اختيار الملك سلمان شخصية العام في خدمة القرآن

main image
يحرص ملكنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-، دوماً على أمور الدين ودعمه لتعزيز الأسس الدينية بين شعبه، والتي تجسد عدة أمور، وقد كرم الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان الفائزين بالجائزة العالمية الثامنة في خدمة القرآن الكريم، خلال حفل أقامته الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم في محافظة جدة مساء الاثنين الماضي. 
 
وأوضح الأمين العام للهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم، الدكتور عبدالله بصفر في كلمته، أن الجائزة تشرفت باختيار خادم الحرمين الشريفين شخصية العام لخدمة القرآن الكريم؛ لجهوده ورعايته واهتمامه بخدمة كتاب الله العزيز والعناية به وخدمة حفظته.
 
من جانبه، قدم المدير العام للشؤون الدينية للقوات المسلحة اللواء محمد السعدان، الذي ألقى كلمة الفائزين، الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز على رعايته للحفل، وما تقدمه المملكة للشعوب الإسلامية من خدمات جليلة، لاسيما الاهتمام بالقرآن وأهله والعناية بهم. 
 
وأكد الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الدكتور عبدالله التركي، أن إقامة الجائزة تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- تعطي رابطة العالم الإسلامي والهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم دعماً قوياً من خلال الاتصال بالمهتمين بالقرآن الكريم، وعلومه في مختلف أنحاء العالم الإسلامي.
 
وفي ختام الحفل تسلم محافظ جدة نيابة عن خادم الحرمين الشريفين جائزة شخصية العام لخدمة القرآن الكريم في دورتها الثامنة، وكرم الفائزين بالجائزة العالمية، كما كرم كبار الداعمين للفعالية ورعاة الحفل.
 

سمات

المزيد من مجتمع وأعمال