من الشوكولاتة للزنجبيل.. أطعمة وبهارات تنشط الدورة الدموية

بعض الاطعمة والبهارات تحسن دورتك الدموية

الامراض ونمط الحياة من مسببات ضعف الدورة الدموية

الشكولاتة السوداء

الكركم

عصير الشمندر

السلمون

الفلفل الحريف

الفجل

الزنجبيل

الثوم والبصل

الجسم البشري يعمل كجهاز متكامل، وهو أشبه بآلة إن تعطلت الأجزاء الأساسية منه، توقف كلياً عن العمل. 
 
الدورة الدموية من الأجزاء الأساسية؛ فهي تنقل الأوكسجين والمواد الغذائية لكل خلية من خلايا الجسم، وتخلصها من الفضلات وثاني أوكسيد الكربون. 
 
ضعف الدورة الدموية قد يكون بسبب بعض الحالات المرضية، كمرض الشريان الطرفي،  جلطات الدم، توسع الأوردة، وأحياناً بسبب السكري والسمنة ومرض رينود، أو بسبب أسلوب الحياة الذي يتضمن التدخين، قلة الحركة والسمنة وما ينتج عنها من ارتفاع الكولسترول وضغط الدم. 
أعراض ضعف الدروة الدموية 
 
 
تختلف أعراض ضعف الدورة الدموية باختلاف الحالة التي تتسبب بها، لكن هناك بعض الأعراض الأكثر شيوعاً، وهي: 
 
-الخدر والتنميل في الأطراف. 
-الألم الحاد في الأطراف. 
-تشنج العضلات.
-العرج المتقطع، وهو ألم أو تشنج عضلات الساق خلال المشي. 
-التشنج وألم عضلات الساق عند الاستلقاء. 
-برودة دائمة في الأطراف.
-عدم التئام الجروح أوشفاء الإصابات بسرعة.
-تغير في لون الساقين.
-فقدان الشعر على القدمين والساقين. 
-تغيرات في لون الأظفار وسمكها. 
-الدوخة وعدم الوضوح في الرؤية. 
 
بطبيعة الحال الرياضة تحسن الدورة الدموية، لكن إن كنت من الذين لا يحبون ممارسة الرياضة؛ فهناك طريقة أسهل وهي تناول بعض الأطعمة. 
الشكولاتة السوداء
 
 
ينصح العلماء بتناول قطعة واحدة من الشكولاتة السوداء يومياً، وذلك لأنها وفق الدراسات تفيد الدروة الدموية وتقلل من أمراض القلب. الشكولاتة السوداء تحفز الجسم على إفراز أكسيد النيتريك، الذي يلعب دوراً كبيراً في حماية القلب والأوعية الدموية والشرايين، الكاكاو يحتوي على كميات كبيرة من مضادات الأكسدة التي تساعد على خفض ضغط الدم ومعدلات الكولسترول، وبالتالي تحسين تدفق الدماء. 
 
الكركم 
 
 
تم التعرف على فوائد الكركم الطبية  قبل مئات السنين عن طريق الطب الصيني والهندي القديم، الكركم أشبه بالكنز؛ فهو يستخدم لمعالجة مجموعة كبيرة جداً من الأمراض، وهو غني بالعناصر الغذائية الضرورية للجسم، يحتوي على معدلات عالية من مضادات الأكسدة التي تحسن الدورة الدموية وتمنع انسداد الشرايين، كما أنه يحفز الجسم على إفراز أنزيمات الكبد التي تنشط الدورة الدموية، ويساعد أيضاًعلى السيطرة على السكري والكولسترول. 
 
لكن ما عليك الانتباه إليه هنا هو أنه يصعب على الجسم امتصاص الكركم؛ لذلك يفضل دمجه البيوبيرن وهو مركب موجود في الفلفل الأسود لتسهيل عملية الامتصاص والحصول على الفوائد المذهلة . 
عصير الشمندر 
 
 
هذا المشروب منتشر على نطاق واسع بين الرياضيين لكونه غنياً بالنترات التي تنشط الدورة الدموية، وبالتالي تضمن وصول الأكسجين بكميات أكبر للعضلات، وفق الدراسات تناول كوبين من عصير الشمندر يومياً يمكنه خفض ضغط الدم، وتحسين مهارات المشي عند المرضى الذين يعانون من مرض الشريان المحيطي، والذي يجعلهم يختبرون الألم عند السير .
 
السلمون 
 
 
السلمون، السلمون المرقط، الرنجة والسردين والماكريل جميعها غنية بالأميغا ٣، وهي الأحماض الدهنية التي لا ينتجها الجسم بكميات كافة، وهي ضرورية جداً للصحة العامة، الأطباء ينصحون بتناول حصتين من الأسماك هذه أسبوعياً، فقط لكونها تحتوي على خصائص سيولة الدم، كما أنها تمنع تخثر الدم. 
الفلفل الحريف
 
 
الفلفل الحريف يساعد على تقوية الشرايين والأوعية الدموية؛ مما يساعد عملية تدفق الدماء في الجسم، وبالتالي ضمان وصول الأوكسجين والمواد الغذائية بسهولة تامة، وفق الدراسات: الفلفل الحريف يحسن وظائف القلب، ويخفض الدهون في الدم، وبالتالي يقلل نسبة الإصابة بالجلطات الدموية، كما أنه يحمي الأوعية والشرايين من الأمراض، فائدة أخرى تكمن في واقع أنه يخفض معدلات السكر، ويذيب الدهون، ويرفع معدلات الأيض. 
 
الفجل  
 
 
الفجل يحتوي على مواد غذائية عديدة وسعرات حرارية منخفضة جداً، هو مصدر للمعادن المهمة جداً للجسم كالمغنيسيوم والحديد والكالسيوم والنحاس، يحتوي على مواد تعرف باسم ثيوسيانات، وهي مركبات مضادة للأكسدة تحسن الدورة الدموية وتحمي من السرطانات.
 
في الواقع حتى أوراق الفجل الخضراء لها دورها الكبير في تحسين الدورة الدموية، وتخفيض ضغط الدم؛ فهذه الأوراق غنية بالبوتاسيوم وفقيرة بالصوديوم، وبالتالي تساعد مرضى ضغط الدم على السيطرة عليه، ومثالي لمن يعانون من أمراض القلب؛ لكونه يساعد في تنظيم دقات القلب، ويعزز  صحة الشرايين.
الزنجبيل 
 
 
الزنجبيل يستخدم لعلاج مجموعة متنوعة من الأمراض منذ القدم، كما أنه يساعد على تنشيط الدورة الدموية، وبالتالي ضخ الدم بشكل أفضل؛ خصوصاً في الأوعية الدموية الدقيقة للأمعاء؛ مما يؤدي إلى تحسين الغشاء المخاطي للأمعاء وتقليل التقرح، وبسبب الزيوت العطرية والعناصر الحارة فيه؛ فهو له نفس مفعول الأسبرين، وإنما من دون الأضرار الجانبية، أيضاً الاعتدال في تناوله ضروري جداً هنا. 
 
الثوم والبصل
 
 
البصل يحتوي على مركبات كبريتية تساعد على تحسين جريان الدم، وتخفيض مستويات ضغط الدم، الثوم من جهته يملك نفس خصائص البصل، كما أنه يمنع تراكم الدهون التي تسبب انسداد الأوعية الدموية، وعليه يوفر حماية شاملة من تجلط الدم. 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع صحة الرجل

ما سر ارتفاع معدلات إصابة الرجال بفيروس كورونا مقارنة بالنساء؟

تشير أرقام الإصابات بفيروس كورونا المستجد حول العالم، إلى ارتفاع معدل إصابة الرجال مقارنة بالنساء ولكن ما السر في هذا الاختلاف؟مدى فاعلية استنشاق بخار الماء في القضاء على كوروناإصابة الرجال بفيروس...