ضوابط ممارسة التمارين الرياضية في رمضان

ضوابط ممارسة التمارين الرياضية في رمضان

لممارسة التمارين الرياضية فوائد عديدة تنعكس بصورة إيجابية على الصحة العامة للفرد؛ فالنشاط البدني يحسن عمل أعضاء الجسم الداخلية والعمليات الحيوية، ويخفف من التوتر والضغوط الحياتية، ويقي من الكثير من الأمراض.

كما أن للتمارين الرياضية دوراً لا يُنكر في عملية خسارة الوزن الزائد؛ فهي داعم مهم ورئيسي لعملية حرق الدهون والتخلص من السوائل والسموم المحتبسة في الجسم، ويستلزم تطبيق هذا النشاط البدني ضرورة اتباع نظام غذائي صحي متوازن.

أما ممارسة التمارين الرياضية في شهر رمضان؛ فقد تكون ذات خطورة معينة على صحة الفرد؛ حيث ينشأ نقص في الطاقة والسوائل في الجسم مع زيادة فترة الصوم؛ مما قد يؤدي الى الجفاف أو تلف خلايا الجسم التي يتم بناؤها من خلال الرياضة أو بعض المشكلات الصحية الأخرى.

لأنها تعبر عن صلابتك .. احصل على عضلات صدر أضخم بتلك التمارين! (فيديو)

ولذلك لا بد من الالتزام ببعض الضوابط العامة عند ممارسة الرياضة في هذا الشهر؛ خاصة أن رمضان هذه السنة يأتي في جو صيفي حار، وبساعات صيام تصل إلى 16 ساعة، ومن هذه الضوابط:

نحن في سيدي من خلال حملة #نعم_أتغير التي نتبناها في شهر رمضان نشجع وندعم كل فرد لاتخاذ أي خطوة ممكنة صوب الأفضل، ولو كانت خطوة صغيرة، ولو كانت غير دائمة؛ الأهم تكون في الاتجاه الصحيح.

1- الصحبة

ينصح بممارسة الرياضة مع بعضٍ من أفراد العائلة أو الأصدقاء المقربين؛ حتى لا يشعر الإنسان بالملل ويجد من يشجعه على الاستمرار.

2- ينبغي تناول وجبات متوازنة تحتوي كل وجبة على العناصر التالية:

·      الكربوهيدرات: الخبز، الأرز، المكرونة، البطاطا.

·      البروتينات: منتجات الألبان، الدجاج، السمك.

·      الدهون: زيت الزيتون، الطحينة، الحمص.

·      الخضراوات بأنواعها.

إن لم تحرص على تناول تلك الأطعمة فلا تنتظر نمو عضلاتك!

3- نوعية التمارين

من الأفضل المحافظة على نوع التمارين التي كنت تمارسها قبل شهر رمضان، ولكن إذا كنت معتاداً على تمارين شاقة؛ فينصح بتحديد الوقت إلى 45 دقيقة فقط، وتنويع التمارين لتناسب عضلات الجسم المختلفة، كما ينبغي الالتزام بروتين التمارين التي اعتدت عليها، وألا تحاول الانتقال إلى مرحلة متقدمة في هذه الفترة.

أما إن لم يكن لك نظام رياضي منتظم؛ فيمكنك ممارسة رياضتي المشي والسباحة، ومن الأفضل الابتعاد عن الركض والتمارينات الشاقة، وبالنسبة لكبار السن، إن أفضل رياضة مناسبة، المشي البطيء أو السريع بحسب القدرة، ويجب أن يكون في أماكن مفتوحة، ويستحسن أن يكون بعد الإفطار.

4- الشدة

ينبغي أن تكون التمرينات الرمضانية من النوعية التي لا تتطلب جهداً كبيراً، حتى لا يصل الجسم إلى مرحلة الإرهاق والإنهاك؛ بل لا بد أن تكون التمارين خفيفة أو متوسطة الشدة، وذلك مثل تمرينات المشي والأيروبيك عموماً والتمارين السويدية، كما يمكن استخدام الأجهزة الخفيفة مثل الدراجة.

وفي حالة ممارسة تمارين شاقة، ينصح بتناول وجبة خفيفة من السكريات (مثل التمر مع العصير) لتزويد الجسم بالطاقة السريعة.

جرائم قد ترتكبها بحق عضلات جسمك دون أن تعلم!

5- الوقت المناسب

هناك بصفة أساسية وقتان مفضلان لممارسة التمارين الرياضية في رمضان: الأول قبل الإفطار بحوالي ساعة، والثاني بعد الإفطار بنحو 3 ساعات، والسبب في ذلك أنك تستطيع أن تنهي تدريبك -الذي يستمر لحوالي 45 دقيقة - قبل الإفطار بفترة وجيزة حتي تستطيع تعويض النقص في السوائل والأملاح المعدنية المفقودة في أسرع وقت ممكن.

كما أن ممارسة الرياضة في هذا الوقت قد تساعد الجسم في التخلص من السموم الناتجة عن عمليات الأيض وتنشط الدورة الدموية وتزيد من الشعور بالراحة والاسترخاء، أما ممارسة الرياضة بعد الإفطار؛ فلا بد أن تكون بعد مرور حوالي 3 ساعات؛ لأن الجسم خلال هذه الفترة يوجه كامل طاقته لعمليات الهضم.

6- درجة الحرارة

 يجب ممارسة التمارين الرياضية في شهر رمضان في جو معتدل؛ فالجو الحار يزيد من فقدان جسم الإنسان للسوائل؛ مما قد يؤدي إلى إصابة الصائم بالجفاف.

7- المدة

ينبغي ألا تزيد الفترة المخصصة لممارسة التمارين في رمضان عن ساعة، مع تخصيص يومين للراحة على الأقل، وتقسم هذه الساعة كالتالي: 5 دقائق لعملية الإحماء قبل التدريب، و5 دقائق لتمارين إطالة لمعظم عضلات الجسم، ثم 30-45 دقيقة لممارسة التمارين الرئيسية، وفي الختام 5 دقائق لتمارين الاستشفاء والتبريد.

"لأنه سندك في الحياة" .. أهم 5 تمارين لعضلات الظهر! (فيديو)

8- احذر

لا ينبغي ممارسة التمارين قبل الإفطار لكل من الأشخاص الذين يعملون لساعات طويلة متواصلة؛ خاصة في هذا الجو الصيفي الحار، أو الأشخاص الذين لا يمتلكون قدراً مناسباً من اللياقة الدبنية وقدرة التحمل، أو الأشخاص الذين يرغبون في زيادة الكتلة العضلية.

وكذلك من الأفضل عدم ممارسة التمارين قبل الإفطار في حالة الارتفاع الشديد في درجة الحرارة والرطوبة؛ لأن ممارستها في هذا الجو تفقد الجسم الكثير من السوائل والأملاح المعدنية عن طريق عملية التعرق التي يستخدمها الجسم لمعادلة درجة حرارته؛ خاصة مع طول فترة الصيام والتي تصل إلى 16 ساعة؛ مما قد يؤدي إلى مشكلات صحية، مثل: الصداع والإغماء والجفاف.

كما أن النشاط البدني المبذول في التمارين يؤدي إلى استنزاف قدر كبير من الطاقة المستهلكة، والتي تأتي بشكل رئيسي من النظام الغذائي، فإذا نفدت هذه الطاقة لجأ الجسم إلى مصادر أخرى للطاقة، مثل الدهون المخزنة في الجسم والجلايكوجين المخزن في العضلات والكبد.

9- المنبهات

تجنب تناول المشروبات أو الأطعمة التي تحتوي على الكافيين، مثل القهوة والشاي والكولا؛ فهي مدرة للبول مما يفقد الجسم السوائل.

تمارين تظهر تفاصيل عضلات ذراعيك كما لم ترها من قبل (فيديو)

10- متى تتوقف

ينصح بالتوقف عن الرياضة عند الشعور بألم في الصدر، أو تسارع في ضربات القلب، أو آلام شديدة في العضلات أو صداع.

11- المكان

ينبغي أن تختار مكانا مناسباً لممارسة التمارين، يجب أن يمتاز بالنظافة والتهوية الجيدة وعدم الازدحام، وأن تكون درجة حرارته معتدلة، ومن الأفضل الذهاب إلى الصالات الرياضية المخصصة لذلك.

12- الأمراض المزمنة

على كل من يعاني من أمراض أو مشكلات صحية مزمنة، أن يستشير طبيبه الخاص بشأن نوعية ووقت التمارين التي يمكن أن يمارسها.

أهم القواعد التي يجب مراعاتها قبل التمارين الرياضية (صور)

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع لياقة

أفضل تمارين لشد الجسم المترهل وحرق الشحوم.. نصائح لصحتك تعرف عليها

يسعى كثيرون إلى التخلص من الوزن الزائد وحرق الشحوم من جسدهم، سواء عن طريق التمارين الرياضية والنظام الغذائي وأنظمة الرجيم القاسية أو عن طريق العمليات مثل عملية شفط الدهون، ولكن قد ينتج عن ذلك وجود...