بعيداً عن الأخلاق الرياضية.. تعرف على أسوأ عادات نجوم كرة القدم

main image

في مجال الرياضة، وخاصة كرة القدم، اللعبة الشعبية الأولى على سطح الأرض، فإن نجماً واحداً من نجوم تلك الرياضة، مثل رونالدو أو ميسي، يمتلك ملايين العاشقين الذين ينظرون إليه كقدوة رياضية لهم في كل شيء، كالأخلاق، داخل الملعب أو خارجها. 

سجود الملاعب ما بين الحلال والحرام! (فيديو وصور)

وعلى الرغم من النجومية الكبيرة والشعبية الخرافية التي يتمتع بها هؤلاء النجوم، إلا أنهم بشر في النهاية؛ يمرون بلحظات من السعادة البالغة أو الحزن العميق، بسبب ما يحدث لهم خارج المستطيل الأخضر أو داخله.

لذلك في التقرير التالي، سوف تتعرف على أسوأ العادات الأخلاقية لنجوم الساحرة المستديرة، سواء داخل المعلب أو خارجه. 

1- ميسي - المشاغب

بالتأكيد هو أسطورة بكل ما تحمله الكلمة من معنى، فملاعب كرة القدم لن تنجب كل يوم لاعباً مثل البرغوث الأرجنتيني، الذي أضاف الكثير إلى لعبة كرة القدم، لكن في بعض الأحيان قد يغلبه شعور بأن مهاراته ومكانته لدى الجميع في برشلونة تجعله لا يستمع سوى لنفسه. 

فالجميع يتذكر ماذا حدث الموسم قبل الماضي؛ عندما رفض ميسي الانصياع إلى تعليمات مدرب الفريق لويس إنريكي، والخروج من أرض الملعب مستبدلاً، مما جعل إنريكي يقوم باستبدال نيمار بدلاً منه في النهاية.

2- كريستيانو وعلم النفس! 

من الطبيعي أن نسمع الكثير من الشائعات المتعلقة بغرور روناالدو، فاللاعب البرتغالي الذي لا يقل مهارة عن ميسي، يحب أن تسلط الأضواء عليه، وعلى الرغم من أن هناك الكثير من المواقف التي أثبتت أن رونالدو ليس مغروراً على الإطلاق، إلا أنه يعشق أن تسلط الأضواء عليه فقط داخل المعلب، وهذا ما يراه الكثير من المتخصصين النفسيين في طريقة احتفالاته، فالدون يحب أن يشعر دائماً أنه رقم 1 في الفريق . 

فاتنات تعتمد عليهن بلادهن لحصد الذهب في الأولمبياد القادمة

3- سيرجيو راموس.. المخادع

يمتلك سيرجيو راموس عقلاً ماكراً يضاهي عقول أفراد المافيا، فقائد الميرنجي ضغط على إدارة ناديه من أجل مضاعفة راتبه السنوي بورقة الانتقال العملاق الإنجليزي مانشستر يونايتد، فعلى الرغم من حدوث مفاوضات فعلاً بين اللاعب والنادي، إلا أن راموس لم يكن ليذهب إلى الأولد ترافولد ويترك الميرنجي، لذلك استغل مفاوضات الشياطين الحمر؛ من أجل رفع عقده مع النادي الملكي، وهذا هو ما حدث بالفعل. 

4- روبن الأناني 

على الرغم من أنه أحد لاعبي العملاق البافاري بايرن ميونيخ الأساسيين، إلا أن روبن لم يكن يمرر الكرة إلى زملائه في الفريق الموسم قبل الماضي؛ بسبب رغبته في إثبات نفسه بعد غياب طويل عن الملاعب؛ بسبب الإصابة، وهو الأمر الذي تسبب له بمشاكل كثيرة مع زملائه في الفريق، خاصة مع النجم البولندي ليفاندويسكي .

ما سر البقعة المبللة على قمصان اللاعبين قبل بداية المباريات؟! (صور)

5- سواريز العنصري

بالتأكيد الجميع يتذكر ما حدث بين إيفرا وسواريز؛ عندما كان الثنائي يلعب في الدوري الإنجليزي لصالح كلاً من مانشستر يونايتد وليفربول، فبعد أن وجه سواريز بعض الكلمات العنصرية للظهير الفرنسي، اشتعلت الحرب بينهما على أرض الملعب، خصوصاً في المباراة التي جمعت بين الريدز والشياطين الحمر. 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من أخبار الرياضة