«أم نوف» تناشد وزير العدل بالنظر في «عدم تكافؤ النسب»

أم نوف تناشد وزير العدل بالنظر في "عدم تكافؤ النسب"

عادت قضية عدم تكافؤ النسب لتظهر على الساحة من جديد، والمقصود بها أن يكون الزوجان من نسبين مختلفين، كأن ينتسب أحدهما إلى قبيلة أو عائلة ما، وينتسب الآخر إلى قبيلة أو عائلة أخرى، وهنا قد يتدخل أقارب أحد الطرفين لرفع دعوى فسخ عقد الزواج على الرغم من قبول الزوج والزوجة ببعضهما بعضاً بذريعة أن النسب غير متكافئ، وقد يضر بأصل القبيلة ونسبها مستقبلاً.

شاعر خليجي معروف يبتزُّ زوجته السعودية

ومؤخراً ظهرت على الساحة قضية «أم نوف» التي قام ذووها برفع قضية عدم تكافؤ نسب والتشكيك في نسب الزوج، وعلى الرغم من محاولات «أم نوف»؛ لإثبات تمسكها بزوجها فإن القاضي حكم بفسخ الزواج.

ولم تجد «أم نوف» أمامها إلا مناشدة وزير العدل بالتدخل في قضيتها، فطفلتها ما زالت ابنة عامين وليس لديها معيل غير زوجها، حيث طالبت وزير العدل بالتدخل لإعادة النظر في حكم القاضي، الذي رُفع إلى الاستئناف بعدما استند إلى شهادة شيخ القبيلة، الذي أكد عدم التصاهر بين القبيلتين نظراً لخلاف قديم بينهما، وقد أشارت إلى أنه الأصل في الشرع جمع الأسرة لا تشتيتها و«تضييع» مستقبل أبنائها.

عروس سعودية تفرض شرطاً غريباً لإتمام الزواج!

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع مجتمع وأعمال