ماهو رجيم "الكيتو"؟ ولماذا هو الأفضل عالمياً في الوقت الحالي؟

ماهو رجيم "الكيتو"؟ ولماذا هو الأفضل عالمياً في الوقت الحالي؟

ماهو رجيم "الكيتو" ولماذا هو الأفضل عالمياً في الوقت الحالي !

تسببت الإصابة بالسمنة بهوس كبير للسواد الأعظم من البشر، فخبراء التغذية واللياقة البدنية يبذلون ما في وسعهم لابتكار أنظمة تغذية جديدة وصحية  تتناسب مع الطبائع المختلفة للبشر.

هذا هو رأي علماء الدين في رياضة كمال الأجسام ! (فيديو)

ومن ضمن تلك الأنظمة التي نقرأ عنها كل فترة هو رجيم الكيتو أو الكيتوني كما يطلق عليها المتخصصون وهو النظام الغذائي الذي يعتمد أساساً على منح التجربة المتبعه في أن يتناول كل ما يريد من أطعمة ولكن وفق حدود وشروط أهمها هو عدم تناول أي نوع من أنواع السكريات و الصلصات والكاربوهيدرات  كالأرز والمعكرونة أو الخبز .

وبالنسبة للتساءل الذي يطرأ في أذهان من يتعرف على هذا الرجيم والمتعلق بكيفية السماح بتناول ما لذ وطاب من الدهون واللحوم الدسمة وكل الأطعمة الخالية من السكر والكاربوهيدرات، ومع ذلك يتم التخلص من الوزن الزائد ويتم توليد الطاقة على الرغم من أن الكاربوهيدرات والسكريات هي أساس توليد الطاقة في الجسم.

والإجابة هي أن هذا الرجيم يجعل الجسم يستخدم المصدر الثاني من مصادر توليد الطاقة في الجسم وهي الدهون والبروتينات بدلاً من السكريات والكاربوهيدرات، وهو ما يجعل الجسم يحول الخلايا الدهنية بداخله إلى طاقة ليستنزفها ويستطيع التحرك وممارسة الأنشطة الجسدية المختلفة.

لم تعد لديك أعذار.. تمارين منزلية يفوق تأثيرها الكثير من تمارين الجيم

والحقيقة أنه قبل اتباع هذه الحمية الغذائية الكيتيوني يجب إجراء عدة تحاليل وفحوصات للتأكد من أن جسمك قابل على تحمل تلك الحمية التي لا تلتزم بكميات معينة من الطعام، طالما لا يحتوي على ذرة من السكريات أو غرام من الكاربوهيدرات.

وأهم التحاليل المخبرية التي يجب إجراؤها هي التحاليل التالية  

-نسبة الهيموجلوبين.  
 
- كريات الدم البيضاء WBC.
 
- كريات الدم الحمراء RBC .
 
- تحليل فقر الدم.
 
- وظائف الكبد .
 
- وظائف الكلى. 
 
- تحاليل لمعرفة أنواع الدهون المختلفة وهي:
 
-Cholestrol.
 
 -Triglycerides.
 
 -HDL.
 
- LDL.
 
- تحليل نسبة السكر في الدم  وأخيراً معرفة الضغط والوزن والطول.
أما بالنسبة للأطعمة المسموحة في الرجيم الكتيوني فهي كالاَتي :- 
 
- جميع أنواع اللحوم الحمراء بما في ذلك (لحوم الأبقار والجمال والضأن والغنم) والدواجن ولحوم البط  والأوز والأسماك بكافة أنواعها ويجب الانتباه إلى أن استخدام الدقيق أو "البروست" والتتبيلات الجاهزة في تجهيز اللحوم أمر ممنوع.
 
- البيض مسموح تناوله بأي شكل من أشكاله مع استخدام الدهون الحيوانية في إعداده أو القليل من زيت الزيتون فقط.
 
- تناول الجبن الأبيض  أمر ضروري سوف تفعله يومياً للحصول على الكالسيوم، وذلك بكمية لا تزيد عن الـ300 غرام يومياً.
 
- يمكنك تناول القشطة كاملة الدسم  بكمية لا تزيد عن ملعقة كبيرة واحدة غير ممتلئة.
 
- وبكل تأكيد الخضراوات مسموح بها على الرغم من أنها تحتوي على بعض النسب من السكريات، ولكن نسبتها القليلة لن تؤثر على اتباعك للرجيم، فالألياف الغذائية التي تحتوي على الخضراوات هامة جداً من أجل عملية الهضم وإمداد الجسم بالبروتنيات.
 
- وبالنسبة لإضافة النكهات على أطعمتك، فيمكنك إضافة السمن وزيوت الزيتون المعصورة على البارد، بالإضافة إلى زيت الكانولا وزيت جوز الهند وزيت السمسم، وأخيراً المايونيز، ولكن النوع الذي لا يحتوي على السكريات فقط.
 
- أما المنبهات والمشروبات العشبية الساخنة فجميعها مسموح بها لكن بدون إضافة سكر.
وبالنسبة للأطعمة الممنوعة هي:- 
 
- المشروبات الغازية بكافة أنواعها وأشكالها، سواء التي تحتوي على سعرات حرارية أو لا.
 
- جميع السكريات المنزلية أو الصناعية وحتى الطبيعية منها.
 
- الفاكهة الطازجة وعصائرها سواء المعلبة أو الطازجة.
 
-جميع أنواع البقول كالعدس والفول والحمص. 
 
- المكسرات ولكن يمكنك في الأسبوع الأول والثاني فقط.
 
- الأطعمة السريعة واللحوم المصنعة، كالمورتديلا والبرغر وكافة صور وجبات المطاعم السريعة. 
 
- الخضراوات النشوية، سواء نيئة أو طازجة كالبطاطا والجزر والبطاطس.
 
-  الحليب وجميع منتجات الألبان والأجبان الصفراء، ويمكنك تناول فقط الجبن الأبيض كامل الدسم.
أهم النصائح التي لا يجب أن تهملها في حال اتباعك للنظام الكيتوني:-
 
- عدد الوجبات الرئيسية في هذا النظام هي 3 وجبات. 
 
- لاتنزع شحوم أو جلود الحيوانات والدواجن عند تناول البروتينات.
 
- 20 غراماً من السكر فقط هو ما يمكنك تناوله يومياً وسوف تحصل عليها من الخضراوات على أن تتمكن من تناول ملعقة صغيرة من السكر في الأسبوع الرابع من الرجيم.
 
- هناك فرق بين شعورك بالجوع وشعورك بالملل، لذلك إذا لم تكن متأكدًا بأنك حقاً تشعر بالجوع قم بشرب كأس من المياه أولاً قبل تناول الطعام.
 
- الخضراوات أساسية في كل وجبة من الوجبات الرئيسية الـ3.
 
- من أجل المزيد من الصحة قم بتناول المكملات الغذائية متعددة الفيتامينات (بدون حديد)،  بالإضافة إلى مكمل الدهون الثلاثية (أوميجا 3).
 
لأنه نظام جديد كلياً من الغذاء بالنسبة إلى جسمك، فإن شعورك ببعض الأثار الجانبية التالية أمر وارد مثل:- 
 
- كثرة التبول. 
 
- الإمساك.
 
- الصداع.
 
- االتقلصات العضلية. 
 
ولتجنب هذه الأعراض  أو لإزالتها عند حدوثها اشرب مرقة (أو حساء) اللحم أو الدجاج أو الخضار مرتين في اليوم، مضافاً إليها نصف ملعقة من ملح الطعام.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع لياقة

لعضلات ضخمة.. دليلك لتعلم تمارين دروب ست

لا شك أن تمارين الدروب ست واحدة من أهم الطرق والإستراتيجيات الرياضية في عالم كمال الأجسام التي تستهدف بناء المجموعات العضلية المختلفة وإضافة المزيد من الحجم والضخامة لها، ولعل من أبرز ما يميز تمارين...