كيف توفر المال خلال تناولك الطعام خارج المنزل؟

main image
11 صور
كيف توفر المال خلال تناولك الطعام خارج المنزل ؟

كيف توفر المال خلال تناولك الطعام خارج المنزل ؟

يمكن تناول الطعام في المطاعم وتوفير المال

يمكن تناول الطعام في المطاعم وتوفير المال

الإستفادة من عروضات بداية الأسبوع

الإستفادة من عروضات بداية الأسبوع

إعتماد مبدأ المشاركة

إعتماد مبدأ المشاركة

تجاهل طبق الحلوى

تجاهل طبق الحلوى

إختيار الأطباق وفق الحجم

إختيار الأطباق وفق الحجم

أطلب الطعام وإذهب الى المنزل

أطلب الطعام وإذهب الى المنزل

كن من الأعضاء الأوفياء

كن من الأعضاء الأوفياء

لا تلتزم بقائمة الطعام

لا تلتزم بقائمة الطعام

خارج الموسم

خارج الموسم

يمكنك تناول الطعام في المطاعم وتوفير المال في الوقت عينه. 
 
قد تكون من الذين يحبون تناول الطعام في المطاعم، وقد تكون من النوع الذي يفرض عليه نمط حياته ذلك. وكما هو معروف فإن تناول الطعام خارج المنزل بمعدل يومي أو بمعدلات أقل أسبوعياً مكلف. في المقابل حتى لو كنت من النوع الذي لا يعتمد كثيراً على المطاعم يمكنك أيضاً الاستفادة من النصائح التي نقدمها؛ كي توفر على نفسك الكثير من المال. 
الاستفادة من عروض بداية الأسبوع
 
 
المطاعم تلجأ عادة إلى تقديم عروضات خلال بدايات الأسبوع والتي عادة تكون الأيام الثلاثة الأولى منه؛ كي تشجع الزبائن وعليه العروضات تكون عديدة ومختلفة. العروضات يتم نشرها على مواقع التواصل أو على موقعهم الخاص، وهي في الواقع ممتازة وتضمن لك كميات كبيرة من الطعام بأقل تكلفة ممكنة. 
 
اعتماد مبدأ المشاركة 
 
إن كنت تتناول الطعام مع زملاء العمل أو مع الأصدقاء فإن المشاركة هي أفضل طريقة لتناول الطعام حتى الشبع وعدم دفع الكثير من المال. الخدعة هنا هي بطلب الأطباق التي تغطي ما تحتاج إليه من مواد غذائية ومشاركتها، وما ننصح به هو طلب السلطة أو طبق الخضار المشوي أو المسلوق، طبق يتضمن البروتينات وآخر يحتوي على الكاربوهيدرات. 
 
 
تجاهل طبق الحلوى
 
مع نهاية كل وجبة سيسألك النادل عن الحلوى التي تريد تناولها. تجاهل الأمر كلياً، ولا تتناول أي حلوى في المطاعم. نعم هي مغرية ولذيذة وشكلها يسيل اللعاب، ولكن سعرها مبالغ فيه كثيراً. إن تشعر برغبة لتناول الحلوى فتناولها في أي مكان آخر باستثناء المطعم. 
 
اختيار الأطباق وفق الحجم
 
الغالبية الساحقة من المطاعم تقدم كميات كبيرة من الطعام في أطباقها، ما يعني أنه سينتهي بك المطاف بطبق لا يمكنك تناوله دفعة واحدة. ولكن في المقابل الغالبية تختار تلك الأطباق التي تتضمن كميات قليلة؛ لأنها أرخص من غيرها. ولكن المبدأ هو نفسه، الطبق الصغير غير مشبع وقد دفعت ثمنه وستعود إلى المنزل وتتناول الطعام مجدداً. لذلك اختر الطبق الكبير الذي تدرك بأنك يمكنك تناوله في جلسة واحدة، وفي حال لم تتمكن من إكماله وما زال هناك كمية كبيرة من الطعام اطلب من النادل ان يحضره لك كي تأخذه معك. 
 
 
معرفة ما عليك طلبه 
 
كما قلنا الغالبية تختار وفق الأرخص ثمناً بغض النظر عن مكوناتها. مثلاً لو افترضنا أن طبق الباستا سيكلفك أقل بـ١٥ دولاراً من طبق منمق لا تعرف لفظ اسمه. أنت تظن أنك توفر المال باختيارك الباستا ولكنك مخطئ تماماً. الباستا طبق يمكنك تحضيره في المنزل وسيكلفك أقل بأشواط.. أي أنك عملياً ترمي أموالك. فكر بالأمر من هذا المنطلق، المطعم يجعلك تدفع ثمن الخدمة والأجواء التي يوفرها لك من خلال حشرها هنا وهناك على فاتورتك. فإن كنت ستدفع ثمنها في كل الأحوال فلمَ لا تختار طبقاً لا تعرف كيف تحضره عوضاً عن اختيار طبق يمكنك تحضيره بنصف التكلفة التي ستدفعها للمطعم؟ 
 
اطلب الطعام واذهب إلى المنزل
 
أسهل طريقة لتوفير المال هي بطلب الطعام وتناوله في المنزل أو المكتب أو أي مكان عليك التواجد فيه. سواء كنت تطلب عبر الهاتف أو تتواجد هناك شخصياً، وطبعاً لا نتحدث هنا عن مطاعم الوجبات السريعة؛ لأن فلسفة هذه المطاعم مختلفة عن المطاعم الأخرى. 
لو افترضنا أنك تريد تناول الطعام الإيطالي في مطعم غير مكلف حينها متوسط ما ستطلبه سيكون طبقاً من الباستا وشوربة أو سلطة كطبق افتتاحي، وربما سيكلفك الأمر ٤٠ دولاراً من دون بقشيش. ولكن عندما تطلب الطعام لتأخذه معك أو تطلبه إلى المنزل فحينها يمكنك بكل بساطة طلب الطبق الرئيسي فقط، ودفع نصف قيمة ما ستدفعه لو تناولته هناك. 
 
 
كن من الأعضاء الأوفياء
 
كل مطعم تقصده إما يملك نادياً للزبائن أو يطلبون منك تعبئة استمارة ما لتقييم أداء المطعم ويطلبون رقم هاتفك وعنوانك البريدي. النوادي تلك يمكن الانضمام إليها من خلال زيارة موقع مطعمك المفضل والتسجيل أو الانضمام للائحة، أما في الحالة الثانية فقم بتزويدهم بالمعلومات الصحيحة؛ لأن العروضات التي تقدم مفيدة جداً لك، وستكون الأولوية لك لكونك من الزبائن المخلصين لهم. وفي يوم عيد ميلادك ستحصل على عروضات ستجعل نهارك أفضل بالتأكيد. 
 
لا تلتزم بقائمة الطعام 
 
المقبلات باهظة الثمن وغير مشبعة، لذلك لا تطلبها وقم باستبدالها بطلب الخبز.. غالبية المطاعم تقدم الخبز مع بعض الصلصات والتي هي بطبيعة الحال أشهى بأشواط من المقبلات. الخبز هذا مشبع ويأتي بنكهات مختلفة ومشبع إلى حد ما، وعليه فإن خيارك للطبق الرئيسي سيختلف؛ لأنك لن تكون جائعاً جداً. 
 
خارج الموسم 
 
 
إن كنت تعيش في مدينة تصنف كمقصد سياحي فعليك الابتعاد عن المطاعم خلال موسم الذروة. الأسباب عديدة ومنها أنه لا عروضات على الإطلاق خلال هذه الفترة، نوعية الأطباق لن تكون بنفس الجودة ناهيك عن أنك لن تتمكن من الاستمتاع بتناول الطعام هناك بسبب زحمة السياح. أي أنك ستدفع مالك مقابل متعة لن تحصل عليها. 
 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من غرائب ومنوعات