احذر: السباحة خلال هذه الساعات تُعرضك للسرطان

main image
صورتان
أحذر السباحة خلال هذه الساعات تُعرضك للسرطان

أحذر السباحة خلال هذه الساعات تُعرضك للسرطان

حذر استشاري طب الأمراض الجلدية وجراحة التجميل، الدكتور مانع عبدالله الحربي، من ممارسة السباحة وقت الظهيرة لأن أشعة الشمس

حذر استشاري طب الأمراض الجلدية وجراحة التجميل، الدكتور مانع عبدالله الحربي، من ممارسة السباحة وقت الظهيرة لأن أشعة الشمس

حذر استشاري طب الأمراض الجلدية وجراحة التجميل، الدكتور مانع عبدالله الحربي، من ممارسة السباحة وقت الظهيرة لأن أشعة الشمس، قد تسبب حروق الجلد نتيجة التعرض للأشعة فوق البنفسجية، منبهاً بأن بعض الدراسات الحديثة تؤكد أن حروق الجلد المتكررة أحد العوامل المؤدية لسرطان الجلد.
وأكد الحربي أن معظم الأشخاص لا يشعرون بتأثير الشمس على جلدهم أثناء السباحة، لبرودة الماء ويُهملون استخدام واقي الشمس؛ اعتقاداً منهم أن الماء يحميهم من الحروق، مشيراً إلى أن برودة الماء لا تحمي ولا تقلل من خطر الإصابة بالحروق، بل تزيد من خطورة الإصابة به؛ كون تلك الحروق تنتج من الأشعة فوق البنفسجية وليست من حرارة الشمس.
 
وأضاف الحربي أن السباحة أحد أهم الرياضات الصيفية التي يستمتع بها الناس، وهي ممتعة ولها فوائد صحية ونفسية عديدة، لكن الحروق الشمسية تبدأ باحمرار مع ألم وحكة، وأحياناً قد تصاحبها فقاعات جلدية وتسلخات في الحالات الشديدة، وفي هذه الحالة لابد من زيارة الطبيب بأسرع وقت ممكن قبل تفاقم الحالة.
ونوه الحربي إلى أنه يمكن تقليل خطورة الإصابة بالحروق باستخدام واقي الشمس بصورة متكررة كل ساعتين وبمعدل حماية «SPF 30 »، أو أكثر واختيار أنواع من الواقي الشمسي المقاومة للماء، والتي تحمي الجلد لفترات تتراوح من 40-80 دقيقة.
 
ونصح استشاري طب الأمراض الجلدية، محبي السباحة بممارسة الرياضة في الصباح الباكر أو الوقت المتأخر من المساء، وتجنب أوقات الذروة بين الساعة 10 صباحاً وحتى 4 مساء، مختتماً بأن الحروق قد لا تكون خطيرة علي الصحة في المدى القصير، ولكن قد تجعلك أكثر عرضة لخطر الإصابة بسرطانات الجلد في المستقبل؛ حيث إن بعض الدراسات تؤكد أن حروق الشمس المتكررة أحد العوامل المؤدية لسرطان الجلد.
 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من صحة الرجل