لا تستسلم.. هكذا تتسلم زمام الأمور مجدداً

التذمر حلقة مفرغة تستنزف طاقتك

لكل مشكلة جانبها الإيجابي، حاول رؤيتها

٥ الى ١٠ دقائق من الصمت والتنفس العميق لها فائدة خيالية

يجب إكتشاف الأسباب الحقيقة عوض التذمر بشكل عام

التذمر مسموح حين يكون بهدف إيجاد الحلول

عندما تكتب ما يزعجك سترى الامور على حقيقتها

قم بوضع خطة لحل المشاكل واحدة تلو الاخرى

تقبل واقع بأن بعض الامور لا تملك اي سيطرة عليها

التذمر قد يكون وفق قاموسك أفضل طريقة ممكنة للتعبير عن غضبك، أو إحباطك أو يأسك، لكنها بالنسبة للآخرين أكثر عادة مزعجة على الإطلاق. 
 
التذمر حلقة مفرغة تجعلك تشعر أسوأ مما تشعر به حالياً؛ لأن الطاقة السلبية التي تنشرها تغذي المشاعر التي تختبرها، وبالتالي تكون كمن يصب الزيت على النار. التوقف عن التذمر ليس بالأمر الصعب لكنه يتطلب اقتناعاً تاماً من قبلك بضرورة التوقف عن الاستسلام واستعادة السيطرة. 
الجانب الإيجابي 
 
 
نعم، ندرك تماماً أنه لا يمكنك رؤية أي جانب إيجابي للأمور السيئة التي تحدث معك، لكن ذلك لا يعني أنها غير موجودة. عليك التوقف عن إصرارك هذا والبحث عن الجانب الإيجابي. الأمر بسيط جداً، تشعر بالغضب لأنك عالق في زحمة سير.
 
لا بأس لعلها فرصة للاستماع للموسيقى المفضلة لديك لوقت أطول. لا تحمل الأمور أكثر من حجمها، تعامل معها بخفة وأنت تمكنت من إيجاد بعض الجوانب المضحكة قم بذلك. في كل مرة تجد نفسك في موقف يجعلك تستاء اطرح على نفسك هذا السؤال: «كيف يمكنني تحويله إلى أمر مفرح أو مفيد للوقت الحالي على الأقل؟». 
 
التأمل 
 
 
٥ إلى ١٠ دقائق من الجلوس بهدوء، والتنفس بعمق يمكنها أن تساعدك على تقليص مستويات التوتر. الأمر الذي يجعلك تتخلص تدريجياً من المشاعر السلبية، وبالتالي الدخول إلى عالم المشاعر الإيجابية على المدى البعيد.  خصص بعض الوقت لنفسك بعيداً عن كل الأمور، التي تجعلك تتذمر، فإجازة قصيرة إلى مكان بعيد عن محيطك الحالي ستجعلك تشعر بالنشاط والسعادة. 
اكتشاف الأسباب الفعلية
 
 
عندما يتذمر أي شخص فإن شكواه تكون عادة غامضة وعامة. مثلاً تتذمر من الفوضى التي تعم منزلك، السبب قد يكون أن الأولاد لا يقومون بترتيب ألعابهم أو كتبهم أو ملابسهم وزوجتك بالكاد يمكنها إنجاز المهام الأخرى المنوطة بها. تتذمر بأن مديرك مزعج لكن السبب الفعلي قد يكون أن الاجتماعات تجعلك تتأخر، وبالتالي تعيش جحيم الازدحام المروري. حين تكتشف السبب الفعلي حينها ستتمكن من إيجاد الحلول.
 
التذمر مسموح بشروط 
 
 
التعبير عن الأمور التي تجعلك تشعر بالإحباط تصبح علاجية حين تضمنها الأفكار والحلول لتحسين وضعك الحالي. في دراسة نشرتها مجلة «جورنال أوف سيكولجي» تبين أن الذين يتذمرون حول أمر ما لهدف ما أو من أجل إيجاد الحلول كانوا أكثر سعادة من الذين يتذمرون للتنفيس عن غضبهم.  
قم بكتابة ما يزعجك 
 
 
أحياناً ومهما نميل الى الاعتقاد بأنه يمكننا أن نجمع جميع النقاط في عقولنا، نحتاج إلى أن نراها أمامنا لنجد العوامل المشتركة. قم بكتابة ما يجعلك تنزعج؛ لأنه وبمجرد إعادة الاطلاع عليها ستكتشف أنها ليست بالأمر الجلل كما كان يخيل إليك. حين تجد جميع الأسباب أمامك ستتمكن من ربط بعضها ببعض، كما أنك ستتمكن من رؤيتها كما هي عليه، وليس كما تقوم بتضخيمها. 
 
اتخاذ الخطوات 
 
 
لغاية الآن ما زالت الأمور تسير كما هي؛ لأنك لم تقم بوضع خطة تجعلك تحل المشاكل تباعاً. لا تفكر بخطة من أجل إيجاد الحلول لجميع المسائل دفعة واحدة، بل لكل مشكلة على حدة. مثلاً تتذمر من أنك تعاني من الوحدة، ولم تجد الشريكة التي تناسبك بعد؛ لأن كل من تلتقي بها لا تروق لك. قم بتغيرات جدية تجعلك تلتقي بمن تعجبك، مثلاً تتواجد في الأماكن نفسها طوال الوقت ما يعني أنه حان وقت استبدالها والذهاب إلى أماكن أخرى توفر لك احتمالات جديدة. 
الأمور التي لا تملك أي سيطرة عليها 
 
 
بعض الأمور لا نملك أي سيطرة عليها مهما حاولنا، العمل على جعلها تسير كما نريد لا يؤدي سوى إلى الإحباط واليأس. لذلك لا تتذمر بل عليك، في هذه الحالة، الاعتراف بأن هذه المشكلة بالذات خارجة عن سيطرتك. التخلي عن محاولة جعلها تسير كما تشاء هو الحل، عليك أن تتعامل مع الأمر كما لو كانت غير موجودة، أو على الأقل التأقلم معها. 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع تطوير الذات

مصلحة الشركة على حساب الموظفين.. هل فشلت تجربة تقليل ساعات العمل؟

ماذا لو غادرنا عملنا في وقت مبكر قليلاً عن المُعتاد؟ ماذا لو كان جدول أعمالنا مدته أقصر؟ هل سيكون هذا سرًا لحياة أكثر إنتاجية وصحية؟ هل يمكن أن يجعل ذلك الشركات أكثر كفاءةً؟.في ظل التطورات التي...

أفضل أعمال الخير المناسبة لكل شهر في السنة.. ازرع الفرح في قلوب من لا تعرفهم

التصرف بلطافة مع الآخرين له عدة فوائد، فهو يجعل الشخص راضيًا عن نفسه ويشعر بالسعادة، ومن ثم حياته على الصعيد الشخصي تصبح أفضل.وإلى جانب التصرف بلطافة والقيام بأفعال الخير التي تحسن حياة الآخرين...

مديرك المحتمل «صعب المراس».. هل تقبل الوظيفة في هذه الحالة؟

العمل في بيئة إيجابية وصحية يعد من دون شك أحد العوامل الضرورية لتعزيز مستوى الإنتاجية وتحقيق النجاح والتقدم المهني، ويمكن القول إن بناء علاقات جيدة مع زملائك في العمل ومع مديرك بصفة خاصة من الأمور...