مشهد بين فنانتين تحول لحقيقة.. الأولى ماتت «حرقاً» والثانية «طعناً»

main image

أثار رواد مواقع التواصل الاجتماعي، لغزا محيرا مر عليه أكثر من 65 عاما، وذلك بعد أن رصد أحدهم حوارا دار بين فنانتين بأحد المشاهد خلال تمثيلهما لفيلم، هذا الحوار تحقق بعد ذلك، وتوفيت كل فنانة بالطريقة التي تمنتها كل منهما للأخرى.

فيديو يظهر العنف الذي تعرضت له كيم كارداشيان أثناء سرقتها بفرنسا

الفيلم اسمه "قمر 14" وداخل أحداث الفيلم، تضمن الحوار في أحد المشاهد بين الفنانتين كاميليا ووداد حمدي، حيث قالت وداد للأولى «يا رب تتحرقي»، فيما ردّت كاميليا «يا رب تنضربي بالسكينة في قلبك»، وهو ما حدث بعد ذلك بالفعل، فتحولت جُمل سيناريو الفيلم إلى حقيقة، حسب إشارة صفحة «تاريخ بدون تشويه» التاريخية، على موقع التواصل الاجتماعي، «فيسبوك».

ففي العام نفسه من عرض الفيلم، تحديدا في 31 أغسطس 1950، ماتت الممثلة كاميليا، وكانت جثتها الوحيدة التى تم التعرف عليها، رغم أنها احترقت، بعد سقوط الطائرة التي كانت تستقلها.

ممتلكات دونالد ترامب.. لكم تستطيع أن تعد؟

أما وداد حمدي فقد عاشت فترة أطول، ولكن هذا لم يمنعها من مواجهة القدر المحتوم، فقد تعرضت للطعن بسكين من أحد معارفها والذي حاول سرقتها والتخلص منها كي لا تعترف عليه.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من فن ومشاهير