هل تعرف هذه الحقائق عن الزرافة؟

main image
الزرافَة هي أحد أنوع الثدييَّات الأفريقيَّة شفعيَّة الأصابع، وهي أطول الحيوانات البرية بلا منازع، وأضخم المُجترَّات على الإطلاق.
 
اسمُها العلميّ «Giraffa camelopardalis» ويعني حرفيا «الجمل النمريّ» أو «الجمل الأنمر»، في إشارة إلى شكلها الشبيه بالجمل واللطخات الملونة على جسدها التي تجعلها شبيهة بالنمر، وهذه بعض الحقائق التي قد لا تعرفها عن هذا المخلوق العجيب:

1- الزرافات أطول الحيوانات على وجه الأرض؛ حيث قد يصل طول الذكر البالغ إلى 5,5 متراً (18 قدما).

2- يسمى قطيع الزرافات في اللغة الإنجليزية بكلمة (Tower) التي تعني أيضا "برج".

3- تطلق لفظة زرافة في اللغة العربية على الجماعة من الناس، ويقال: جاء الناس زُرَافات ووُحْدَانا: أي بأعداد كبيرة.

4- لم يُسجَّل أن رأى أحد قط زرافة تسبح.

5- لا تحتاج الزرافة سوى 5-30 دقيقة من النوم يومياً.

6- لا تصدر الزرافة صوتاً، على الرغم من قدرتها على ذلك.

7- يمكن لطول رقبة الزرافة أن يصل إلى 1,8 مترا (6 أقدام).

8- لا تحتاج الزرافة إلى شرب الماء إلا كل عدة أيام، وتحصل على معظم مائها من الأعشاب التي تأكلها.

9- قد يصل طول لسان الزرافة إلى 53 سم (21 بوصة).

10- بقع الألوان في الزرافة مثل بصمة اليد؛ فلا يوجد زرافتان تتشاركان في نفس نمط الألوان.

11- أفريقيا هي موطن أطول الحيوانات: الزرافة، كما أنها موطن أضخم الحيوانات: الفيل الأفريقي.

12- رقبة الزرافة أقصر من أن تصل إلى الأرض، لذلك يجب عليها أن تمد ساقيها أو تأخذ وضع الركوع حتى تستطيع شرب الماء .

13- لا تستطيع الزرافة أن تتثاءب.

14- الزرافة تستطيع تحمل العطش أكثر من الجمل.

15- ساق الزرافة أطول من معظم البشر؛ حيث تصل إلى 1,81 مترا (6 أقدام).

16- نصف مواليد الزرافات لا تعيش أكثر من 6 أشهر؛ حيث يفترسهم الضباع والنمور والكلاب البرية.

17- الزرافات انقرضت بالفعل في ما لا يقل عن سبع دول أفريقية.

18- قبل التزاوج تتبول أنثى الزرافة في فم الذكر.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من غرائب ومنوعات