أضرار قد تصيب هاتفك عند شحنه عبر وصلة USB

main image

إعادة شحن بطاريات الهواتف الذكية يعتبر من أكثر الأمور المزعجة التي يواجهها مستخدمو تلك الهواتف، وذلك نظراً لسرعة نفاد الشحن لكثرة استخدام تلك الهواتف وتعدد وظائفها.

ولذا يلجأ الكثيرون من مستخدمي الهواتف الذكية، إلى الاعتماد على وصلات "USB"، والتي يتم توصيلها إما على أجهزة الكمبيوتر أو أجهزة اللاب توب؛ كي يتم إعادة شحن هواتفهم، نظراً إلى أن حمل تلك الوصلات يكون أسهل وأيسر من حمل الشاحن بالكامل.

كيف تبث فيديوهات مباشرة على فيسبوك؟

ولكن هناك العديد من المخاطر والأضرار التي يتعرض لها هاتفك جراء تلك العملية، التي تتم بصورة يومية متكررة دون شعور المستخدم بما يحيط بها من مخاطر، وفي هذا الموضوع سنعرض لك أبرز السلبيات، التي قد يتعرض لها هاتفك جراء تلك العملية.

بطارية الهاتف:

وصلة USB  تم تصميمها من أجل أن يتم توصيل هاتفك الشخصي على جهازك "الشخصي"؛ لتقوم بعملية نقل البيانات من وإلى جهازك، ولم يتم تصميمها؛ كي تكون وسيلة أساسية لإعادة شحن البطارية.

ولكن ما نراه اليوم هو أن وصلة USB، أصبحت هي الوسيلة الأساسية لإعادة شحن بطاريات هواتفنا، وتحول الشاحن الأساسي إلى وسيلة احتياطية لشحن الهواتف في المنزل قبل النوم فقط، بينما يتم استخدام الوصلات طوال اليوم في العمل، أو في  الخارج عند الأصدقاء أو المعارف.

لذا فإن بطارية الهاتف تتعرض للتلف على المدى البعيد، وذلك بسبب أن شاحن الهاتف يوفر طاقة محددة تمر من خلالها إلى بطارية هاتفك، بالقدر  السليم، أما وصلة الـUSB فدورها نقل الكهرباء فقط دون التحكم في مقدار وحجم الطاقة التي تمر، وهذا ما يعرض البطارية للتلف عن شحنها باستمرار على أجهزة الكمبيوتر واللاب توب.

شاهد| ماذا سيحدث لكوكب الأرض إذا اختفى البشر؟!

سرعة الشحن:

كما ذكرنا أن شاحن الهاتف يوفر طاقة محددة تمر من خلالها إلى بطارية هاتفك، بالقدر  السليم، أما وصلة الـUSB فدورها نقل الكهرباء فقط دون التحكم في مقدار وحجم الطاقة التي تمر.

وهذا يعني أن سرعة شحن الهاتف لن تكون بالصورة السليمة أو السرعة المناسبة، لذا نجد أن إعادة الشحن على الأجهزة المختلفة تكون أبطأ بكثير من إعادة شحن البطارية على الشاحن الأصلي.

خدعة تجعل أيفون يقرأ الكتب ويسرد لك الحكايات (صور)

اختراق البيانات:

ذكرنا في البداية الهدف من تصميم وصلة الـUSB، والتي هي من أجل أن يتم توصيل هاتفك الشخصي على جهازك "الشخصي"؛ لتقوم بعملية نقل البيانات من وإلى جهازك.

وكلمة جهازك "الشخصي" لها معني أساسي، وهو أنه من غير المستحب أن تقوم بتوصيل هاتفك الذكي على أى جهاز آخر غير موثوق فيه، وذلك لأن الجهاز الذي تقوم بالتوصيل عليه يمكنه أن يقوم بترك فيروسات أو برامج اختراق على هاتفك، وذلك بعد أن منحته الفرصة للدخول إلى بيانات هاتفك بكل حرية والوصول لأماكن هامة تحتوي بيانات شخصية، قد لا تكون لديك الرغبة في أن يطلع عليها أحد.

لذا كان حريصاً عندما تقوم بتوصيل هاتفك على جهاز كمبيوتر أو لاب توب، ويكون هذا الجهاز خاصاً بك، أو يكون جهازاً موثوقاً فيه.

برنامج Psiphon Pro لفتح المواقع المحجوبة

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من علوم وتكنولوجيا