أخصائية نفسية تدعو الرجال لتنفيس مشاعرهم المكبوتة بذرف الدموع

دموع الرجل بين رفض المجتمع والحاجة الماسة إليها بوصفها تعبيراً عاطفياً ضرورياً ، يفرغ مخزون المشاعر السالبة التي يسبب تراكمها الأمراض النفسية وحتى العضوية ، كان موضوع لقائنا مع الأخصائية النفسية ابتسام الحيان التي بدأت حديثها مركزة على أن الموروث الاجتماعي القاضي بتجريم دموع الرجل حرمه التفريغ الانفعالي.

وأوضحت الحيان أن الموروث الشعبي السائد بتجريم بكاء الرجل اجتماعياً باعتباره رمز القوة والصلابة وشدة التحمل وغيرها من المهام التكليفية الملقاة على عاتق الرجال قّيدت من فكرة التفريغ الانفعالي عن طريق الدمع وجعلها أنثوية فقط.

وأكدت أن الرجل يمتلك من الإحساس والوجدان مثلما تمتلك الأنثى، وجميعنا بحاجة ماسة إلى فلترة أي شعور سلبي لنتجاوزه ونتقبل الجديد من تحديات الحياة.

وأضافت أن بعض الأعراف والعوائق الاجتماعية باتت حجر عثرة في ممارسة الشعور الإنساني، بل حرص  البعض في تربية أبنائه الذكور على ذلك «لا تبكِ أنت رجل»، ومن المهم هنا القول إن اختزال الشعور وإخفاءه خلف دورالرجولة كفيل بوجود أمراض نفسية لا تُرى.

شاهد| كيف توقظ أحلام ابنها؟

 الجفاف العاطفي وسقيا الدموع

ومضت في حديثها معرجة على الجفاف العاطفي الذي يعانيه الرجل الشرقي: الجفاف العاطفي لدى الرجل الشرقي بحاجة إلى أنهار تروي ينابيعه ليعيش ويعايش الذات بالشعور الواقعي وموافقة الشعور بمرحلة اللا شعور واستيعاب كل ما تقتضيه زوايا تلك المرحلة، فهو جسد من دم ومشاعر وأحاسيس.

تقبل دموع الفرح

وتركز الحيان على أننا نتقبل دموع الرجل في حالات الفرح، وفي ذلك تقول: ما زلنا نتقبل دمعة الرجل في الفرح أكثر منها في الحزن، هذا ما يضفي إلى المعضلة إشكالية أخرى، وكأننا نرفض أن يواجه الرجل الحزن بشيء من التقبل الواقعي الطبيعي، وهذا يدعوه إلى توجيهه إلى سلة اللا شعور، ومن ثَم تتفجر هذه الانفعالات المكبوتة إلى أمراض نفسية جسدية مثل القولون والسكري وارتفاع الضغط،  بيد أن تفريغها أولاً بأول ومباشرتها بالدمع بلا تحفظ سيقلل حجم التعب النفسي الداخلي.

شاهد| ردود صادمة لسعوديات على سؤال: «ماذا لو كنتِ رجلاً لمدة أسبوع؟»

فوائد الدمع

وللدمع فوائده العلمية إلى جانب النفسية، وهو ما تتوقف عنده ابتسام الحيان بقولها: ويجهل الكثيرون فوائد الدموع العلمية؛ حيث إنها تحافظ على صحة العين، وتحميها من الجفاف المسبب للعمى -لا سمح الله- وتساعد على ارتخاء العضلات، وتنقية طبقة القرنية من الغبار والشوائب وتحتوي الدموع على نوع من البروتينات التي تساعد العين على مقاومة الأمراض.

أضف إلى قلة الغدد الدمعية بالنسبة للرجل وانخفاض هرمون البرولاكتين، ما يجعل الأمر بطيئاً في استجابة المشاعر.

ترى أعينهم تفيض من الدمع

وكلما كان الإيمان بالله عظيماً وقوياً كانت العين رقيقة الدمع، كما قال تعالى: «وإذا سمعوا ما أُنزل إلى الرسول ترى أعينهم تفيض من الدمع»، وتلك رسالة واضحة لتبيان العلاقة بين الموقف ورد الفعل والاستجابة بلا حواجز اجتماعية أو  تقليدية.

فالدمع مثل الابتسامة وسيلة تعبير من لوازم الملامح في التواصل مع الآخرين.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع مجتمع وأعمال

شاب سعودي ينهي معاناة والدته مع الغسيل الكلوي ويتبرع لها بكليته

في مشهد إنساني نبيل، قرر مواطن يدعي صالح بريك الفثامي، أن يضح حداً لمعاناة والدته مع الغسيل الكلوي؛ ليقوم بالتبرع لها بإحدى كليتيه.مواطن يتبرع لوالدته بكليتهوشهد مستشفى الملك فيصل التخصصي بجدة، إجراء...

رابط قياس للاستعلام عن نتائج اختبارات القدرات 1440 لطلاب الثانوية العامة

ينتظر طلاب الثانوية العامة، اليوم الإثنين، نتائج اختبارات القدرات  1440 للفترة الثانية من نتائج قياس القدرات الورقي، التي يعلن عنها المركز الوطني للقياس والتقويم في التعليم العالي.اعرف حقك.....

سند محمد بن سلمان يدعو المتقدمين لمبادرة الزواج لتحديث معلوماتهم البنكية

دعا برنامج "سند محمد بن سلمان"، للمبادرات الاجتماعية، المتقدمين لمبادرة سند الزواج قبل 10 من فبراير الماضي، المتطابقة بياناتهم، إلى تحديث معلوماتهم البنكية استكمالاً للإجراءات.ماذا تفعل إذا...