تعرف على المرأة التي جعلت نيمار يتخلى عن جميع النساء ! (صور)

main image
سلطت صحيفة "آس" الإسبانية الضوء على التزام النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا فيما يتعلق بحياته الخاصة، وابتعاده عن السهر في الحفلات والأصدقاء حتى أوقات متأخرة من الليل، وهذا الأمر ساهم بشكل إيجابي في تحسن مستواه في الملعب مع ناديه برشلونة.
 
يحب نيمار التواجد في الحفلات الموسيقية وقضاء السهرات وسط الأصدقاء والجميلات، لكنه الآن صار لاعبا ملتزما بتعليمات الجهاز الفني بقيادة لويس إنريكي، والفضل يعود إلى صديقته البرازيلية برونا ماركيزين.
العلاقة بين نيمار وبرونا قديمة وشهدت الكثير من لحظات التوتر والانفصال، لكنهما الآن معا بعيدا عن مشاكل، وهي نجحت في أن تجعله بعيدا عن السهرات والتقليل من الحفلات الصاخبة التي يقيمها في منزله، وهو يقضي الكثير من الوقت داخل منزله ليلعب "البلايستيشن".
 
ويبدو أن برونا وضعت شروطا صارمة على نيمار من أجل العودة إلى العلاقة مجددا، وجميعها تتعلق بالتقليل من السهرات وإقامة الحفلات في المنزل، وحتى الآن النجم البرازيلي ملتزم بشكل مثالي.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من أخبار الرياضة