10 أطعمة تكافح الالتهابات.. يجب أن تتناولها باستمرار

main image
11 صور
10 أطعمة تكافح الالتهابات.. يجب أن تتناولها باستمرار

10 أطعمة تكافح الالتهابات.. يجب أن تتناولها باستمرار

الزبيب

الزبيب

فول الصويا

فول الصويا

سمك السلمون

سمك السلمون

الحبق

الحبق

الزنجبيل

الزنجبيل

البطاطا

البطاطا

الكرز

الكرز

الكرنب والقرنبيط

الكرنب والقرنبيط

عين الجمل

عين الجمل

الشاي

الشاي

الالتهابات في جسم الإنسان كالملح في الطعام، شيء لا يمكن الاستغناء عنه، ولكن الكثير منه قد يدمر كل شيء. فالالتهاب الحاد، الذي يعتبر رد فعل طبيعياً ضد الجروح أو دخول مسببات الأمراض إلى الجسم، يحمي الإنسان من الأضرار اللاحقة.

والالتهاب المزمن على الجهة الأخرى له علاقة بكل شيء تقريباً، بدءاً من حبوب الوجه والحساسية وانتهاء بالمشاكل الهضمية والاضطرابات العصبية مروراً بأمراض الجهاز المناعي وآلام المفاصل وغيرها.

وللوقاية من الالتهابات تماماً، يجب أن تعيش في فقاعة نقية معزولاً عن كل مصدر من مصادر الالتهاب، مثل الدهون المشبعة والسكر والضغوط والتوتر والعدوى والسموم البيئية، وهذا مستحيل طبعاً.

أما الأمر المعقول فهو تحقيق التوازن عبر اعتماد نظام غذائي صحي وغني بالأطعمة التي تكافح الالتهابات ومسبباتها. وكقاعدة عامة: كل شيء ينبت من الأرض مفيد في هذا الجانب، إلا أن هناك أطعمة لها فوائد أكثر من غيرها، وإليك 10 منها ينبغي أن تحافظ على تناولها بانتظام.

1- الزبيب

يحتوي العنب على مضادات الأكسدة المفيدة للجسم: (كلما زادت نسبة تناول مضادات الأكسدة، كان ذلك أفضل لصحة الجسم وأقدر على مكافحة الالتهاب)، ويساعد زبيب العنب في الحد من الالتهابات، فحاول أن تجعله ضمن الأكلات التي تتناولها باستمرار.

2- فول الصويا

حبوب الفوليات عموما تعتبر مصادر ممتازة للمغذيات النباتية المضادة للالتهاب، ولكن فول الصويا خصوصاً له القدرة على تقليل "بروتين سي التفاعلي" الذي له علاقة بتكون الالتهاب، كما أن له ارتباطاً بالإصابة بأمراض القلب مثل مرض الشريان التاجي.

3- سمك السلمون

السلمون مصدر هام للحصول على الأحماض الدهنية من نوع أوميجا-3، وهو أفضل من المصادر النباتية لهذا النوع من الأحماض.

4- الريحان أو الحبق

لا تنس التوابل عند طهي وجبة صحية، فالعديد منها غني بمضادات الأكسدة النباتية، مثل الزعتر والكركم والقرفة والريحان أو الحبق.

5- الزنجبيل

هناك دراسات تشير إلى العلاقة بين الزنجبيل وتخفيف الالتهابات وألم المفاصل، خصوصاً بعد ممارسة الرياضة أو بسبب حالات هشاشة العظام أو التهاب المفاصل الروماتويدي.

6- البطاطا

البطاطا غنية بكثير من المواد الغذائية المفيدة لصحة القلب والجلد والجهاز المناعي، إضافة إلى أنها مضادة للالتهابات. الأطعمة الغنية بفيتامينات سي و إي (C & E) والكاروتينات (ألفا وبيتا كاروتين)، مثل البطاطا، تعتبر من مضادات الالتهاب.

 ومن الأطعمة البرتقالية التي ينبغي الحرص على تناولها أيضا: القرع والكنتالوب والمشمش والجزر؛ لأنها مصدر جيد للكاروتينات والفيتامينات.

7- الكرز

يحتوي الكرز على مركبات مضادة للالتهاب؛ إذ يحتوي على معدلات عالية من مواد الأنثوسيانين (1 و 2)، ما يعني أنك تأخذ جرعة مضاعفة من مضادات الالتهاب.

8- الكرنب

مثل الخضروات المشابهة كالجرجير والبروكلي والقرنبيط، يحتوي الكرنب على مادة الكبريت، التي تدفع الكبد لإدخالها في دورتي لنزع السموم بدلاً من دورة واحدة. وقد يبدو هذا مؤلماً في البداية، ولكنه مفيد جداً للجسم؛ لأنه يساعد الجسم على التخلص من جميع السموم.

9- عين الجمل

كل أنواع المكسرات تقريبا لها خصائص مضادة للالتهاب، ويأتي عين الجمل في المقدمة؛ إذ إنه يحتوي على التركيز الأعلى من زيوت أوميجا-3 النباتية، كما يحتوي على أكثر من 10 مضادات للأكسدة، إضافة إلى البوليفينول، الذي يلعب دورها هاماً في تقليل الالتهابات.

10- الشاي

يمكن أيضا أن تكافح الالتهاب بين الوجبات عبر تناول الشاي الأخضر أو الأبيض أو الأسود، وذلك بسبب مضادات الأكسدة التي تحتوي عليها.

وختاماً، من الأفضل في كل الأحوال اعتماد نظام غذائي مستمر يكون غنياً بالأطعمة المضادة للالتهابات بدلاً من التركيز على نوع واحد أو نوعين من هذه الأطعمة.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من صحة الرجل