سلوكيات تقتل الثقة بالنفس.. افعل عكسها لتكون قوي الشخصية

main image
5 صور
5 سلوكيات تقتل الثقة بالنفس.. افعل عكسها لتكون قوي الشخصية

5 سلوكيات تقتل الثقة بالنفس.. افعل عكسها لتكون قوي الشخصية

صفات مثل الثقة بالنفس وقوة الشخصية لها مردود كبير على حياة الرجل الشخصية والمهنية والاجتماعية، وربما سمع معظمنا عن بعض الممارسات السهلة التي تساعد على زيادة الثقة، ولكن من الضروري أيضاً التأكد من أنك لا تفعل أشياء تحطم هذه الثقة.

صفات مثل الثقة بالنفس وقوة الشخصية لها مردود كبير على حياة الرجل الشخصية والمهنية والاجتماعية، وربما سمع معظمنا عن بعض الممارسات السهلة التي تساعد على زيادة الثقة، ولكن من الضروري أيضاً التأكد من أنك لا تفعل أشياء تحطم هذه الثقة.

الرجل الواثق بنفسه فعلاً لا يهتم بإرضاء كل الناس الذين يقابلهم؛ هو يعرف أنه لا يحتاج إلى ذلك، ويدرك أن الاختلاف أمر طبيعي، وهو راضٍ بذلك. وبدلاً من الفوز بكل فرد يقابله، يسعى الرجل الواثق لبناء علاقات متينة مع الأشخاص الذين يحترمهم ويقدرهم.

الرجل الواثق بنفسه فعلاً لا يهتم بإرضاء كل الناس الذين يقابلهم؛ هو يعرف أنه لا يحتاج إلى ذلك، ويدرك أن الاختلاف أمر طبيعي، وهو راضٍ بذلك. وبدلاً من الفوز بكل فرد يقابله، يسعى الرجل الواثق لبناء علاقات متينة مع الأشخاص الذين يحترمهم ويقدرهم.

الحياة مليئة بالعقبات، بدءاً من محاولتك تعلم ركوب الدراجات ووصولاً إلى تأسيس أول شركة خاصة، هذا أمر بديهي. وكل عقبة هي فرصة للنمو وتحسين الشخصية، وهذا النمو الشخصي المستمر هو الأساس لبناء الثقة بالنفس الدائمة.

الحياة مليئة بالعقبات، بدءاً من محاولتك تعلم ركوب الدراجات ووصولاً إلى تأسيس أول شركة خاصة، هذا أمر بديهي. وكل عقبة هي فرصة للنمو وتحسين الشخصية، وهذا النمو الشخصي المستمر هو الأساس لبناء الثقة بالنفس الدائمة.

لا تتعمد جذب الانتباه إليك مهما كانت الظروف، بل حاول أن تعيش حياتك كما هي، بأفراحها وأتراحها، لنفسك أنت، لا للآخرين.

لا تتعمد جذب الانتباه إليك مهما كانت الظروف، بل حاول أن تعيش حياتك كما هي، بأفراحها وأتراحها، لنفسك أنت، لا للآخرين.

صفات مثل الثقة بالنفس وقوة الشخصية لها مردود كبير على حياة الرجل الشخصية والمهنية والاجتماعية، وربما سمع معظمنا عن بعض الممارسات السهلة التي تساعد على زيادة الثقة، ولكن من الضروري أيضاً التأكد من أنك لا تفعل أشياء تحطم هذه الثقة.

إذا أردت أن تكون قوي الشخصية وواثقاً بنفسك طوال الوقت، فعليك بتجنب السلوكيات الخمسة التالية وأن تتخذ إستراتيجيات بديلة لتحقيق الثقة بالنفس.

5 طرق للشعور بالسعادة الحقيقية يومياً.. «كُل ضفدعةً أولاً»!

1- السعي لإرضاء الجميع

الرجل الواثق بنفسه فعلاً لا يهتم بإرضاء كل الناس الذين يقابلهم؛ هو يعرف أنه لا يحتاج إلى ذلك، ويدرك أن الاختلاف أمر طبيعي، وهو راضٍ بذلك. وبدلاً من الفوز بكل فرد يقابله، يسعى الرجل الواثق لبناء علاقات متينة مع الأشخاص الذين يحترمهم ويقدرهم.

2- التركيز على العقبات بدلاً من الحلول

الحياة مليئة بالعقبات، بدءاً من محاولتك تعلم ركوب الدراجات ووصولاً إلى تأسيس أول شركة خاصة، هذا أمر بديهي. وكل عقبة هي فرصة للنمو وتحسين الشخصية، وهذا النمو الشخصي المستمر هو الأساس لبناء الثقة بالنفس الدائمة.

مهما كان منصبك في العمل.. يمكنك أن تملك القوة والتأثير بهذه الطرق

وقد تقود العقبات والتحديات إلى سيطرة القلق والشك على النفس، إذا ركزت على التفكير في العواقب السيئة لكل عقبة.

لديك خياران: إما أن تركز على التفكير في المشكلة نفسها، وهذا لن يقودك إلى أي شيء، وإما أن تختار الاعتراف بالمشكلة ثم تنتقل بسرعة للتفكير في حلولها. الواثق بنفسه يعتمد الخيار الثاني.

اختبار الثقة بالنفس.. اكتشف شخصيتك الآن

3- الانغماس في الدراما

يسقط كثير من الناس أحياناً في دوامة الدراما بسبب بعض الظروف الحياتية السيئة أو الفشل في تحقيق أمر ما. ولكن ترك النفس للتفكير السلبي لن يؤدي إلى أي شيء سوى المزيد من الفشل أو ربما الاكتئاب إضافةً إلى قلة الثقة بالنفس.

لا تتعمد جذب الانتباه إليك مهما كانت الظروف، بل حاول أن تعيش حياتك كما هي، بأفراحها وأتراحها، لنفسك أنت، لا للآخرين.

10 صفات تميز الشخص المحبوب.. التزم بها لتنال محبة الجميع

4- تفسير الفشل باعتباره صفةً شخصيةً

دعنا نتفق على شيء: الواثقون بأنفسهم يختلفون عن غير الواثقين في طريقة رؤيتهم للفشل. الشخص الواثق بنفسه يدرك أن الفشل جزء من عملية التعلم المستمرة؛ ولذلك يحرص على تعلم شيء جديد من كل محاولة خاطئة.

على الجهة الأخرى، يرى الشخص غير الناجح المحاولة الفاشلة أمراً شخصياً، أي يعتقد أنه شخص فاشل، وبالتالي يقوده هذا إلى الفشل الحقيقي، وهو عدم المحاولة.

كيف تتعامل مع المواقف الأكثر إحراجاً في حياتك اليومية؟

ولعلك تعرف القصة الشهيرة لتوماس إديسون، إذ يقال إنه أجرى أكثر من ألف محاولة فاشلة لاختراع المصباح الكهربائي، ومع ذلك لم يتوقف عن المحاولة حتى بلغ هدفه.

بالتأكيد ستفشل مرات ومرات، ولكن في المرة القادمة عليك ألا تجلد ذاتك، بل تذكر دائماً أن الفشل جزء من عملية النمو الطبيعية للشخصية.

كيف تعيش حياتك وحيداً.. وسعيداً؟

5- تجنب التجارب الجديدة

من السهل الشعور بالملل بسبب الروتين؛ لأنك تفعل الأشياء نفسها كل يوم. ورغم ذلك، ربما تشعر بالراحة مع هذا الروتين، ولكنه قد يكون قاتلاً للثقة بالنفس.

إدارة الخلافات والنقاشات الحادة.. كيف تكسب أي جدال؟

تماماً كما في الطبيعة: إذا لم تكن تنمو، فأنت تموت، أو في طريقك للموت. عليك أن تخرج إلى العالم وتكتشف أماكن أخرى منه وتعيش خبرات جديدة. سافر وقابل أشخاصاً جدداً وتعرف إلى أماكن لم تعرفها من قبل ومارس أنشطة جديدة. افعل شيئاً ترى أنك تهاب فعله. اخرج من دائرة الراحة التي تحيط بك.

هذه الأنشطة الجديدة ستنمي ثقتك بنفسك وتجعلك تشعر بالمتعة والسعادة الحقيقية.

هل أنت خجول؟ كيف تستخدم ذلك لمصلحتك؟

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من تطوير الذات