«الأرنب السيئ» يكتسح أوروبا

main image
اكتسح فيروس حاسوبي أطلق علية «الأرنب السيئ» معظم أنحاء أوروبا؛ مما أدى إلى تشفير وتعطيل أجهزة الكمبيوترفي معظم الدول الأوربية.
 
وبدأ «الأرنب السيئ» بروسيا كهدف رئيسي للشفرة الخبيثة، ولم تمض ساعات قيلية حتى انضمت إليها أوكرانيا وتركيا وألمانيا.
 وبحسب ماذكرته شركة الأمن المعلوماتي «كاسبيرسكي لاب» أن الفيرس يظهر على شكل رسائل مجهولة على شاشتهم تطلب منهم فدية تقدر بـ350 دولاراً بعملة بيتكوين الافتراضية.
 
وأوضحت الشركة: "ما نعرفه حتى هذه اللحظة هو أن فيروس «الأرنب السيئ» قد ضرب العديد من وسائل الإعلام الروسية الكبيرة، مثل وكالة أنباء إنترفاكس وموقع فونتانكا". 
 
وأكدت شركة كمبيوتر «إيمرجنسي ريسبونس تيم» أن موجة جديدة من عمليات التسلل استهدفت البلاد، وطلبت من شبكات النقل تحديداً أن تكون في حالة تأهب.
ومن جانبها صرحت السلطات الأوكرانية بأن الهجمات الإلكترونية الجديدة استهدفت مطار أوديسا ومترو الأنفاق في العاصمة كييف الثلاثاء.
 
ومازالت السلطات المعنية تعمل على التحقق من تفاصيل الهجوم وآلية انتشاره، بينما لا يعرف حتى الآن ما إذا كان من الممكن استعادة الملفات التي قام الأرنب السيئ بتشفيرها؛ وذلك وفقاً لما نشرته صحيفة "الإندبندنت".
 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من مجتمع وأعمال