هذه الأسباب تجعل زوجتك تكرهك.. هل تقوم بها؟

main image
8 صور
هذه الأسباب تجعل زوجتك تكرهك.. هل تقوم بها؟

هذه الأسباب تجعل زوجتك تكرهك.. هل تقوم بها؟

كره الزوجات لأزواجهن سمة عالمية

كره الزوجات لأزواجهن سمة عالمية

الكذب وما يرتبط به

الكذب وما يرتبط به

الأنانية والأولويات

الأنانية والأولويات

تحاول تغييرها

تحاول تغييرها

المشاجرات الدائمة

المشاجرات الدائمة

التملك والغيرة

التملك والغيرة

أسئلة عليك الاجابة عنها قبل معرفة السبب

أسئلة عليك الاجابة عنها قبل معرفة السبب

 

يمكنك أن تضع جملة «أكره زوجي» بأي لغة من لغات العالم على محرك البحث، وستجد مئات الشكاوى والقصص والأسئلة المطروحة. كما يمكنك أن تضع أيضاً سؤال «لماذا تكرهني زوجتي؟» وستجد العدد مثله من الشكاوى المطروحة من قبل الرجال. 

 
الكره هذا منتشر كما هو واضح عالمياً، وعالمنا العربي لا يختلف كثيراً عن «النمط»، هذا ما يدل أن هناك مشكلة حقيقية تتجاوز واقع أن الزواج مؤسسة معقدة تتطلب الكثير من الجهود والعمل. 
 
كل زواج هو حالة خاصة، والمشاكل التي يعاني منها أي ثنائي تختلف بشكل جذري عن الآخرين. لا توجد إجابة عامة تختصر أسباب الكره بل هناك مجموعة من العوامل بعضها مشترك وبعض يرتبط بكل حالة.
 
 
ما هو الكره؟ 
 
 
الكره هو مشاعر انسحابية يصاحبها اشمئزاز شديد ونفور وعداوة وعدم تعاطف مع شخص ما أو ظاهرة ما. تترجم برغبة في تجنب المكروه وتدميره أو عزله. فرويد عرف الكره بأنه  رغبة في تدمير الشخص الذي يكون مصدر تعاسة وحزن الآخر. 
 
تصرفات تجعلها تكرهك  
 
 
الكذب وما يرتبط به : الكذب مشكلة كبيرة لأن ضرره يرتبط بالفعلة نفسها وبتداعياتها. حين تكذب على زوجتك فأنت تقوم بذلك إما لأنك لا تثق بها، أو لأنك تقوم بتصرفات غير مقبولة أو تصرفات تدرك أنها لن تتقبلها. الخلل هنا موجود، ويصبح أسوأ حين تكتشف كذبك فهي ستكون مجروحة وغاضبة، والأهم أن صورتك ستصبح مهزوزة. هنا تبدأ مشاعر النفور بالتطور حتى تصل إلى الكره الذي سيتضاعف ويكبر حين تكرر فعلتك.
 
 
الأنانية والأولويات: عندما تتمحور حياتكما حولك وحول ما يسعدك فهي ستكرهك وبشدة.  تخيل مثلاً أن أولوياتك هي سعادتك وراحتك ولو على حساب الجميع، تعود من عملك وتخرج من المنزل لسهرة مع الأصدقاء يومياً أو بشكل دوري تاركاً كل مسؤوليات المنزل على عاتقها. تتشاجران وقد تعدها بأنك ستعدل في نمط حياتك ثم تكرر فعلتك، وهكذا تختبر هي الأمل وخيبات الأمل بشكل متكرر، ما يؤدي إلى الإحباط والشعور بالعجز وهذه المشاعر تؤدي إلى كره عميق .
 
 
تحاول تغييرها: قد لا تكون أروع أو أذكى امرأة في الوجود لكن محاولة تغييرها غير مقبول على الإطلاق وينم عن غرور من قبلك. حثها على تبديل بعض العادات أمر إيجابي لكن محاولة تغييرها لتتناسب مع ما تراه ملائماً يعني أنها لا تعجبك ولا يمكنك أن تحبها لما هي عليه. أنت هنا تقوم بالإشارة إلى عيوبها بشكل دائم، سواء كنت تقوم بذلك بأسلوب مباشر أو غير مباشر، وبالتالي تجعلها تشعر بالسوء ما يؤسس للكره. حتى لو تمكنت من تغييرها فهي ستفقد هويتها الشخصية، وستصبح كالدمية تحركها كما تشاء. قد تقوم بما تطلبه منها لكن تأكد تماماً بأن مشاعر الحب تجاهك اختفت.
 
 
المشاجرات الدائمة: المشاجرات أمر طبيعي بين الأزواج، لكن حين تتشاجران حول كل شيء من أتفه الأمور إلى أكثرها أهمية فنحن أمام مشكلة حقيقية. المشاجرات الدائمة تخلق مشاعر الانزعاج بداية، وفي حال لم يمنح الطرف الآخر الوقت للتعامل معها ودخل في مشاجرة جديدة، فهي ستتحول إلى عدائية. العدائية تعني مشاجرات تتضمن الكثير من الكلام الجارح والإهانات .
 
 
التملك والغيرة: قليل من الغيرة أمر صحي تماماً، لكن حين تتحول إلى غيرة مرضية فأنت ستتحول إلى شخص متملك، وستشكك بكل تصرفاتها. تخيل أنه عليها أن تبرر لك كل تصرف تقوم به، وبطبيعة الحال بسبب غيرتك التي تعمي بصيرتك فأنت لن تصدقها بل ستتهمها بأبشع الأمور. الاتهامات هذه تغذي عدائيتك ما يجعلك عنيفاً. ما تقوم به هنا هو خنقها وجعلها تشعر بأنها خاضعة تماماً وحتى ستشعر بالخوف منك ومن طباعك. 
 
 
هل تعرف حقاً لماذا تكرهك ؟ 
 
 
بما أن الكره يرتبط بخصوصية العلاقات وبما أن الأسباب المشتركة قد لا تنطبق عليك اطرح هذه الأسئلة على نفسك، وحين تجيب عنها فستتضح الصورة أكثر. 
 
-هل تملك سبباً لكرهك ؟ أي ما هي تصرفاتك وأفعالك التي تظن بأنها تجعلها تكرهك.  إن كانت الإجابة بأنها لا تملك سبباً فربما عليك معرفة الأسباب التي جعلتك تظن بأنها تكرهك. 
 
-متى بدأت تشعر بأنها تكرهك ؟ في حال تمكنت من تحديد المرحلة، فحينها ستتمكن من معرفة ما الذي حوّل مشاعر الحب إلى كراهية . 
 
- إلى أي حد تساهم في المشاكل؟ هي لم تكرهك من دون سبب، لعلك تثير المشاكل بشكل دائم أو لعل تصرفاتك تثير حفيظتها. 
 
-هل ما تقوم به حالياً يجعل الوضع أفضل أو أسوأ؟ بما أنك تقرأ الموضوع فأنت تبحث عن الحلول، فهل تصرفاتك الحالية تهدف إلى الإصلاح الفعلي أم أنك تترك الأمور تسير كما تشاء؟
 
-هل يمكنك الاستمرار مع شخص يكرهك ؟ الإجابة مباشرة إما نعم أو كلا. 
 
-لماذا لم تطالبك بالطلاق بما أنها تكرهك ؟ الإجابة هنا تختلف بشكل جذري، فإن كانت تستمر بالزواج لأنها لا تملك خيارات أخرى فهذا يعني أنك تظلمها ألف مرة يومياً. وفي حال كانت تستمر بالزواج رغم أنها تملك خيارات أخرى فهذا دليلك أنها لا تزال تأمل أن العلاقة ستصبح أفضل .

معظم النظريات حول السعادة الزوجية مجرد خرافات.. إليك الحقيقة وفقا للعلم.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من أنت والمرأة