كيف تسيطر على تصرفاتك وتتعامل مع إساءات العمل؟

main image

مما لا شك فيه أنَّكِ سوف تتألم وتغضب حين تتعرَّض للإساءة من قِبل بعض الأشخاص، وتزداد الأمور سوءاً وتوتراً حينما يكون التعامل مع هؤلاء الأشخاص بصورة يوميَّة كما في مجال العمل، خاصة أنَّ البيئة هناك تحفها الضغوطات والتنافس بين الزملاء بالإضافة لوجود بعض الأشخاص السيئين أحياناً، الأمر الذي قد يؤدي لتدهور الأمور ووقوع المزيد من الأخطاء.

فما الذي ينبغي عليك قوله أو فعله في حال تعرضت لتعليق مسيء في مجتمعك الوظيفي؟

الاختصاصي النفسي، رائد العنزي؛ يوضح لك أهم القواعد التي يجب أن يتعامل بها الموظفون:

• حافظ على علاقاتك الإيجابيَّة:

اجعل هدفك الدائم هو كسب العلاقات وتنميتها وليس هدمها؛ لأنَّ ذلك ليس في مصلحتك على المدى القريب أو البعيد، فقد تضطر إلى العمل مع أشخاص متنوعين، فمن المهم ألا تأخذ الانتقادات على محمل الجد.

• الإحسان مقابل الإساءة:

التسامح والتصافح والتغافر دليل الصلاح، وليكن هدفك دائماً كسب القلوب وليس العداوة والبغضاء، فبهذه الطريقة تستطيع كسب خصومك وإحراجهم وإيقاف انتقاداتهم المسيئة.

• النقد ليس موجهاً لك:

قد تواجه نقداً مسيئاً ومستمراً في مجال عملك، فهنا يجب عليك أن تتأكد أنَّ النقد موجه للعمل وليس لذاتك أو شخصك؛ وبذلك سوف تتخلص من الضغط النفسي الواقع عليك، وستقوم بتحويل السلبيات إلى إيجابيات.

• كن لبقا:

في حال احتجت إلى المواجهة مع الأشخاص المسيئين يجب عليك أن تكون هادئاً ومتزناً، وأن تحافظ على أسلوبك اللبق والخالي من المغالطات؛ حتى تتمكن من التصرُّف السليم والتعامل مع الموقف بشكل سليم، ومن ثمَّ الرد على الإساءة.

• التوثيق:

احرص على أن تكون جميع أعمالك وردودك موثقة بشكل رسمي فيما يتعلق بالعمل (إيميل العمل الرسمي)؛ حتى تتمكن من حفظ حقوقك وتغلق باب النقد والتعليقات المسيئة والخارجة عن الإطار العملي من قِبل الزملاء.

• المناصحة:

أحد الأساليب الصريحة والسريعة المفعول أن تقوم بمواجهة الشخص المسيء لك بشكل ودي ولطيف ومنعزل عن الآخرين؛ والتحدُّث معه بكل صراحة عن إساءته وسببها، وإذا دُعِي الشخص المسيء يقوم بتبرير فعلته، وحينها سيقوم بالاعتذار بسبب الإحراج الذي قدمته له.

لمتابعة قراءة الموضوع اضغط هنا

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من تطوير الذات