ما هي أسباب تأخر الرجل السعودي عن الزواج؟

main image
صورتان
تعرف على أسباب تأخر الرجل السعودي في الزواج

تعرف على أسباب تأخر الرجل السعودي في الزواج

تعرف على أسباب تأخر الرجل السعودي في الزواج

تعرف على أسباب تأخر الرجل السعودي في الزواج

الزواج هو عماد هذا الكون، ومن دونه تفنى البشرية؛ لذا شرع الله -عز وجل- النكاح حتى يعمر الإنسان الأرض ويستغل ثرواتها وإمكاناتها، ومن دون النكاح تفقد البشرية أهم مواردها، وهو البقاء والاستمرار والقدرة على الإنتاج.

ومنذ قديم الأزل شكل الزواج عبئاً كبيراً على الرجل؛ نظراً للعديد من المتطلبات التي تُفرض على عاتقه، ما جعل العديد من الشباب يتأخرون في سن الزواج؛ لذلك حرص ديننا الحنيف على الدعوة بعدم المبالغة في المهور والرفق بالشباب.

معدلات الطلاق في الدول العربية.. «السعودية بالمركز السادس»

وكل أب وأم يتمنيان رؤية أبنائهما يتزوجون، ثم يحملان أحفادهما بين أيديهما، وأن يشاركا في تربيتهم، ولكن -يا للأسف!- الزواج المتأخر حطَّم الكثير من تلك التوقعات؛ فالعديد من الشباب اليوم يتزوجون في سن الـ35 وسن الـ 40، والبعض الآخر قد يعزف نهائياً عن الزواج.

وفي ما يلي رصد «سيِّدي نت» آراء الشباب في الأسباب التي أدت إلى ذلك بناءً على استبيان نشره «سيدي» عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك.

100 ألف ريال تجعل الأحسائيات الأعلى مهراً في المملكة

وقد أتت النتائج متفاوته فهناك نسبة 30% وجدوا أن الحاله الإجتماعي كانت عائقا لهم و 30 % آخرون كانت المادة سبب لعدم سعيهم للزواج فيحين ان هناك 20% أصبحوا يفتقدون للثقة ورأى 10% أن ضيق الوقت وكثرة الأعمال كان لها عامل كبير في التأخر بينما 10% أخرون فضلوا الحرية والترحال عن التقيد بشريك .

عضو بهيئة كبار العلماء: "لا ولاية على المرأة إلا في النكاح"

الدراسة تشكل عائقاً:

يرى الشاب عمر نهاد أن السبب في تأخره في الزواج يتمثل في صعوبة إيجاد الفتاة المناسبة، وأنه في فترة الجامعة والدراسة لم يكن قد ضمن مستقبله بعد، ولكن بعد التخرج استطاع تكوين أسرته.

الحرية والانطلاق والترحال من أسباب عزوف البعض عن الزواج

وكان للشاب عمر الشيمي وجهة نظر مختلفة؛ فحبه السفر والترحال حول العالم كان السبب الرئيس لعزوفه عن الزواج حتى الآن، فهو يحب الحرية والانطلاق، ويكره القيود رغم تجاوزه سن الـ37 عاماً.

راشد الفارس يجمع رموز الساحة الغنائية في «ناوي»

عاداتنا وتقاليدنا تخالف التطلعات

تعتبر العادات القبلية من العوائق التي تشكل مانعاً للزواج؛ إذ إن الشاب محمد البقمي يرى أنه يعاني من إصرار والده على زواجه من القبيلة نفسها، في حين أنه يرغب في الزواج من أهل الشام.

فقدان الثقة في الشريك

شكل الانفتاح الإعلامي وسهولة الوصول إلى مواقع التواصل الاجتماعي بعض الخوف لدى الشباب وعدم ثقتهم بالفتيات، فيرى حازم طارق أنه يجد صعوبة في اختيار شريكة حياة يستطيع الوثوق بها.

فقدان الاستقرار النفسي والاجتماعي

الاكتئاب والضيق وصعوبة المعيشة وعدم إيجاد العمل؛ عوامل تشكل عبئاً نفسياً قد يجعل الشاب غير مؤهل نفسياً ليقابل شريكة حياته، وهذا تحديداً ما جعل عبادة علقم لا يتزوج حتى الآن.

تعرف إلى عدد العانسات بالسعودية.. «الرقم صادم»

غلاء المهور

يرى العديد من الشباب أن غلاء المهور والأسعار يُعد عاملاً هاماً لجعل الشاب لا يقوم بالاستعجال في الإقدام على تلك الخطوة، وذلك لعدم قدرته المالية على تحقيق معيشة سوية وتلبية طلبات العروس التي عادة تكون فوق طاقة الشاب.

نسب مخيفة

بوجه عام، يعاني العالم العربي من أزمة تأخر سن الزواج بين الشباب والفتيات، وقد ارتفعت تلك النسب في الآونة الأخيرة إلى درجة مخيفة؛ حيث أوضحت بعض الإحصاءات أن 60% من الشباب السعوديين يحجمون عن الزواج، بينما في بلدان أخرى كانت النسب كارثية؛ ففي لبنان نسبة الذكور غير المتزوجين تبلغ 95.1% والإناث 83.2%، وفي مصر وصلت نسبة الذكور إلى 29.7% ونسبة الإناث 28.4%.

رأي الأخصائي

يرى الأخصائي الاجتماعي عبد العزيز الشعلان أنه بسبب مظاهر الترف في الأعراس ومناسبات الأفراح أصبح من المعيب عند الكثير عدم التكلف في مناسبات الزواج، وأصبح الشباب يحملون هماً ولديهم عجز عن توفير تلك المتطلبات.

كما إن ما أحدثه المجتمع من عادات سلبية عند الزواج أنتج سلوكيات لا أخلاقية من الشباب والفتيات؛ فانتشرت العلاقات المحرمة وكثرة السفر إلى الخارج لأغراض غير سياحية.

وكان لصعوبة المعيشة في ظل الأزمات الاقتصادية مؤخراً وارتفاع أسعار السلع والمنتجات العقارية دور كبير في تضييق الخناق على المقبلين على الزواج

صور| سعوديون أذهلوا العالم.. فما إنجازاتهم.؟

نظرة للتفاؤل

أصبحنا نسمع في الآونة الأخيرة عن مبادرات من بعض القبائل أو العائلات، وحتى من أمراء المناطق، بتحديد سقف أعلى للمهور والتكاليف المصاحبة للزواج، ووجدت ترحيباً واسعاً من المجتمع، وظهرت النتائج سريعاً، وبدأ الشباب في تلك المجتمعات يقبلون على الزواج إذا بلغوا العمر المناسب له، ولا ننسى بعض الجمعيات الخيرية التي تقوم مشكورة بإقامة حفلات زفاف جماعي لخفض التكلفة على المتزوج.

ويشير عبدالعزيز الشعلان إلى أن هناك حلولاً كثيرة، ولكن عندما يكون للشاب والفتاة والآباء أيضاً قيم ثابتة وأخلاق عالية وتربية صالحة ورغبة للمساعدة في تكوين وبناء المجتمع؛ فإنهم سيعملون جاهدين ليتحرروا من القيود التي فرضها المجتمع على مناسبات الزواج، فعادات المجتمع السلبية كانت نتاجاً لأفراد قاموا بسلوكيات خاطئة تقبلها المجتمع دون الرجوع للقيم والمبادئ الرئيسية، فأصبحت عادة، والمجتمع يستطيع التخلي عنها عن طريق أفراد يقومون بترك تلك العادات وممارسة سلوكيات سليمة.

يتجول بالزي السعودي.. قصة شاب ياباني يفضل الكبسة على السوشي (صور)

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من مجتمع وأعمال