Inbox.. تطبيق من جوجل لإدارة البريد الإلكتروني

main image
"إنبوكس" ليس مجرد تطبيق لتصفح البريد الإلكتروني، بل يعطيك ميزات كثيرة إضافية، من بينها إمكانية تنظيم البريد بشكل أفضل وتصنيف الرسائل وفقاً لمحتواها، إضافة إلى سهولة الاستخدام، كما يمكن اعتباره دمجاً مميزناً بين عدة أنواع من التطبيقات تشمل تطبيقات تنظيم المهام والمساعد الشخصي وغيرها.

تظهر الواجهة الرئيسية للتطبيق الرسائل الواردة، لكن الجديد هو أنك ستتمكن من رؤية مرفقات الرسائل من الخارج، دون الحاجة إلى قراءة الرسالة نفسها من الداخل، كما أن التطبيق يصنف الرسائل الواردة طبقا للمحتوى في عدة أصناف رئيسية، حتى لا يزدحم البريد وتشعر بالراحة عندما تتعامل معه، خصوصاً إذا كنت تتلقى عشرات الرسائل يوميا، وهذه الميزة موجودة في تطبيق Gmailأيضا.

وتستطيع تأجيل أي رسالة إلى وقت آخر عن طريق سحب الرسالة إلى اليسار، ويمكنك الوصول إلى كل الرسائل المؤجلة عن طريق الذهاب إلى الصندوق الخاص بها، عن النقر على أيقونة "تم التأجيل" في القائمة الموجودة على يمين التطبيق. أما إذا سحبت الرسالة باتجاه اليمين، فإنك بذلك تشير إلى أنك أنجزت محتوى الرسالة وبالتالي ستتقل إلى قسم ما تم إنجازه، ويمكنك الذهاب إليه عن طريق النقر على أيقونة "تم" في نفس القائمة.

يتيح لك التطبيق إنشاء رسالة تذكير بمهمة تريد أن تقوم بها، وستجد أن رسائل التذكير تظهر في أعلى صندوق الوارد حين يحين موعدها، على الرغم من أنها ليست رسائل واردة، كما يسمح لك بتأجيلها إلى وقت لاحق أو إعادة تذكيرك بعد فترة قصيرة.

وبالتالي، لديك لكل رسالة تأتيك ثلاثة خيارات: إما أن تقرأها وتنفذ محتواها وبالتالي تنقلها إلى قسم "تم"، أو أن تريد تأجيلها إلى وقت لاحق وفي هذه الحالة تنقلها إلى قسم "تم تأجيله" والحالة الثالثة هي تثبيت الرسالة لتظهر أعلى صندوق الوارد دائما، إضافة إلى إمكانية حذفها تماما، وكل هذه الخيارات يمكنك تنفيذها بسهولة عن طريق تحديد الرسالة بالضغط عليها لفترة، وستظهر لك هذه الخيارات في الأعلى.

ولأن فريق عمل Gmail  هم الذين طوروا Inbox، فهناك توافق كامل بينهما، ورسائلك محفوظة على كليهما.

يمكنك تحميل التطبيق من هنا لمستخدمي هواتف أندرويد.

أو من هنا لمستخدمي هواتف أبل.

 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من علوم وتكنولوجيا