دراسة: الأجهزة المتنقلة تؤثر على رجال الأعمال السعوديين

أظهرت دراسة متخصصة أجريت على 3600 من كبار رجال الأعمال في أكثر من 18 دولة مختلفة في منطقة الشرق الأوسط، منها المملكة العربية السعودية، أن 62% من المشاركين يرون أن الانتشار السريع لاستخدام تكنولوجيا الأجهزة المتنقلة وقنوات التواصل الاجتماعي والبيانات الكبيرة، يحدث تغيراً في سلوك العملاء، ويخلق عالماً رقمياً جديداً.

ويرى 99% من المشاركين بالدراسة التي حملت عنوان "جيل المعلومات: الانتقال إلى المستقبل واليوم" أن التطورات التكنولوجية الأخيرة أثرت في طريقة إنجاز الأعمال في شركاتهم.

وطرحت الدراسة رؤية مستقبلية حول دور البيانات في الأعمال، مشيرة إلى أنه بحلول عام 2020 سيخلق أكثر من سبعة مليارات نسمة يستخدمون 30 مليار جهاز إلكتروني على الأقل، أي 44 زيتابايت من البيانات، مما يؤدي إلى خلق عالم يعتمد كل عنصر من عناصره على البيانات، ورأت الدراسة التي نفذها معهد المستقبل أن النتائج التي توصلت إليها تتطلب من الشركات أن تتكيف مع الظروف المستجدة؛ حتى تتمكن من البقاء في دائرة المنافسة.

ومن أكثر الأجهزة المتنقلة استخداماً:

- أجهزة الجوالات: تستخدم بشكل يومي ومكثف لجميع المهن والفئات العمرية.

- أجهزة الكمبيوتر "اللاب توب": يستخدمها الكثير من رجال الأعمال، الذين يعتمد عملهم على برامج علمية وحاسوبية وتقنية.

- أجهزة "الآي باد": هي نموذج لأجهزة متداولة للتنقل وسهلة الحمل، وتحتوي على العديد من البرامج، التي لا غنى للرجل عن استخدامها في مجالات شتى.

ومن هنا، يتبين أن ليس كل تقدم إيجابي يؤثر فقط على حياة الفرد، فكل تطور قد يصحب بين طياته سلبيات تعود على المجتمع.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع مجتمع وأعمال