالجة عصبية مخصصة لها على مستوى العالم-، مما يبشر ببزوغ عصر جديد من الهواتف الذكية فائقة التطور والتي تجعل من أنماط الحياة المستقبلية واقعاً ملموساً.
 
وفي الوقت الذي تشتهر هواوي بأجهزتها الذكية والمبتكرة، تحظى "بورشة" بسمعة عالمية طيبة بفضل قوة ومتانة منتجاتها، مما يجعل من "هواوي مايت 10 بورشة ديزاين" الهاتف الذكي الأفخم من نوعه حالياً. 
 
علاوة على ذلك، نظّمت هواوي مؤخراً فعالية فاخرة وفريدة من نوعها، حيث استضافت من خلالها نخبة من كبار الشخصيات في المجتمع الإماراتي احتفالاً باستلامهم هواتف "هواوي مايت 10 بورشه ديزاين" المنتظرة. وأقيمت هذه الفعالية على مدى ساعة ضمن إحدى الطائرات الخاصة والفاخرة أثناء تحليقها، وذلك لاستعراض المزايا الفريدة التي ينطوي عليها الهاتف الأكثر تكلفة من نوعه في الأسواق، فضلاً عن تسليط الضوء على أدائه الذكي وتصميمه الفاخر. 
 
 
ومثلما تعد السيارات فائقة الأداء إحدى الكماليات المهمة بالنسبة للأثرياء، تشكل الهواتف الذكية الفاخرة عنصراً أساسياً في حياتهم أيضاً. ففي نهاية المطاف، يرافق الهاتف الذكي صاحبه في كل مكان. ومن هنا، تدعو هواوي جميع عملائها ليكونوا محط أنظار الجميع، عبر مسارعتهم لاقتناء هاتف "هواوي مايت 10 بورشه ديزاين".
 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع علوم وتكنولوجيا

احذر الوظائف الوهمية.. ما أفضل المنصات العربية للعمل «فريلانس»؟

تنقضي السنوات واحدة تلو الأخرى والمشكلة تبقى، بل تتصاعد الأزمة أكثر بزيادة أعداد الخريجين في الوطن العربي؛ ففي كل عام تعليمي ينهي جيل جديد حياته الجامعية لينطلق إلى سوق العمل بحثًا عن وظيفة تلائم...