ما هو وزن الماء الزائد في الجسم ولماذا يصعب التخلص منه ؟

main image
9 صور
وزن الماء الزائد في الجسم

وزن الماء الزائد في الجسم

إحتباس الماء في الجسم .. وخسارته

إحتباس الماء في الجسم .. وخسارته

لا تستهلك ما يكفي من مضادات الأكسدة

لا تستهلك ما يكفي من مضادات الأكسدة

الأطعمة الغنية بالصوديوم

الأطعمة الغنية بالصوديوم

تكثر من تناول الكربوهيدرات والسكريات

تكثر من تناول الكربوهيدرات والسكريات

تعتمد حمية شائعة أو الديتوكس

تعتمد حمية شائعة أو الديتوكس

الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة

الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة

لا تشرب ما يكفي من الماء

لا تشرب ما يكفي من الماء

وزنك المتقلب يرتبط بالماء في الجسم

وزنك المتقلب يرتبط بالماء في الجسم

 
تقوم بكل ما عليك القيام به من حمية وتمارين ولكن وزنك على الميزان ما ينفك يتقلب.
 
لعل طبيبك يؤكد لك أن نسبة الدهون في جسمك انخفضت ولكن الميزان ورغم تأكيد الطبيب يرفض الاعتراف بذلك ويصر على الرقم نفسه. أحياناً قد تختبر العكس تبدأ بنظام رياضي معين أو ريجيم وتجد أن وزنك انخفض بشكل كبير ثم لاحقاً في اليوم التالي أو بعد يومين تجده قد ارتفع مجدداً! 
 
حسناً، التقلبات هذه ترتبط بالماء ووزنها الزائد. تشكل نسبة الماء في جسم الانسان ٧٠ الى ٩٠٪ من جسمه الكلي ولكنها لاحقاً ومع التقدم بالسن تصبح بين ٦٥ و٧٠٪ وهي ضرورية في تكوين أعضاء الجسم كالعيون والعضلات وغيرها. 
 
 
احتباس الماء في الجسم .. وخسارته 
 
 
أحياناً الوزن الزائد الذي لا يمكنك أن تخسره أو تخسره بسرعة ثم تكسبه مجدداً  قد يرتبط باحتباس السوائل والذي يحدث عن تراكم المياه في أنسجة الجسم في منطقة معينة أو في الجسم كاملاً. هناك عدة عوامل ترتبط بهذا الماء الزائد سنتحدث عنها لاحقاً. 
 
في المقابل يعتبر خسارة الماء أسرع مقاربة لإنقاص الوزن على المدى القصير. وغالباً الحميات التي تعد بكيلوغرامات عديدة خلال مدة زمنية قصيرة تقوم على هذه الفكرة. ولكن هذه المقاربة خطيرة لأنها تؤدي إلى مشاكل في تقلص العضلات وتحدث خللاً في معدلات الأيض وقد تؤدي في نهاية المطاف إلى فقدان الكتلة العضلية. 
الفرق بين وزن الماء ووزن الدهون
 
١ كيلوغرام من الدهون في الجسم يعادل ما يقارب ٧٧٠٠ سعرة حرارية. لخسارة الكيلوغرام من الدهون تحتاج إلى حركة يومية تحرق ما معدله ٢٥٠٠ سعرة حرارية شرط أن تستهلك ١٥٠٠ سعرة يومياً وستحتاج ما بين ٥ إلى ٧ أيام لخسارته وأي وزن إضافي يظهر على الميزان هو بسبب خسارة الماء. الفرق هنا أن وزن الماء هو بسبب نوعية حياتك ونظامك الغذائي أما وزن الدهون فهو مرتبط مباشرة بعدد السعرات الحرارية. 
 
 
لماذا يصعب التخلص منه ؟ 
 
الجسم يحبس الماء بسبب طبيعة النظام الغذائي الذي تعتمده لذلك إن كنت تقوم بكل ما هو صائب ومع ذلك تعاني من وزن متقلب فلعلك أن تقوم بهذه الأمور. 
 
لا تستهلك ما يكفي من مضادات الأكسدة 
 
 
تناول أطعمة معينة أكثر من المعدل المسموح به أو تناولها أقل من المعدل المسموح يحث الجسم على حبس الماء، وبالتالي يظهر كوزن إضافي. مضادات الأكسدة تساعد الجسم على التخلص من وزن الماء الزائد لأنها تعمل على التخلص من الشوادر الحرة. 
أفضل طريقة للحصول على ما تحتاج إليه من مضادات الأكسدة هو تناول أطعمة قوس قزح أي الأطعمة بألوان مختلفة مثل البندورة، أو الليمون للون البرتقالي، القرع والخرشوف للأصفر، الخضراوات المورقة للأخضر، الباذنجان للأزرق. 
 
 
الأطعمة الغنية بالصوديوم 
 
 
من الأسباب الأكثر شيوعاً في احتباس السوائل في الجسم هو اتباع نظام غذائي يحتوي على معدلات عالية من الصوديوم. تناول الملح سيضاعف تجمع السوائل في الجسم وذلك بسبب الاختلال في توازن الخاصية الأسموزية في الجسم. الصوديوم موجود في كل الأطعمة المعلبة والمصنعة واللحوم والدواجن وفي عدد من الخضار والحبوب الكاملة والمخللات. لإصلاح الخلل الموجود يجب أن يتم مضاعفة استهلاك البوتسيوم وذلك من خلال التركيز على نظام غذائي قليل الصوديوم غني بالخضار والفواكه والحبوب الكاملة .
 
تكثر من تناول الكربوهيدرات والسكريات 
 
 
السكر كما الملح يجعل الجسم يدخل مرحلة احتباس السوائل. الكربوهيدرات عند الهضم تتحول إلى الجليكوجين الذي يتم تخزينه في العضلات كطاقة. مقابل كل غرام من الجليكوجين الذي يتم تخزينه يحتفط الجسم بثلاثة أضعاف هذا الغرام وأحياناً أكثر من الماء. ما لم تكن من النوع الذي يمارس الرياضة ويحرق كل ما تم تخزينه فجسمك بالتأكيد يحبس الماء. بطبيعة الحال الأمر نفسه ينطبق على السكر، والمعضلة هنا هو أنك لا تدفع جسمك إلى الاحتفاظ بالماء فحسب ولكنك تزيد من كمية الدهون من خلال السعرات الحرارية الكثير التي تستهلكها. 
 
 
تعتمد حمية شائعة أو الديتوكس 
 
 
صحيح أن تناول الكربوهيدرات لا يعود عليك بالفائدة في حال كنت تريد خسارة الوزن ولكن عدم تناولها على الإطلاق له نفس التأثير السلبي. الحميات الشائعة وحميات الديتوكس القائمة على الحرمان والتي لا تتضمن الكربوهيدرات تجعلك تفقد الماء بسرعة بسرعة لأن كمية الجليكوجين التي يخرنها الجسم قليلة جداً. بمجرد عودتك لحميتك العادية فإن الوزن سيتضاعف فالجسم بعد الحرمان لن يكتفي بالمعدلات الطبيعة بل سيحتاج للمزيد. لا تعتمد أي حمية تلغي مجموعة غذائية كاملة بل اعتمد تلك القائمة على التوازن .
 
الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة 
 
 
عند الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة، فإن الماء يتراكم في مناطق معينة في الجسم بسبب الجاذبية وخصوصاً في الساقين والقدمين ما يظهر على شكل تورم. إن كنت من الأشخاص الذين تفرض عليهم طبيعة عملهم الجلوس لوقت طويل حاول أن تتحرك بين حين وآخر. 
 
لا تشرب ما يكفي من الماء
 
 
شرب الماء يساعدك على التخلص من وزن الماء الزائد. في حال إصابتك ولو بجفاف بسيط الجسم سيدخل فوراً في مرحلة احتباس السوائل. لذلك عليك الإكثار من الماء كي تخسر الوزن المرتبط بالدهون وبالماء. الماء أيضاً تساعد الجسم على التخلص من معدلات الصوديوم العالية كما أنه تحسن الدورة الدموية وبالتالي استهلاك أفضل  للجليكوجين ما يعني فائدة على كل الأصعدة.
 
 
 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من صحة الرجل