المدرب فهد الفهيد لـ"سيدي": التنمية البشرية وصفة وقائية وعلاجية لصناعة النجاح والسعادة

المدرب فهد الفهيد لـ"سيدي": التنمية البشرية وصفة وقائية وعلاجية لصناعة النجاح والسعادة

المدرب فهد الفهيد لـ"سيدي": التنمية البشرية وصفة وقائية وعلاجية لصناعة النجاح والسعادة

المدرب فهد الفهيد لـ"سيدي": التنمية البشرية وصفة وقائية وعلاجية لصناعة النجاح والسعادة

المدرب فهد الفهيد لـ"سيدي": التنمية البشرية وصفة وقائية وعلاجية لصناعة النجاح والسعادة

من هو مدرب التنمية البشرية؟ هذا السؤال الذي يدور في أذهان الكثيرين منا كان مفتاحنا السحري لولوج هذا العالم عبر واحد من أشهر مدربي التنمية البشرية في المملكة في الآونة الأخيرة، المدرب فهد الفهيد*، والذي بسط أمام قراء "سيدي" مفاهيم التنمية البشرية ومعوقاتها في المملكة ومراميها وغير ذلك في هذا الحوار.

 كثيراً ما جلسنا في دورات تدريبية دون أن نسأل أنفسنا السؤال البسيط التالي: من هو مدرب التنمية البشرية، السؤال لك أستاذ فهد؟

العبارة مكونة من ثلاث كلمات (مدرب) و(تنمية) و(بشرية) عندما تمتزج تنتج لنا وصفة وقائية وعلاجية لصناعة النجاح والسعادة للأفراد والمجتمعات، فـ(المدرب) شخص يمتلك القدرة على الإقناع والتأثير يمزج بين العلم والواقع في أكثر الأحيان ممارساً قولاً وعملاً، له الكثير من التجارب والخبرات، واكتسب من الاحتكاك مع أطياف المجتمع أضعاف ما يكتسبه غيره.

 أما (تنمية) فتعني التطور والتقدم والتغيير للأفضل، فالنماء فطرة بشرية والنقلات النوعية في مسطرة الحياة صناعة العظماء، فالأمس ليس اليوم ويجب أن لا يكون اليوم غداً، ويصنع الفرد ابتسامة بالتغيير الإيجابي، فيستمتع بكل دقائق الحياة وثوانيها.

أما (بشرية) فهي دوافع الفرد الغريزية التي خلقها الله فينا، فالله سبحانه وتعالى خلقنا في أحسن تقويم، لكن الأهم كيف يستطيع الفرد في المجتمعات المتزنة أن يتعرف على دوافعه الحقيقية؟ وكيف يشبعها؟ وكيف يتوازن في التعامل معها؟ ولعل أجمل من رسم هرمها (ماسلو) بدءًا بالحاجات الفسيولوجية، ثم الحاجة إلى الأمان، ثم الحاجات الاجتماعية، فالتقدير فتحقيق الذات، وصعود الهرم ببساطة يكون ببناء الذات وتطويرها في ضرورات الحياة الخمسة (حفظ الدين، وحفظ العقل، وحفظ العرض، وحفظ النفس، وحفظ المال)، فتنمية الذات دينياً وعقلياً ومهنياً واجتماعياً وصحياً ومالياً، تساهم بشكل واضح في صعود الهرم وتحقيق الأهداف  الحياتية الصحيحة، وتشبع الرغبات البشرية التي غرسها الله بدواخلنا.

الأمير محمد بن سلمان شخصية العام 2017 وفقاً لاستفتاء قراء مجلة "التايم" الأمريكية

بوصفها مفهوماً حديثاً، كيف ترى تقبل المجتمع لعملكم، وما هي أبرز الصعوبات التي تواجهكم؟

التدريب ليس مفهوماً حديثاً بل هو تطوير لمفهوم التعلم  الذي حث عليه  الدين الحنيف، فأول آية نزلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم فإنها نزلت عليه في مبادئ النبوة؛ إذ كان لا يدري ما الكتاب ولا الإيمان، فجاءه جبريل عليه الصلاة والسلام بالرسالة، وأمره أن يقرأ، فامتنع، وقال: (ما أنا بقارئ) فلم يزل به حتى قرأ. فأنزل الله عليه: (اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ)  عموم الخلق، ثم خص الإنسان، وذكر ابتداء خلقه (مِنْ عَلَقٍ)، فالذي خلق الإنسان واعتنى بتدبيره، لا بد أن يدبره بالأمر والنهي، وذلك بإرسال الرسول إليهم، وإنزال الكتب عليهم، ولهذا ذكر  بعد الأمر بالقراءة، خلقه  للإنسان.

فالتدريب ترجمة عملية للمعارف والعلوم التي تزيد من ثقافة الفرد وتوسع مداركه، فيحاول الفرد منا تعزيز ما تعلمه بالتجربة والخطأ والممارسة والتعرف على أفضل الخبرات في مجال محدد، فالتطبيقات والتمارين المباشرة ومحاولة تطوير وتجويد المجال يساهم في رفع قدرات الفرد ومهارته وبالتالي تحقيق وإشباع رغباته وحاجاته بأفضل الطرق وأسهلها وأقلها تكلفة في الجهد والوقت والمال، فيعيش سنين حياته بفعالية وكفاءة أفضل من غيره.

أما الصعوبات فتكمن في مقاومة التغيير والرغبة في الركون والركود، فصعوبة التغيير في التوجهات تمنع التغيير الحقيقي في العادات، فأصبح الفرد منا يستأنس بحاله، وما تعود عليه في حياته.

ومن الصعوبات التي يعانيها مجال التدريب الاستعجال لثماره، فتجد المتدرب يتذمر من عدم لمسه لنتائج التدريب فيصاب بالإحباط دون أن يعي أن التدريب يحتاج إلى ممارسة ووقت، فما يبذره اليوم قد يحتاج إلى سنين لجني الثمار والنتائج .

 هل يتحتم على مدرب التنمية البشرية الحصول على شهادات معينة ، وما أهمها؟

بالتأكيد .. المدرب هو نتاج لما تعلمه وكرره ومارسه وتعود عليه، فعمق المعرفة والتجربة يساهم في رفع قدرات المدرب وإمكانيته بما يحقق له التأثير المطلوب على المتدربين، وقياس جدارة التدريب بالطريقة السليمة.

المدرب يحتاج إلى معرفة أكاديمية وتخصص، وقدرات تدريبية ، ومهارات إقناع وتأثير، وقدراته عالية في التواصل والاتصال، وهناك مبادرات مهمة حالياً من المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني في تأهيل المدربين في مجالات مختلفة من خلال (رخصة التدريب)، التي تساعد في تأهيل المدربين علمياً وعملياً، بما يضمن تحقيق النتائج الأفضل في سوق التدريب، واليوم هناك عشرات من دورات (تدريب المدربين) تعطيهم القدرة على رفع الجودة في صناعة التدريب مع تحفظي على الخطوات التأسيسية لمن يحضر هذه الدورات؛ لأنهم أحياناً يقفزون إلى المرحلة الثانية، وينسون مرحلة التأسيس والأساس في بناء المحتوى التدريبي المناسب لسوق العمل والمجتمع.

نشاطات ترفيهية ممتعة في السعودية لم تسمع بها من قبل

يتقاضى مدربو التنمية في العالم  أجوراً عالية، بينما تقومون بعملكم متطوعين، ما الدوافع، هل تقتصر على استشعاركم أهمية الدور فقط؟

التدريب مهنة من أهم المهن عالمياً، وتعتبر ترجمة للتعلم والتعليم، والتي تصرف عليها الدول المتقدمة ميزانيات ضخمة تساهم في رفع قدرات الشعوب ومهاراتهم، المدربون العالميون ينقلون عصارة تجاربهم ومهاراتهم بأجور عالية وهو حق لهم، والدليل حجم التأثير العالمي والنتاج العلمي التدريبي في مكتبات التدريب العالمية.

والمدرب كصاحب أي مهنة من حقه أن يتقاضى أجوراً على ما يقدم من دورات؛ لكن الأهم أن تتناسب مع حجم التأثير في المتلقي، وعادة ما يبدأ المدرب متطوعاً لإتقان علم ما أو مهارة معينة، وحال التمكن يبدأ في تسعير ساعته التدريبية بما يتماشى مع خبراته واحتياجات السوق التدريبي.

وبعض المدربين المحترفين يستشعر بالتأكيد واجبه الاجتماعي من خلال ندوات وورش عمل يقدمها بشكل دوري لجهات ذات علاقة وتحتاج المبادرة منه، وهذا يكون ضمن أجندته التدريبية كل عام، وهو ما يكون من المدربين المحترفين، ويساهم كثيراً في تسويق ذاته في هذا المجال.

 هل ينضوي مدربو التمنية والتدريب في المملكة تحت مظلة تنظم عملهم وتحميهم؟

نعم. في المملكة هناك مظلة للتدريب وهي إدارة التدريب الأهلي، بالمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، فتعتبر مشرعاً ومنظماً لكل الممارسات التدريبية، وتساعد بشكل دائم في حماية المدربين وسوق التدريب والمتدربين، فالأنظمة الواضحة ترفع جودة التدريب في القطاع الأهلي، والقطاع الحكومي يحرص كثيراً على تعزيز مفاهيم التدريب من خلال مقاييس للأداء على كل الدورات التي تعقد في المملكة.

*المدرب  فهد بن عبدالرحمن الفهيد، ماجستير تسويق وإدارة أعمال، ومدرب اتصال تسويقي وتطوير الذات، ومؤلف كتاب (ذاتك علامة تجارية).

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع تطوير الذات

مئات من مديري التوظيف فحصوا آلاف السير الذاتية.. وهذه نصيحتهم للحصول على الوظيفة

إعداد سيرة ذاتية تساعدك على الحصول على الوظيفة التي تحلم بها يتطلب بذل الكثير من الجهد حتى تبدو جذابة، وهناك حكمة تقليدية تقول إن سيرتك الذاتية لا ينبغي أن تزيد على صفحة واحدة فقط، على الأقل هذا ما...

تخاف من المستقبل؟ افعل هذه الأشياء لكي تكون سعيداً كلما تقدم بك العمر

نظراً لأن الناس باتوا يعملون عدد ساعات أطول، فإنهم أصبحوا يشعرون بالارهاق، ويفتقدون الشعور بالراحة النفسية والجسدية، ولا يستطيعون التفكير بطريقة هادئة، ما جعلهم أكثر قلقاً بشأن المستقبل.الشعور...