مبرمج سعودي شاب أبهر العالم بتطبيقه

مبرمج سعودي شاب أبهر العالم بتطبيقه

تمكن تطبيق «صراحة» للمبرمج السعودي زين العابدين توفيق، من إحداث ضجة كبيرة وواسعة، إذ تربع على عرش قائمة التنزيلات على مستوى العالم بعد عدة أشهر من تصميمه فقط.
 
وقال زين العابدين توفيق، البالغ من العمر 30 عامًا، خلال حديثه مع إحدى وكالات الأخبار العالمية: «تطبيق صراحة يعد النسخة المتطورة والمعدلة لما كان يعرف بصندوق الاقتراحات، الذي كان منتشرًا في المدارس والمؤسسات العامة».
وأوضح زين أنه صمم هذا التطبيق استنادًا للنظرية القائلة بأن إخفاء الهوية يعزز الصراحة؛ لأن هذا التطبيق يضمن عدم الكشف عن هوية المتحدث، وهو ما يجعله يتحدث عن مشاعره ومكنوناته تجاه شخص ما، بحرية كاملة.
 
أضف الى ذلك أن التطبيق صُمم بشكل مبسط يسمح للزوار بكتابة كل ما يجول في بالهم، دون منح الحق للمتلقي في الرد على تلك الرسائل، ويحتفظ له بحقه في نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي فقط.
واستطاع تطبيق «صراحة» أن يصل بأعداد مستخدميه إلى 85 مليون شخص، بل تصدر في بعض البلدان قائمة التطبيقات الأكثر تحميلاً على موقع «أبل».
 
وسلط تطبيق «صراحة» الضوء على طاقات الابتكار التكنولوجي الكامنة لدى الشباب العربي، والتي ينقصها الكثير من التشجيع، والاهتمام.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع علوم وتكنولوجيا