10 أمور يقوم بها الواثقون في أنفسهم.. هل أنت منهم؟

10 أمور يقوم بها الواثقون بأنفسهم.. هل أنت منهم؟

لا يصدرون أحكاماً : الثقة في النفس تجعل الإنسان يمتنع عن إصدار الأحكام أو الأراء بشان الاَخرين حتى المنافسين له فهو يعلم بأن كل شخص له مميزاته وعيوبه كما أن مبدأ مقارنة نفسه بشخص اًخر مرفوض تماماً حتى مجرد التفكير فيه فلكل إنسان صفاته ومهاراتة الخاصة .

لا أعذار : الكثير منا يبدأ باختلاق أعذار عند الإخفاق في شيء ما في سواء في المجال العملي أو الاجتماعي فدائماً هناك رد جاهز يمتلىء بالأعذار تحاول من خلاله التملص من الخطأ . ولكن الأعذار لا يوجد لها مكان في حياة الواثقين من أنفسهم فالفشل لايعني شيء سوى الفشل ولكنهم في نفس الوقت يعرفون جيداً كيف يخرجون أنفسهم من الإحباط وتحقيق النجاحات لذلك لا يحبط الفشل من عزيمتهم ولا يستخدمون الأعذار لتبرير الأخطاء .

توقع الفشل : بما أن الحياة ليست وردية على إلى الأبد فان الأشخاص الواثقين من أنفسهم يدركون جيداً أن الفشل في أمر ما احتمال وارد الحدوث وطبيعي ولكنهم يعلمون ولا ينسحبون من المواجهة بل يتميزون بالمثابرة والمحاولة من جديد واكتشاف الأسباب التي أدت إلى الفشل في المرات السابقة .

لا ينتظر الإذن : الشخص الواثق في نفسه لا ينتظر الإذن من أحد حتى يتخذ قراراً ما أو يحل مشكلة معينة فهو لا يحب إضاعة الوقت في حل المشاكل أو القيام بالمبادرة في موقف معين يتعرض له في حياته بشكل عام .

لفت النظر لا يعني شيء : في حين يتسابق الكثير من أجل لفت نظر الاَخرين إليهم سواء في العمل أو الحياة الاجتماعية لن تجد شخص يتمتع بثقة في نفسه يحاول جذب الانتباه فالكاريزما التي يتحلى بها سوف تجذب الأنظار إليه سواء أراد ذلك أم لا فالأشخاص الواثقين لا ينتظرون نظرة اهتمام من المحيطين بهم .

لا ينتظرون الثناء : معظم البشر يحبون سماع بعض كلمات الثناء عنهم من الاَخرين ولكن الواثقين بأنفسهم ليسوا كذلك فهم من يقيمون أنفسهم داخلياً وبمنظور مختلف وقاسي ولاتعني لهم كلمات المديح والثناء الكثير .

المماطلة ممنوعة : سواء المماطلة في العمل أو حل المشاكل أو في اتخاذ قرار معين خشية من التغيير أو الفشل كل تلك الأمور يعتبرها الواثقين مضيعة للوقت لن تقود إلى النجاح لذلك سرعة رد الفعل وإنجاز الأعمال من أهم السمات التي تبين ثقتك بنفسك .

لا يتجنبون الصراع : المواجهة واتخاذ القرارت الصعبة و التصدي للمشاكل بصدر مفتوح وأيضاً التعامل مع أشخاص قد يكون مجرد تبادل الأحاديث معهم أمراً مزعجاً كل تلك الأمور تعد من أهم صفات الرجل الواثق في نفسه فهم يعرف أن الصراع جزء من الحياة وأنه لا يستطيع تجنبه.

إيجاد الحلول : إيجاد الحلول لمختلف الأمور سواء بطريقة تقليدية أو لا فالوصول إلى حلول والحصول على ما يريدون أمر منطقي وطبيعي بالنسبة للأشخاص الواثقين بأنفسهم .

القليل من الراحة : على المستوى العملي يحصل الأشخاص الواثقين على فترات من الراحة بين الحين والاَخر ولكن تلك الفترات على فترات متباعدة وقصيرة جداً فهم يعلمون أن المنافسين ينتظرون أي فرصة للانقضاض عليهم لذلك الراحة والكسل لفترات طويلة أمر غير مطروح في حياة الواثقين .

بكل تأكيد تعد الثقة في النفس والإيمان بإمكاناتها هي العامل الرئيسي لتحقيق النجاح، فالتمتع بتلك الميزة لا يحتاج إلى مال أو إلى شيء اَخر سوى التمتع بشخصية قوية وفريدة من نوعها.

احترس.. هذا ما يحدث لعقلك عندما تبدأ في الكذب

ويتفق الأشخاص الذين يتمتعون بثقة عالية في النفس بالعديد من الصفات المشتركة، التي سوف تتعرف عليها من خلال التقرير التالي، والتي تساعدهم على العبور نحو النجاح وتخطي العقبات بمنتهى السلاسة، دون الخوف من الخسارة، أو الإصابة بالإحباط .

1- لا أعذار

الكثير منا يبدأ باختلاق أعذار عند الإخفاق في شيء ما، سواء في المجال العملي أو الاجتماعي، فدائماً هناك رد جاهز يمتلئ بالأعذار، تحاول من خلاله التملص من الخطأ.

ولكن الأعذار لا يوجد لها مكان في حياة الواثقين في أنفسهم، فالفشل لا يعني شيئاً سوى الفشل، ولكنهم في الوقت نفسه يعرفون جيداً كيف يخرجون أنفسهم من الإحباط وتحقيق النجاحات، لذلك لا يحبط الفشل من عزيمتهم، ولا يستخدمون الأعذار لتبرير الأخطاء.

2- توقع الفشل 

بما أن الحياة ليست وردية إلى الأبد، فإن الأشخاص الواثقين في أنفسهم يدركون جيداً أن الفشل في أمر ما احتمال وارد الحدوث وطبيعي، ولكنهم يعلمون ولا ينسحبون من المواجهة، بل يتميزون بالمثابرة والمحاولة من جديد، واكتشاف الأسباب التي أدت إلى الفشل في المرات السابقة.

3- لا ينتظر الإذن

الشخص الواثق في نفسه لا ينتظر الإذن من أحد حتى يتخذ قراراً ما، أو يحل مشكلة معينة، فهو لا يحب إضاعة الوقت في حل المشاكل أو القيام بالمبادرة في موقف معين يتعرض له في حياته بشكل عام.

وفقاً للعلم.. التمتع بتلك الصفات الـ 5 يجلب لك النجاح والصحة والثروة !

4- لفت النظر لا يعني شيئاً 

في حين يتسابق الكثير من أجل لفت نظر الآخرين إليهم، سواء في العمل أو الحياة الاجتماعية، لن تجد شخصاً يتمتع بثقة في نفسه يحاول جذب الانتباه، فالكاريزما التي يتحلى بها سوف تجذب الأنظار إليه، سواء أراد ذلك أم لا، فالأشخاص الواثقون لا ينتظرون نظرة اهتمام من المحيطين بهم.

5- لا ينتظرون الثناء

معظم البشر يحبون سماع بعض كلمات الثناء عنهم من الآخرين، لكنّ الواثقين في أنفسهم ليسوا كذلك؛ فهم من يقيّمون أنفسهم داخلياً، وبمنظور مختلف وقاس، ولا تعني لهم كلمات المديح والثناء الكثير.

6- المماطلة ممنوعة

سواء المماطلة في العمل أو حل المشاكل أو في اتخاذ قرار معين، خشية من التغيير أو الفشل، كل تلك الأمور يعتبرها الواثقون مضيعة للوقت، لن تقود إلى النجاح، لذلك سرعة رد الفعل، وإنجاز الأعمال، من أهم السمات التي تبيّن ثقتك في نفسك.

7- لا يصدرون أحكاماً 

الثقة في النفس تجعل الإنسان يمتنع عن إصدار الأحكام أو الآراء بشأن الآخرين، أو حتى المنافسين له، فهو يعلم أن كل شخص له مميزاته وعيوبه، كما أن مبدأ مقارنة نفسه بشخص آخر مرفوض تماماً، حتى مجرد التفكير فيه، فلكل إنسان صفاته ومهاراته الخاصة.

8- لا يتجنبون الصراع

المواجهة واتخاذ القرارت الصعبة والتصدي للمشاكل بصدر مفتوح، وأيضاً التعامل مع أشخاص؛ قد يكون مجرد تبادل الأحاديث معهم أمراً مزعجاً، كل تلك الأمور تعد من أهم صفات الرجل الواثق في نفسه، فهو يعرف أن الصراع جزء من الحياة، وأنه لا يستطيع تجنبه.

9- إيجاد الحلول

إيجاد الحلول لمختلف الأمور، سواء بطريقة تقليدية أو لا، فالوصول إلى حلول والحصول على ما يريدون أمر منطقي وطبيعي، بالنسبة للأشخاص الواثقين في أنفسهم.

هل تشعر أنك منبوذ؟ إليك الحل

10- القليل من الراحة 

على المستوى العملي، يحصل الأشخاص الواثقون على فترات من الراحة بين الحين والآخر، ولكن تلك الفترات على فترات متباعدة وقصيرة جداً، فهم يعلمون أن المنافسين ينتظرون أي فرصة للانقضاض عليهم، لذلك الراحة والكسل لفترات طويلة أمر غير مطروح في حياة الواثقين.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع تطوير الذات

خلعوا عباءة اليأس.. قصص نجاح لشباب سعوديين تلهم الملايين حول العالم (فيديو)

النجاح كلمة يراها البعض سهلة، ولكن للوصول إلى وصف شخص بهذه الكلمة، لا بد أن يمر بالمزيد من المحطات الشاقة في أغلب الأحيان؛ حتى يشعر هو أولاً بالنجاح، ومن ثَم ينتقل الأمر للجميع، ما فعله الكثير...

لن تحظى بفرصة ثانية لتحسين الموقف.. كيف تترك انطباعاً أولاً رائعاً لدى الآخرين؟

يقولون لن تحصل على فرصة ثانية لكي تترك انطباعاً أولاً. حتى إذا لم تكن رئيساً للجمهورية أو دبلوماسياً رفيع المستوى أو مسؤولاً بارزاً في شركتك، تأكد من أنه سيتم الحكم عليك في كل مرة تدخل فيها الغرفة،...