ما علاقة الملابس بـ «الترقية» والحصول على وظيفة جديدة؟

6 طرق يمكن أن تحصل بها على عمل بواسطة ملابسك

عندما تتقدم إلى وظيفة ما، لا يقتصر الأمر فقط على شهاداتك وعلى الخبرات التي تحملها، بل مرتبط أيضاً بملابسك، فهي تؤثر بشكل غير مباشر في الحصول على الوظيفة المطلوبة، فلا يمكنك أن تأتي إلى مقابلة عمل مثلاً، وأنت ترتدي السروال القصير أو الحذاء الرياضي، فعلى ملابسك أن تكون أنيقة ومناسبة للوظيفة.

كما أن نجاحك وترقيتك في العمل مرتبط أيضاً بطريقة ارتدائك لملابسك، وإليك "سيدي" 6 طرق يمكن أن تحصل بها على وظيفة جديدة وأن تتقدم في وظيفتك الحالية بواسطة ملابسك.

1- ابرز بين زملائك في العمل:

بغض النظر عن الستايل الخاص بك، عليك أن تميز نفسك عن زملائك في العمل، فبينما تقف خارجا تنتظر دورك للدخول إلى المقابلة، عليك ألا تخفي الابتسامة عن وجهك، كما أن ملابسك تلعب دوراً هاماً في ذلك، فعادة المدير في الشركة يسأل أحد الأشخاص في الإدارة عنك، مثلا "ماذا عن الرجل مع الشعر البني والنظارات؟" أو "ماذا عن الرجل الذي يرتدي دائما الجينز؟" فبدلاً من ذلك، حاول أن تكون الأفضل وأن تكون مميزاً عن الآخرين.

2- تقديم انطباع أول إيجابي:

فكر في العودة إلى اليوم الأول من عملك، بينما كنت تتعرق بملابسك وترتدي البذلة وربطة العنق، فعندها كنت تحاول تقديم أول انطباع جيد عنك، وبالطبع، كنت الحكم أيضاً على زملائك الجدد، مثلا لم تبدو أنها لطيفة؟ هذا ذكي؟ كيف يرتدي هذه الملابس؟ فكنت لا تزال من صانعي أول انطباع للموظفين الجدد، ولذلك عليك دائماً أن تخلق أول انطباع إيجابي، دون أي تكهنات، وأن تعامل الجميع باحترام.

3- تمثل الشركة:

قد تفاجأ أثناء وجودك في العمل باجتماعات عاجلة أو فرض عليك اصطحاب العملاء المحتملين لتناول الغداء، فأنت لا تعرف متى سيحدث ذلك، ولذلك عليك دائما أن تكون أنيقاً ومرتباً، فأنت تمثل الشركة التي تعمل بها.

4- تسريع حياتك المهنية:

اللباس المرتب عامل أساسي في الحصول على الوظيفة التي تريدها، فما ترتديه يعد عاملاً أساساً وراء الحصول على الوظيفة من عدمه، فقد يبدو الأمر سطحيا بالنسبة للكثيرين، ولكن الملابس وطريقة ارتدائها، تجعل الشخص الآخر يعلم من أنت وأين تريد أن تذهب، فطريقة اللباس الأنيقة، تسرع كثيراً في الحصول على عمل جديد.

 5- الحصول على الجرعة اليومية من الإبداع:

ليس هناك داعٍ للذهاب إلى خبير للأزياء لارتداء أفضل ما يناسبك، فالمفتاح الأساسي لدمج الموضة مع ملابسك هي ارتداء الثياب المناسبة لمهنتك، فعلى سبيل المثال، إن كنت تعمل في أحد البنوك، عليك عدم ارتداء ملابس مناسبة للسهرة والذهاب بها إلى مكتبك، فبدلاً من ذلك، حاول تسليط الضوء على الإبداع الخاص بك، وذلك بوضع ربطة عنق جميلة، ارتداء جوارب نظيفة وبذلة أنيقة.

6- مظهر أنيق، إذاً أنت بحال جيدة:

تكافح لتستيقظ كل صباح، تعد الساعات حتى نهاية اليوم، فهذا دليل على أنك تكره وظيفتك، في حين أنك ترتدي قميصاً جيداً، وسروالاً أنيقاً، هذا يجعلك في مزاج أفضل، فوفقاً لدراسة حديثة أجراها باحثون في جامعة كولومبيا وجامعة ولاية كاليفورنيا ونورث، أكدت أن طريقة لباسك يمكن أن تحسن مزاجك، وتؤدي إلى المزيد من التفكير والتقدم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع تطوير الذات

هذه الأمور تقتل حياتك المهنية.. كم واحدة منها تمارسها في يومك؟

إذا حاولت جمع كل الدموع التي ذرفها الموظفون الطموحون الذين خربوا حياتهم المهنية دون قصد، فربما سوف تملأ المحيط. الفشل في العمل قد يكسر القلوب، ولكنه في الوقت ذاته دافع إلى الاستمرار. لا تصدق كل...