5 رجال تفوقوا على إبليس! (صور)

main image

خلق الله سبحانه وتعالى البشر بفطرة طيبة وسليمة، إلا ان اختيارات الإنسان والبيئة المحيطة به هي أهم العوامل التي تجعله ينحرف عن تلك الفطرة السليمة، وفي التقرير التالي سوف تشاهد 5 أشخاص انتشرت جينات الشر في دمائهم مثل كرات الدم الحمراء والبيضاء. 

5- أندريه شيكالتيو

هو أخطر مجرمي الاتحاد السوفيتي السابق على الإطلاق وأكثرهم شراً وخطورة، فلن تجد جريمة لم يرتكبها هذا القاتل المحترف الذي قام بقتل واغتصاب ما يزيد عن 100 امرأة وطفل صغير .

بالساعات.. هذا ما سيصيبك إذا حرمت نفسك من النوم

4- توماس دي تريكامادا

 تسبب هذا الكاهن الإسباني في مقتل ما لا يقل عن 30.000 من مسلمي الأندلس بعد سقوطها، وعذبهم بأبشع الطرق الممكنة حيث كان معروفاً عنه هوسه بسلخ جلود المسلمين عن أجسادهم، وهم أحياء. 

5 حقائق زمنية صادمة.. أغربها عن الأهرامات وسكان الأرض

3-  الكونتيسة إليزابيث باثوري

اشتهرت هذه المرأة  المرعبة التي تنحدر من أصول مجرية نبيلة باسم "ملكة الدم"، بعد الجرائم والأفعال الشنيعة التي كانت تقوم بفعلها، فبعد زواجها من الكونت فرنسيس ناداستي تعلمت باثوري كيفية قطع رقاب، وأوصال الأسرى الأتراك، وكانت تبدي تقدماً ملحوظاً في عمليات التعذيب والقتل مرة تلو الأخرى. 
 
ولقد قامت هذه المكلة بشرب دماء ما يفوق الـ600 فتاة كما قامت بالاستحمام في دماء 25 فتاة أخرى من الأسرة المالكة؛ ظناً منها بأنها سوف تحافظ على شبابها لفترة طويلة بهذه الطريقة. 
 
كما عُرف عن باثوري انحرافها الجنسي، فقد كانت تمارس الجنس مع خادمات القصر الصغيرات، ثم تقوم بعد ذلك بتعذيبهن، وتفصل لحومهن عن أجسادهن.
 
2- أدولف هتلر 
 
 
هو من أكثر الشخصيات تعطشاً للدماء والقتل على الإطلاق، فيكفي أن هذا الرجل وشعب المانيا بأكمله كانوا يعتقدون أنهم جنس سامي وأن جميع البشر الآخرين أقل منهم من حيث المنزلة.
1-  هاري ترومان 

هو المسؤول الأول عن مقتل  آلاف من اليابانيين، وإبادة الكثيرمن القرى اليابانية عن بكرة أبيها بعدما أعطى الضوء الأخضر لإلقاء القنبلتين النوويتين على هيروشما وناكازاكي في اليابان، ولايعتبرعدد القتلى فقط هو ما جعله في رأس القائمة بل أيضاً عدد الحالات المهول لحالات الإعاقة التي تسبب بها في اليابان .

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من غرائب ومنوعات