فتوى صيام 13 يومًا فقط في رمضان تثير الجدل بالجزائر

فتوى وزير الأوقاف الجزائري بصيام 13 يومًا تثير الجدل

دعا سعيد السعدي، رئيس سابق لحزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية، إلى تقليص عدد أيام صيام شهر رمضان المبارك إلى 13 يومًا فقط، عازيًا ذلك إلى اختزال عدد الساعات الإضافية في فصل الصيف عنها في فصل الشتاء.
 
وكتب السعدي على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي أنّ "30 يومًا من الصيام في الصيف تساوي 420 ساعةً؛ ما يعني زهاء 52 يومًا من الصيام في فصل الشتاء". 
 
وأطلق السعدي على دعوته هذه ما أسماه بـ"الصيام الذكي" الذي يتبع التوقيت الزمني، وقال: "إنّ الصائم يجب أن يراقب 30 وحدةً رمضانيةً، تساوي صيام 13 يومًا في الصيف فقط، وبهذه الطريقة يمكن للصائم أن يؤدي ما فرض عليه دون أن يخل بنظام حياته اليومية، عوضًا عن الصيام شهرًا كاملًا، كما يمكن للمسلمين الاعتماد على الوحدة الرمضانية التي توازي 8 ساعات".
 
وفور إطلاق السعدي دعوته هذه عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك أثار جدلاً واسعًا في الأوساط الدينية والاجتماعية، حيث وصف نشطاء هذا المقترح بالدعوة الغريبة التي لا تتفق مع الفريضة الإسلامية التي شرعها الله؛ لأنّ شهر الصيام 29 أو 30 يومًا، ولا يمكن اختزاله إلى 13 يومًا.
 
كما حصدت هذه الفتوى الكثير من الآراء وردود الأفعال من قِبل المواطنين السعوديين، والتي لم يخلُ البعض منها من حس الفكاهة، فأبو رضوان علق عليها بقوله: إنّ فكرة الصوم الذكي قد تتطور ويصبح الصوم عبارةً عن تطبيق يحمل على الهواتف الذكية، ويصبح بعد فترة تحديثًا على البرنامج، فيما تساءل أبو صهيب عما لو كانت الصلاة أيضًا سيتم التخفيف منها، أو التخفيف من فروض أخرى، وعلقت فاطمة أيضًا بقولها: هل هذا العرض لهذه السنة فقط، أم أنّ زمن  الصيام سيقل بالنسبة للسنة القادمة؟.
 
وقد نفت فئة أخرى من الناس هذه الفتوى التي نسبت إلى وزير الأوقاف الجزائري، وقالت هي مجرد إشاعات مغرضة لا أساس لها من الصحة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع غرائب ومنوعات

تفادياً للإصابة بكورونا..طريقة غسل الملابس السليمة لقتل الفيروس

نفى الأطباء قدرة فيروس كورونا المستجد كوفيد -19 على الانتقال عبر الملابس أو الأقمشة، إلا أن للفيروس القدرة على العيش على البلاستك والمعادن لمدة تزيد عن 4 أيام كاملة مما يؤكد قدرة الفيروس في العيش على...