فتوى لـ «الفوزان» تبيح الجمع بين الستة من شوال والأيام البيض

main image
أفتى عضو اللجنة الدائمة للإفتاء، وعضو هيئة كبار العلماء الدكتور صالح بن فوزان الفوزان، بعدم جواز الجمع بين صيام أيام الست من شوال وصيام الأيام البيض في نية واحدة كما يفعل العامة؛ داعياً إلى صيام كلٍّ على حِدَة؛ بينما رأى أستاذان للفقه أنه لا بأس من صيامها.
وقال مجيباً على سؤال: هل يجوز للمسلم أن يجمع بين صيام ستة من شوال وصيام الأيام البيض بنية واحدة؟ بقوله: "لا، ما يجمع بينهم، يصوم الستة من شوال على حدة، ويصوم الأيام البيض على حدة".
 
وأضاف الفوزان: "يُرجى للإنسان أن يُحَصّل الأجور الثلاثة كلها صيام الستة من شوال، وصيام الأيام البيض، وصيام الاثنين والخميس".
 
بينما رأى كل من أستاذ الفقه المشارك بجامعة القصيم الدكتور خالد بن عبد الله المصلح، وأستاذ الفقه المقارن بالمعهد العالي للقضاء الدكتور عبد العزيز بن فوزان الفوزان أنه لا بأس بالجمع بين صيام الست من شوال والأيام البيض.
 
حيث قال المصلح:" لا حرج أن يجمع أكثر من نية في صيام واحد، إذا كان من المسنونات فينوي صيام ثلاثة أيام من كل شهر، وصيام الأيام الستة من شوال؛ مستدلاً بقوله ﷺ: (إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى)".

سمات

المزيد من مجتمع وأعمال