أطعمة تجعل الصداع أسوأ.. تجنب تناولها

main image
13 صور
النظام الغذائي يمكنه أن يحفز الصداع

النظام الغذائي يمكنه أن يحفز الصداع

المشروبات الغازية الخاصة بالحمية

المشروبات الغازية الخاصة بالحمية

الموز والأفوكادو الناضجة

الموز والأفوكادو الناضجة

منتجات القمح

منتجات القمح

البوظة والمشروبات الباردة

البوظة والمشروبات الباردة

الشوكولاتة من اكبر محفزات الصداع

الشوكولاتة من اكبر محفزات الصداع

اللحوم الباردة

اللحوم الباردة

الافراط في استهلاك الكافيين

الافراط في استهلاك الكافيين

مضغ العلكة لوقت طويل

مضغ العلكة لوقت طويل

الأجبان القديمة تحفز نوبات الصداع

الأجبان القديمة تحفز نوبات الصداع

الأطعمة الغنية بالصوديوم

الأطعمة الغنية بالصوديوم

المونوصوديوم غلوتيميت

المونوصوديوم غلوتيميت

عدم تناول الطعام

عدم تناول الطعام

الصداع هو آفة العصر من دون منازع. فالغالبية الساحقة تعاني منه بسبب نمط الحياة المتسارع، والاعتماد على الوسائل التكنولوجيا، ناهيك عن التوتر والقلق. 
 
الصداع هو الألم أو عدم الارتياح في الرأس أو فروة الرأس أو العنق وهو عادة لا يرتبط بحالات مرضية خطيرة. هناك الكثير من الأنماط الخاصة بالصداع. صداع التوتر ينشآ عن تشنج وشد العضلات الموجودة في الرأس، والصداع النفسي الذي يترافق مع أعراض أخرى مؤلمة جداً والصداع المتكرر والعنقودي الذي يكون عادة في جانب واحد من الرأس. وبالطبع الصداع الأكثر شيوعاً والناجم عن التهاب الجيوب الأنفية والتي يتمركز في مقدمة الرأس. 
 
لكن بغض النظر عن أنماط ومسبباتها فإن هناك بعض أنواع الطعام التي قد تحفز الصداع أو قد تجعله أسوأ بأشواط.
المشروبات الغازية الخاصة بالحمية
 
 
إن كنت من النوع الذي يعاني من صداع متكرر فعليك أن تراقب معدل استهلاكك للمشروبات الغازية وتحديداً الخاصة بالحمية. السبب يرتبط بالأسبارتام الذي يتم استخدامه لتحلية المشروبات الغازية. المعدل العام المسموح به يومياً هو ٥٠ مليغرام يومياً، بينما المشروبات الغازية تحتوي في حدها الأدنى على ١٨٠ مليغرام من الإسبارتام. 
 
الموز والأفوكادو الناضجة
 
 
الموز والأفوكادو الناضجة غنية بالتيرامين والتي يمكنها أن تحفز نوبات الصداع النصفي. وفق العلماء فإنه حتى ولو كان الشخص لم يختبر يوماً نوبات الصداع النصفي فإن المعدلات العالية للتيرامين ستجعله عرضة للإصابة بها. 
 
منتجات القمح 
 
 
الخبز، الكراكرز، المعكرونة والقمح غنية بالغلوتين. الغلوتين يسبب مشاكل عديدة في الجهاز الهضمي، وبما أن الغالبية تعاني، من دون أن تدري، من حساسية  القمح فإن الصداع لا مفر منه. إن كنت تشعر بالمغص أو من الغازات أو من الإسهال المتكرر فلعلك تعاني من التحسس من الغولتين. 
 
 
البوظة 
 
 
البوظة أو المشروبات الباردة جداً تؤدي الى انقباض الأوعية الدموية في محيط الرأس، لذلك فإن الغالبية تختبر «تجمد الدماغ » عندما تتناولها. تجمد الدماغ هو صداع حاد جداً ما يلبث أن يزول. لكن إن كنت تعاني من الصداع أصلاً فالبوظة ستجعله أسوأ. 
 
الشوكولاتة 
 
 
للأسف الشوكولاتة اللذيذة من مسببات ومخفزات الصداع. الشوكولاتة تحتوي على الكافيين، التيرامين وفنيليثيلامين التي كل واحدة منها بشكل منفصل تحفز الصداع. وحين تكون مجتمعة فهي أسرع طريق لصداع قاتل. 
 
اللحوم الباردة 
 
 
نوعية اللحوم هذه تحتوي على معدلات عالية من المواد الحافظة والتيرامين التي تضاعف نسبة تدفق الدماء إلى الرأس. النترات أو النتريت، وهي من المواد الحافظة، يمكنها التسبب بأسوأ أنواع الصداع والذي عادة يلف الرأس كاملاً.
الكافيين 
 
 
قليل من الكافيين يمكنه أن يساعد على التخلص من الصداع لكن الإفراط في تناوله يحفزه. العلماء ينصحون بتناول ٢٠٠ مليغرام يومياً أي حوالي كوبين إلى ثلاثة أكواب. ومن الأهمية بمكان الإشارة إلى أنه لا يجب تحت أي ظرف من الظروف الامتناع عن تناول القهوة بشكل مفاجئ، وإلا وجدت نفسك تعاني من «أعراض الانسحاب» وبالتالي الصداع. التزم بالحد المسموح به وفي حال كان قرارك الامتناع عن تناولها فعليك القيام بذلك تدريجياً. 
 
العلكة 
 
 
مضغ العلكة لمدة زمنية قصيرة لن يؤدي إلى الصداع، لكن إن كنت من النوع الذي يمضغ العلكة بشكل دوري ولمدة زمنية طويلة فبالتأكيد ستصاب بالصداع. المضغ يؤدي إلى إنهاك الفكين ما يحفز النوبات، الحل هنا بسيط جدا توقف عن مضغ العلكة. 
 
الأجبان 
 
 
الأجبان الفرنسية والتشيدر والغوتا والبرميزان والجبنة الزرقاء وأي نوع من الأجبان القديمة تحفز نوبات الصداع النصفي. نسبة التيرامين ومع مرور الوقت تصبح عالية جداً، ما يعني الإصابة بنوبات الصداع النصفي.
الأطعمة الغنية بالصوديوم 
 
 
المخللات وبعض أنواع الأجبان والمكسرات وأي من الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الملح يمكنها أن ترفع ضغط الدم، وبالتالي الصداع. الصداع في هذه الحالة أكثر خطورة من أي نوع آخر لأنه مرتبط بحالة مرضية مهددة لحياة الإنسان. المأكولات البحرية، ومنتجات الألبان، واللحوم المعالجة، وبعض الخضروات والفواكه كالملفوف والباذنجان والفلفل والبطاطا والطماطم والتين والعنب تحتوي على معدلات عالية من الصوديوم. 
 
المونوصوديوم غلوتيميت 
 
 
المونوصوديوم غلوتيميت موجود وبنسبة عالية في صلصة الصويا وفي عدد كبير من الأطعمة، لكونه يستعمل كمعزز للنكهات.  الأطعمة المعلبة ومكعبات مرق الدجاج والخضار واللحم والشوربات الجاهزة، وصلصة الصويا وبشكل خاص الأطباق الصينية والوجبات السريعة. لا يتسبب بالصداع فقط، بل يمكنه أن يؤدي إلى الشعور بالغثيان والدوار. 
 
عدم تناول الطعام 
 
 
تفويت الوجبات يؤدي إلى انخفاض معدل السكر في الدم، ما يجعل العضلات تتقلص كما يؤدي إلى اختلال في معدلات الهرمونات ما يدفع بالجسم إلى القيام بردة فعل، وبالتالي اتساع أوعية الدماء ما يتسبب بصداع قوي عند جانبي الرأس.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من صحة الرجل