عرب خطفوا الأضواء حول العالم في 2016.. هل سمعت عنهم؟

main image
8 صور
مشهد من فيلم "ذيب"

مشهد من فيلم "ذيب"

عرب خطفوا الأضواء حول العالم في 2016

عرب خطفوا الأضواء حول العالم في 2016

ناجي أبو نوار نال الفيلم الروائي الأردني "ذيب" رهان التنافس بترشحه للمراحل النهائية لجائزة الأوسكار العالمية من بين ثمانين دولة تقدمت بأفلام هذا العام، كما حصل أبو نوار مخرج الفيلم على جائرة العمل الأول البارز في بافتا، مما جعل، ناجي أبو نوار، الأردني البريطاني  حديث الجميع خلال عام 2016

ناجي أبو نوار نال الفيلم الروائي الأردني "ذيب" رهان التنافس بترشحه للمراحل النهائية لجائزة الأوسكار العالمية من بين ثمانين دولة تقدمت بأفلام هذا العام، كما حصل أبو نوار مخرج الفيلم على جائرة العمل الأول البارز في بافتا، مما جعل، ناجي أبو نوار، الأردني البريطاني حديث الجميع خلال عام 2016.

نور التاجوري أثار ظهور الصحفية الأمريكية الليبية الأصل المحجبة، نور التاجوري، على غلاف مجلة "بلاي بوي" المعروفة بصورها العارية جدلا واسعا رغم تخلي المجلة عن هذا النهج مؤخرًا لاستقطاب جمهور أكبر، وبررت "نور" ذلك الظهور بأنها كانت تسعى من خلال حوارها مع المجلة إلى تغيير الصورة النمطية السائدة عن النساء المحجبات في الولايات المتحدة.

نور التاجوري أثار ظهور الصحفية الأمريكية الليبية الأصل المحجبة، نور التاجوري، على غلاف مجلة "بلاي بوي" المعروفة بصورها العارية جدلا واسعا رغم تخلي المجلة عن هذا النهج مؤخرًا لاستقطاب جمهور أكبر، وبررت "نور" ذلك الظهور بأنها كانت تسعى من خلال حوارها مع المجلة إلى تغيير الصورة النمطية السائدة عن النساء المحجبات في الولايات المتحدة.

أحمد أبو غوش لفت لاعب التايكواندو الأردني أنظار العالم عقب فوزه بميدالية ذهبية للأردن في الألعاب الأولمبية الصيفية 2016 في ريو دي جانيرو في منافسات التايكوندو وزن 68 كغم للرجال،وهي أول ميدالية رسمية للأردن في تاريخ مشاركاتها في الألعاب الأولمبية.

أحمد أبو غوش لفت لاعب التايكواندو الأردني أنظار العالم عقب فوزه بميدالية ذهبية للأردن في الألعاب الأولمبية الصيفية 2016 في ريو دي جانيرو في منافسات التايكوندو وزن 68 كغم للرجال،وهي أول ميدالية رسمية للأردن في تاريخ مشاركاتها في الألعاب الأولمبية.

نورا عفيا استطاعت نورا عفيا أن تثبت أن للجمال العربي طابع خاص فريد من نوعه وأن تأسر قلوب الكثير والكثير حول العالم، فقد قامت علامة تجارية عالمية شهيرة تدعى CoverGirl  بتعيين خبيرة التجميل اللبنانية المغربية نورا عفيا كسفيرة لها لتكون الوجه الإعلامي لآخر حملة لها لخط الماسكارا الجديد، مما لفت أنظار العالم كله لها حتى الرجال.

نورا عفيا استطاعت نورا عفيا أن تثبت أن للجمال العربي طابع خاص فريد من نوعه وأن تأسر قلوب الكثير والكثير حول العالم، فقد قامت علامة تجارية عالمية شهيرة تدعى CoverGirl بتعيين خبيرة التجميل اللبنانية المغربية نورا عفيا كسفيرة لها لتكون الوجه الإعلامي لآخر حملة لها لخط الماسكارا الجديد، مما لفت أنظار العالم كله لها حتى الرجال.

محمد دياب أنظار العالم كانت موجهه أيضًا إلى المخرج محمد دياب، مخرج الفيلم المصري اشتباك، بحصول الفيلم على أكثر من 12 جائزة عربية وعالمية منذ إنتاجه حتى الآن، ولعل أبرز تلك الجوائز جائزة النقاد فى ختام مهرجان سينما البحر المتوسط ببروكسل و3 جوائز فى الدورة الـ61 من مهرجان بلد وليد السينمائى بإسبانيا، بالإضافة للجائزة الكبرى فى مهرجان الفيلم العربى بـفاماك فى فرنسا، بالإضافة إلى ترشيحه لنيل جائزة الأوسكار.

محمد دياب أنظار العالم كانت موجهه أيضًا إلى المخرج محمد دياب، مخرج الفيلم المصري اشتباك، بحصول الفيلم على أكثر من 12 جائزة عربية وعالمية منذ إنتاجه حتى الآن، ولعل أبرز تلك الجوائز جائزة النقاد فى ختام مهرجان سينما البحر المتوسط ببروكسل و3 جوائز فى الدورة الـ61 من مهرجان بلد وليد السينمائى بإسبانيا، بالإضافة للجائزة الكبرى فى مهرجان الفيلم العربى بـفاماك فى فرنسا، بالإضافة إلى ترشيحه لنيل جائزة الأوسكار.

يسرى مارديني وصفت الصحيفة الانجليزية الأشهر السباحة السورية يسرى مارديني، بأنها صاحبة أكثر القصص روعة وغرابة، من ضمن كل المشاركين في دورة «ريو دي جانيرو» للألعاب الأوليمبية لعام 2016،  حيث استطاعت خطف قلوب المشاهدين؛ إذ كان الجميع يهتفون لها، ويشجعونها، وكأنها بطلة عالم سابقة، بسبب كونها لاعبه قادمة من بلاد الحرب والدمار، والتي لا تشارك في الأولمبياد حتى تحت علم وطنها، وإنما تحت علم البعثة الأوليمبية للاجئين.

يسرى مارديني وصفت الصحيفة الانجليزية الأشهر السباحة السورية يسرى مارديني، بأنها صاحبة أكثر القصص روعة وغرابة، من ضمن كل المشاركين في دورة «ريو دي جانيرو» للألعاب الأوليمبية لعام 2016، حيث استطاعت خطف قلوب المشاهدين؛ إذ كان الجميع يهتفون لها، ويشجعونها، وكأنها بطلة عالم سابقة، بسبب كونها لاعبه قادمة من بلاد الحرب والدمار، والتي لا تشارك في الأولمبياد حتى تحت علم وطنها، وإنما تحت علم البعثة الأوليمبية للاجئين.

للعرب إنجازاتهم التي يحققونها كل عام حول العالم، سواء الفنية أو الرياضية أو العلمية أو حتى الإنسانية، فيستطيعوا بذلك جذب أنظار العالم لهم ويصبحوا حديث الجميع دون شك.

نقدم فيما يلي بعض النماذج العربية التي استطاعت خطف الأضواء حول العالم خلال عام 2016.

معلومات تعرفها أول مرة عن مستر بين.. «مثل في أفلام جيمس بوند»

ناجي أبو نوار

نال الفيلم الروائي الأردني «ذيب» رهان التنافس بترشحه للمراحل النهائية لجائزة الأوسكار العالمية من بين ثمانين دولة تقدمت بأفلام هذا العام، كما حصل أبو نوار مخرج الفيلم على جائرة العمل الأول البارز في بافتا، ما جعل ناجي أبو نوار الأردني البريطاني حديث الجميع خلال عام 2016.

نور التاجوري

أثار ظهور الصحفية الأميركية الليبية الأصل المحجبة، نور التاجوري، على غلاف مجلة «بلاي بوي» المعروفة بصورها العارية جدلًا واسعًا رغم تخلي المجلة عن هذا النهج مؤخرًا لاستقطاب جمهور أكبر، وبررت «نور» ذلك الظهور بأنها كانت تسعى من خلال حوارها مع المجلة إلى تغيير الصورة النمطية السائدة عن النساء المحجبات في الولايات المتحدة.

مذيع كويتي أراد إضحاك المشاهدين فبكى.. والسبب! «فيديو»

أحمد أبو غوش

لفت لاعب التايكوندو الأردني أنظار العالم عقب فوزه بميدالية ذهبية للأردن في الألعاب الأولمبية الصيفية 2016 في ريو دي جانيرو في منافسات التايكوندو وزن 68 كغم للرجال، وهي أول ميدالية رسمية للأردن في تاريخ مشاركاتها في الألعاب الأولمبية.

نورا عفيا

استطاعت نورا عفيا أن تثبت أن للجمال العربي طابعًا خاصًّا فريدًا من نوعه وأن تأسر قلوب الكثير والكثير حول العالم، فقد قامت علامة تجارية عالمية شهيرة تدعى «CoverGirl» بتعيين خبيرة التجميل اللبنانية المغربية نورا عفيا سفيرة لها؛ لتكون الوجه الإعلامي لآخر حملة لها لخط الماسكارا الجديد، ما لفت أنظار العالم كله لها حتى الرجال.

لمحبي السينما العربية: هذه الأفلام مقتبسة من قصص حقيقية

محمد دياب

أنظار العالم كانت موجهة أيضًا إلى المخرج محمد دياب، مخرج الفيلم المصري اشتباك، بحصول الفيلم على أكثر من 12 جائزة عربية وعالمية منذ إنتاجه حتى الآن، ولعل أبرز تلك الجوائز جائزة النقاد في ختام مهرجان سينما البحر المتوسط ببروكسل و3 جوائز في الدورة الـ61 من مهرجان بلد الوليد السينمائى بإسبانيا، بالإضافة للجائزة الكبرى في مهرجان الفيلم العربي بـفاماك في فرنسا، بالإضافة إلى ترشيحه لنيل جائزة الأوسكار.

يسرى مارديني

وصفت الصحيفة الإنجليزية الشهيرة السباحة السورية يسرى مارديني، بأنها صاحبة أكثر القصص روعة وغرابة، من ضمن كل المشاركين في دورة «ريو دي جانيرو» للألعاب الأوليمبية لعام 2016، حيث استطاعت خطف قلوب المشاهدين؛ إذ كان الجميع يهتفون لها، ويشجعونها، وكأنها بطلة عالم سابقة، بسبب كونها لاعبة قادمة من بلاد الحرب والدمار، التي لا تشارك في الأولمبياد حتى تحت علم وطنها، وإنما تحت علم البعثة الأوليمبية للاجئين.

مشاهير أسروا قلوبنا وفاجأونا بالرحيل.. تذكرهم معنا

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من فن ومشاهير