الزواج قد يكون الحل لعلاج السرطان!

main image
يعتقد علماء من جامعة كاليفورنيا في سان دييغو، أن المرضى الذين يعانون من السرطان إذا كانوا متزوجين لديهم فرص أكثر للتغلب على السرطان.
حيث أجريت دراسات على 800 ألف شخص كانوا مرضى بنوع واحد من 10 أنواع من السرطان التي تعتبر الأكثر تسبباً في الوفاة، وتشمل الدراسة أشخاصاً، شُخص المرض عندهم ما بين عامي 2000 و2009،  ووضعوا تحت الرقابة حتى نهاية عام 2012.
 
ونقلت صحيفة «غارديان» عن رئيسة فريق البحث، ماريا يلينا مارتينيز، «أن آثار الزواج الإيجابية متعلقة بالدعم النفسي والاجتماعي، أكثر من الدعم الاقتصادي المادي للمرضى».
وأظهرت النتائج أن الزواج له تأثير إيجابي على كل من النساء والرجال، وفعال بغض النظر عن اختلاف الجنس والعرق، ووجد الباحثون أن الرجال البيض— من غير العرق اللاتيني— أكثر من غيرهم مقاومة لمرض السرطان.
 
وكان احتمال موت الرجال العزاب أعلى بـ 24% من احتمال موت المتزوجين، والنساء غير المتزوجات أعلى بـ17% من المتزوجات.
 
وأعربت مارتينيز، عن اعتقادها بأن الدراسة تسلط الضوء على حاجة مرضى السرطان غير المتزوجين للحصول على دعم العائلة والأصدقاء، والأطباء ومقدمي الرعاية الصحية، قائلة: «نريد حقا تسليط الضوء على عامل الوعي هنا، بأن غير المتزوجين عرضة لمخاطر أكثر».

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من علوم وتكنولوجيا