تخشى الرعد والبرق؟ أنت إذن تعاني من هذا المرض

تخشى الرعد والبرق؟ .. إذا أنت تعاني هذا المرض!

ولكن من ناحية أخرى هناك الكثير من الأشخاص البالغين يخشون أصوات الرعد و إضاءات البرق بشكل كبير، ولعل هذا دليلا على إصابتهم بمرض يسمى "أسترافوبيا".

فقد يحدث التعرق، والارتعاش والبكاء أثناء عاصفة رعدية، ففور إصابة مصابي الأسترافوبيا تلك الأعراض فهو يحتاج إلى الطمئنينة و الثبات أثناء العاصفة من من حوله، حيث إنه غالبا ما تزداد الأعراض عندما تكون وحيدا.

العواصف الرعدية لا يمكن التنبؤ بها، فهي قادرة على  أن تتكثف في بعض الأحيان بسرعة وتنتج رياحاً ضارة، وضربات قاسية من البرق الأرضي، الأعاصير، أو ربما الفيضانات.

 فجميعنا يتذكر عندما كنا نخشى صوت الرعد المرتفع للغاية، وإضاءات البرق في الليل المرعبة، ولكن اليوم الكثير منا وبعد أن أصبحنا بالغين أصبحنا نستمتع بهذه المؤثرات الطبيعية.

حفلات الطلاق في العالم العربي ليست للنساء فقط.. الرجال أيضاً يفرحون

ولكن من ناحية أخرى هناك الكثير من الأشخاص البالغين يخشون أصوات الرعد وإضاءات البرق بشكل كبير، ولعل هذا دليل على إصابتهم بمرض يسمى "أسترافوبيا".

يعد الأسترافوبيا نوعاً من أنواع الرهاب والذي يسببه الرعد والبرق للمصابين به، فيمكن أن يسبب الأسترافوبيا بعض الأعراض التي تشبه تلك التي من الرهاب الأخرى، وكذلك بعض التي هي فريدة من نوعها.

 فقد يحدث التعرق، والارتعاش والبكاء أثناء عاصفة رعدية، ففور إصابة مصابي الأسترافوبيا تلك الأعراض فهو يحتاج إلى الطمأنينة والثبات أثناء العاصفة ممن حوله، حيث إنه غالباً ما تزداد الأعراض عندما تكون وحيداً.

هل تعرف هذه الحقائق عن الزرافة؟

كما أن هناك الكثير من المصابين بهذا الرهاب يسعون للحصول على حماية مضاعفة خارج الحماية العادية من العاصفة الرعدية والبرقية، فعلى سبيل المثال، يلجأون للتخفى تحت الأغطية أو حتى تحت السرير، وقد يذهبون إلى الطابق السفلي، أو المكوث في غرفة داخلية (مثل الحمام) أو حتى خزانة، بالإضافة إلى  إغلاقهم للستائر ومحاولة حجب أصوات العاصفة الرعدية.

هناك عرض آخر شائع إلى حد ما هو الهوس مع التنبؤات الجوية، فإذا كنت مصاباً برهاب الأسترافوبيا فستجد نفسك متابعاً مهووساً بقناة الطقس خلال موسم الأمطار أو تتبع العواصف على الإنترنت، قد يتطور الأمر معك إلى عدم القدرة على الذهاب إلى الأنشطة خارج منزلك دون التحقق أولا من تقارير الطقس.

وفي الحالات القصوى، يمكن أن يؤدي الرهاب في نهاية المطاف إلى الخوف من الأماكن المكشوفة، أو الخوف من مغادرة منزلك.

فلماذا تخشى الرعد والبرق؟

معظم العواصف غير ضارة، حتى أن بعضها يهدئ لنا أعصابنا، ويقوم برعاية النباتات والحياة البرية.

 الرعد لا يمكن أن يضر بنا، بطبيعة الحال، ولكن ضربات البرق يمكن أن تكون قاتلة، ويبلغ معدل وفيات البرق حوالي 50-55 سنوياً في الولايات المتحدة، ولكن البرق ليس أشد الظواهر الجوية فتكاً، حيث إنه يتوفى ما يقرب من 109 في الولايات المتحدة كل عام نتيجة الرياح العاتية الناتجة عن الإعصار، كما يتوفى ما يقرب من 200 في الولايات المتحدة  سنوياً بسبب الفيضانات في الولايات المتحدة الأمريكية.

شاهد أكثر أماكن العالم رعباً والقصة وراء كل منها

 وفي الوقت نفسه، فإن ظاهرة الطقس الأكثر دموية هي موجات الحرارة، حيث أشارت دراسة أجريت مؤخراً إلى أن متوسط ​​400 حالة وفاة تحدث سنوياً بسبب الحرارة في الولايات المتحدة، مع أعلى معدلات الوفيات التي تحدث في الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 65 عاماً أو أكثر.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع صحة الرجل

يجعلك عرضةً لخطر الوفاة.. احذر تناول المشروبات الغازية الدايت

حذرت دراسات علمية كثيرة من تناول المشروبات الغازية، حيث أكدت الأبحاث أنها تلحق ضرراً كبيراً بصحة الإنسان وتضر الجهاز الهضمي للإنسان وغيرها من الأضرار الصحية، ولهذا لجأت شركات المياه الغازية إلى إنتاج...

كيف تتم عملية غسيل المعدة؟

تعرف عملية غسيل المعدة على أنّها عملية  تُجرى من أجل إفراغ المعدة من محتوياتها عند حدوث حالة تسمم طارئة، أو لعمل إجراءات تحليلية لعصارة المعدة .علاج الحموضة وحرقة المعدة والنتيجة في اليوم...